المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


دمعة شوق
08-04-2011, 02:27 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020937512.png


نورُ بنتِ النبيِّ زينبَ يَعلو

مسجداً فيه قَبرُها والمزارُ

قد بناهُ الوزيرُ صدرُ المعالي

يوسفٌ وهو للعُلى مُختارُ

زادَ إجلالَهُ كما قُلتُ أرِّخْ

مسجدٌ مشرقٌ به أنوارُ



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020937515.png


نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات

إلى مقام رسولنا الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم

وإلى مقام أمير المؤمنين عليه السلام

والسيدة الزهراء عليها السلام

وإلى مقام صاحب الأمر والزمان عجل الله فرجه

وإلى الأمة الإسلامية جمعاء عامة

ولا ننسى شيعة أهل البيت خاصة

بولادة النور وسيدة الحور

سيدتي ومولاتي زينب روحي لتراب مقمها الفداء



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020939051.png



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:28 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020953541.jpg


نسب السيدة زينب


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020958871.png


فهو أمير المؤمنين، وسيد الوصيين، وإمام المتقين، وقائد الغر المحجلين إلى جنات النعيم، أبو الحسن علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف، ابن عم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، الذي رباه صلى الله عليه وآله وسلم طفلاً، وعلمه علم ما كان وما يكون شاباً، ونصبه من بعده علماً لأمته كهلاً، وفضائله لا تحصى، ومناقبه لا تستقصى، وبحار علمه لا تنزف، وأطواد حلمه لا تتزعزع، أعلم الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وأحلمهم، وأجودهم وأكرمهم، وأزهدهم وأشجعهم، وأعبدهم وأوفاهم، وأورعهم وأقضاهم


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020958872.png


فهي البضعة الطاهرة، سيدة نساء العالمين، الصديقة الكبرى، فاطمة الزهراء بنت رسول الله محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف صلوات الله عليه وآله، ولدت لسنتين من المبعث

وقيل لخمس بعد المبعث، وقيل قبله

وتزوجها أمير المؤمنين عليه السلام بعد الهجرة بسنة واحدة وتوفيت بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بخمس وتسعين يوماً، وقيل بخمس وسبعين، وقيل: بأربعين، وقيل: بستة أشهر، وقيل غير ذلك، والأصح الأول وفضائل فاطمة عليها السلام كثيرة، ومناقبها لا تعد


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020958873.png


كانت ولادة هذه الميمونة الطاهرة زينب عليها السلام في الخامس من شهر جمادى الأولى، في السنة الخامسة أو السادسة للهجرة، على ما حققه بعض الأفاضل وقيل في شعبان، في السنة السادسة للهجرة وقيل في السنة الرابعة وقد روى صاحب ناسخ التواريخ في كتابه أنّ زينب أقبلت عند وفاة أمها وهي تجر ردائها وتنادي: يا أبتاه يا رسول الله الآن عرفنا الحرمان من النظر إليك

وروى هذه الرواية صاحب البحار عن الروضة بهذا اللفظ

وخرجت أم كلثوم وعليها برقعة تجر ذيلها متجلببة برداء عليها تسحبها وهي تقول يا أبتاه يا رسول الله الآن حقاً فقدناك فقداً لا لقاء بعده أبداً وأم كلثوم هذه هي زينب عليها السلام من غير شك، كما صرح باسمها في رواية صاحب الناسخ، ولكونها أكبر بنات فاطمة عليها السلام

في الطراز المذهب، عن بحر المصائب، عن بعض الكتب لما دنت الوفاة من النبي صلى الله عليه وآله وسلم رأى كل من أمير المؤمنين والزهراء عليهما السلام رؤيا تدل على وفاته صلى الله عليه وآله وسلم ، فأخذا بالبكاء والنحيب

فجاءت زينب إلى جدها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وقالت يا جداه رأيت البارحة رؤيا: أنها انبعثت ريح عاصفة سودت الدنيا وما فيها وأظلمتها، وحركتني من جانب إلى جانب، فرأيت شجرة عظيمة، فتعلقت بها من شدة الريح، فإذا بالريح قلعتها وألقتها على الأرض

ثم تعلقت على غصن قوي من أغصان تلك الشجرة، فقطعتها أيضاً، فتعلقت بفرع آخر، فكسرته أيضاً، فتعلقت على أحد الفرعين من فروعها، فكسرته أيضاً، فاستيقظت من نومي، فبكى صلى الله عليه وسلم وقال: الشجرة جدّك، والفرع الأول أمك فاطمة، والثاني أبوك علي

والفرعان الآخران هما أخواك الحسنان، تسود الدنيا لفقدهم، وتلبسين لباس الحداد في رزيتهم


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:28 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020977321.jpg


زوجها وأبناؤها

وَلدَتْ العقيلة زينب الكبرى لعبد الله بن جعفر الطيّار- وكما في تاريخ الخميس 2/317- عليّاً، وعوناً الأكبر، وعبّاساً، وأم كلثوم

وذكر النووي

في تهذيب الأسماء واللغات جعفر الأكبر

وذكر السبط ابن الجوزي

في تذكرة الخواصّ 110 محمداً أمّا العباس وجعفر ومحمد فلم نقف لهم على أثر، ولا ذكرتهم النسّابة من المعقّبين وأمّا علي- وهو المعروف بالزينبي- ففيه الكثرة والعدد، وفي ذرّيّته الذيل الطويل والسلالة الباقية. وهو كما في عمدة الطالب: أحد أرحاء آل أبي طالب الثلاثة


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020969591.png


بنو موسى الجون بن عبد الله المحض بن الحسن المثنى بن الإمام الحسن السبط عليه السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020969592.png


بنو الإمام موسى الكاظم عليه السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020969593.png


بنو جعفر السيد بن إبراهيم بن محمد بن علي الزينبي

وفي تاج العروس بمادة زينب

والزينبون بطن من ولد علي الزينبي بن عبد الله الجواد بن جعفر الطيّار، نسبة إلى أمّه زينب بنت سيّدنا علي رضي الله عنه، وأمّها فاطمة رضي الله عنها، وولد عليّ هذا أحد أرحاء آل أبي طالب الثلاثة، أعقب من ابنه محمد والحسن وعيسى ويعقوب، وأبو الحسن علي بن طلحة بن علي بن محمد الزينبي تولّى الخطابة والنقابة بعد أبيه في زمن المستنجد، وتوفيّ سنة 561

وأما عون الأكبر فهو من شهداء الطف، قتل في حملة آل أبي طالب، وهو مدفون مع آل أبي طالب في الحفيرة مما يلي رجلي الحسين عليه السلام، كما نص عليه الشيخ المفيد في الإرشاد والطبرسي في إعلام الورى

وجاء في المزار الكبير للشيخ الجليل محمد بن المشهدي بسند، ما نصه وساق الزيارة إلى أن قال السلام على عون بن عبد الله بن جعفر الطيّار في الجنان، حليف الإيمان، ومنازل الأقران، الناصح للرحمن، التالي للمثان، لعن الله قاتله عبد الله بن قطية النبهاني

وقال السيد ابن طاوس في مصباح الزائر عند ذكر زيارة الشهداء في يوم عاشوراء فإذا أردت زيارة الشهداء رضوان الله عليهم فقف عند رجلي علي بن الحسين عليه السلام، فاستقبل القبلة بوجهك، فإن هناك حومة الشهداء. وساق الزيارة بعين ما ذكره محمد بن المشهدي

من هاهنا لا يرتاب القارئ في أن عوناً مقبور مع الشهداء في الحائر المقدس، فما ذهبت إليه المزاعم من أنّ مشهده هي القبة الماثلة اليوم على يسار السابلة من كربلاء إلى المسيب غير صحيح

نعم، ذكر النسّابة السيد جعفر بن السيد محمد الأعرجي الكاظمي المتوفى سنة 1333هـ

في بشت كوه من قرى إيران في كتابه مناهل الضرب في أنساب العرب ما نصه إنّ عون بن عبد الله بن جعفر بن مرعي بن علي بن الحسن البنفسج بن إدريس بن داود بن أحمد المسود بن عبد الله بن موسى الجون بن عبد الله المحض بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب عليه السلام، كان في الحائر المقدس الحسيني، وكانت له ضيعة على ثلاثة فراسخ عن بلد كربلاء، فخرج إليها وأدركه الموت، فدفن في ضيعته، فكان له مزار مشهور وقبّة عالية، والناس يقصدونه بالنذور وقضاء الحاجات، ويظن الناس أنه قبر عون بن علي بن أبي طالب عليه السلام، وبعض يزعم أنه قبر عون بن عبد الله بن جعفر الطيار، وكلاهما وهمٌ لأنهما دفنا في حفيرة العلويين، انتهى

إنّ السيد المؤلف وإن أصاب في حكمه بدفن عون بن عبد الله بن جعفر في حفيرة الهاشميين، إلاّ أنّه أخطأ في زعمه دفن عون بن علي في الحفيرة أيضاً، لأنه لم يحضر يوم الطفّ على التحقيق، وإن وقع في كلام بعض أرباب المقاتل، لكنّه من دون رويّة ودراية

ويتحدّث بعض المؤرّخين أنّ المقتول في الطف عون الأصغر بن عبد الله بن الطيّار الذي أمّه الخوصاء، وهو خطأ واضح، لأنه قتل يوم حرّة بني واقم، كما صرّح به أبو الفرج في المقاتل وغيره

وأمّا أمّ كلثوم ابنة زينب، فهي التي زوّجها الحسين بن علي عليهما السلام من ابن عمّها القاسم بن محمد بن جعفر الطيّار، وأنحلها البغيبغات، كما نصّ عليه المبرّد في الكامل 3/114، والسمهودي في تاريخ المدينة 2/263، وياقوت الحموي في معجم البلدان 2/248

وهي ثلاث عيون في ينبع: عين يقال لها خيف ليلى، وثانية خيف الإدراك، وثالثة خيف بسطاس

وذكر ابن شهرآشوب في المناقب 2/171: أنّه لما طلب معاوية بن أبي سفيان من مروان بن الحكم- وهو واليه على المدينة- أن يخطب ليزيد أمّ كلثوم هذه، فقال أبوها عبد الله بن جعفر: إنّ أمرها ليس إليّ، إنّما هو إلى سيدنا الحسين عليه السلام، وهو خالها، فاخبر الحسين عليه السلام بذلك فقال

أستخير الله تعالى، اللهم وفق لهذه الجارية رضاك من آل محمد صلّى الله عليه وآله وسلّم، فلما اجتمع الناس في مسجد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، أقبل مروان حتى جلس إلى الحسين عليه السلام وقال إنّ أمير المؤمنين-يعني معاوية- أمرني بذلك، وأن أجعل مهرها حكم أبيها بالغاً ما بلغ، مع صلح ما بين هذين الحيين، مع قضاء دينه، واعلم أنّ من يغبطكم بيزيد أكثر ممن يغبطه بكم، والعجب كيف يستمهر يزيد وهو كفؤ من لا كفؤ له، وبوجهه يستسقي الغمام، فرد خيراً يا أبا عبد الله

فقال الإمام الحسين عليه السلام

الحمد لله الذي اختارنا لنفسه، وارتضانا لدينه، واصطفانا على خلقه، إلى آخر كلامه عليه السلام

ثم قال يا مروان قد قلت فسمعنا

أما قولك: مهرها حكم أبيها بالغاً ما بلغ، فلعمري لو أردنا ذلك ما عدونا سنّة رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم في بناته ونسائه وأهل بيته، وهو اثنتا عشرة أوقية، تكون أربعمائة وثمانين درهماً

وأما قولك مع قضاء دين أبيها، فمتى كنّ نساؤنا يقضين عنّا ديوننا

وأمّا صلح ما بين هذين الحيين، فإنّا قوم عاديناكم في الله ولم نكن نصالحكم للدنيا، فلعمري لقد أعيى النسب فكيف السبب

وأما قولك والعجب كيف يستمهر يزيد، فقد استمهر مَن هو خير من يزيد ومن أبي يزيد ومن جدّ يزيد

وأما قولك إن يزيد كفؤ من لا كفؤ له، فمن كان كفؤه قبل اليوم فهو كفؤه اليوم، ما زادته إمارته في الكفاءة شيئاً

وأمّا قولك وجهه يستسقي به الغمام، فإنّما كان ذلك وجه رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّ

وأما قولك من يغبطنا به أكثر ممن يغبطه بنا، فإنما يغبطنا به أهل الجهل ويغبطه بنا أهل العقل

ثم قال عليه السلام بعد كلام

فاشهدوا جميعاً إني قد زوّجت أم كلثوم بنت عبد الله بن جعفر من ابن عمّها القاسم بن محمد بن جعفر على أربعمائة وثمانين درهماً، وقد نحلتها ضيعتين بالمدينة أو قال أرضي بالعقيق وإن غلّتها بالسنة ثمانية آلاف دينار، ففيهما لهما غنى إن شاء الله تعالى

قال فتغيّر وجه مروان وقال أغدراً يا بني هاشم، تأبون إلاّ العداوة قال فأين موضع الغدر يا مروان ؟ فقال

قد أخـــلقه بـــه حدث الزمانِ

وبُحتم بالضمير من الشنــانِ

أردنــــا صهــــــركم لنجد ودّاً

فلــــمّا جئتكم فجبهتـــــموني


فأجابه ذكوان مولى بن هاشم


وطهّرهم بذلــــــك في المثاني

ولا كــــــــفؤ هناك ولا مداني

إلى الأخيار من أهل الجنـــانِ

أماط الله عنهــــــــم كلّ رجس

فما لهم ســــــــواهم من نظير

أتــــــجعل كــلّ جبّار عنــــــيد


وفي كتاب بلاغات النساء تأليف أحمد بن أبي طاهر ص134 طبع مصر

أنّ أم كلثوم هذه ولدت للقاسم فاطمة تزوّجها طلحة بن عمر بن عبيد الله بن مغمر. فولدت له رملة تزوجها هشام بن عبد الملك، فلم تلد له، فقال لها هشام: أنتِ بغلة لا تلدين، قالت له رملة: يأبى كرمي أن يدنسه لؤمك


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:29 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020993391.jpg


أسماؤها وكناها


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020998521.png


لما ولدت زينب عليها السلام جاءت بها أمها الزهراء عليها السلام إلى أبيها أمير المؤمنين عليه السلام وقالت: سم هذه المولودة، فقال: ما كنت أسبق رسول الله صلى الله عليه وسلم - وكان في سفر له- ولما جاء النبي صلى الله عليه وآله وسلم وسأله علي عليه السلام عن اسمها، فقال: ما كنت لأسبق ربي تعالى، فهبط جبرائيل يقرأ على النبي السلام من الله الجليل وقال له سم هذه المولودة زينب، فقد اختار الله لها هذا الاسم

ثم اخبره بما يجري عليها من المصائب، فبكى النبي صلى الله عليه وآله وسلم، وقال: من بكى على مصاب هذه البنت كان كمن بكى على أخويها الحسن والحسين

وتكنى بأم كلثوم، كما تكنى بأم الحسين أيضاً، ويقال لها زينب الكبرى، للفرق بينها وبين من سميت باسمها من أخوتها وكنيت بكنيتها

كما أنها تلقب بالصديقة الصغرى، للفرق بينها وبين أمها الصديقة الكبرى فاطمة الزهراء عليها السلام

وتلقب بالعقيلة، وعقيلة بني هاشم، وعقيلة الطالبيّين - والعقيلة هي المرأة الكريمة على قومها العزيزة في بيتها، وزينب فوق ذلك - وبالموثّقة، والعارفة، والعالمة غير المعلّمة، والفاضلة، والكاملة، وعابدة آل علي، وغير ذلك من الصفات الحميدة والنعوت الحسنة

وهي أوّل بنت ولدت لفاطمة صلوات اللّه عليها في أشهر الأقوال، وقيل أول بنات فاطمة اسمها رقية، وكنيتها أم كلثوم، وماتت في حياة أخيها الحسن بن علي عليهما السلام

ومّما يدلّنا على أنها أكبر بنات فاطمة: أنّ الرواة في أيام الاضطهاد كانوا إذا أرادوا الرواية عن علي عليه السلام يقول الرجل منهم: هذه الرواية عن أبي زينب، كما نقل ذلك ابن أبي الحديد في شرح النهج، وإنما كنّوا أمير المؤمنين عليه السلام بهذه الكنية، لأنّ زينب عليه السلام كانت الأكبر من ولده بعد الحسنين عليهما السلام، ولم يكن يعرف بهذه الكنية عند أعدائه


ألقابها عليه السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020998522.png


1 - عالمة غير معلمة

2 - فهمة غير مفهمة

3 - كعبة الرزايا

4 - نائبة الزهراء

5 - نائبة الحسين

6 - مليكة الدنيا

7 - عقيلة النساء

8 - عديلة الخامس من أهل الكساء

9 - شريكة الشهيد

10 - كفيلة السجاد

11 - ناموس رواق العظمة

12 - سيدة العقائل

13 - سر أبيها

14 - سلالة الولاية

15 - وليدة الفصاحة

16 - شقيقة الحسن

17 - عقيلة خدر الرسالة

18 - رضيعة ثدي الولاية

19 - البليغة

20 - الفصيحة

21 - الصديقة الصغرى

22 - الموثقة

23 - عقيلة الطالبيين

24 - الفاضلة

25 - الكاملة

26 - عابدة آل علي

27 - عقيلة الوحي

28 - شمسة قلادة الجلالة

29 - نجمة سماء النبالة

30 - المعصومة الصغرى

31 - قرينة النوائب

32 - محبوبة المصطفى

33 - قرة عين المرتضى

34 - صابرة محتسبة

35 - عقيلة النبوة

36 - ربة خدر القدس

37 - قبلة المرتضى

38 - رضيعة الوحي

39 - باب حطة الخطايا

40 - حفرة علي وفاطمة

41 - ربيبة الفضل

42 - بطلة كربلاء

43 - عظيمة بلواها

44 - عقيلة القريش

45 - الباكية

46 - سليلة الزهراء

47 - أمينة الله

48 - آية من آيات الله

49 - مظلومة وحيدة


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:31 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021469362.jpg


السلام عليك ياعقيلة الطالبيين

السلام عليك يا اسيرة الأحزان


عبادتها وانقطاعها إلى الله عز وجل


كانت زينب صلوات الله عليها في عبادتها ثانية أمها الزهراء عليها السلام، وكانت تقضي عامّة لياليها بالتهجد وتلاوة القرآن

قال بعض ذوي الفضل

إنّها صلوات الله عليها ما تركت تهجّدها لله تعالى طول دهرها، حتّى ليلة الحادي عشر من المحرم

قال وروي عن زين العابدين عليه السلام أنّه قال

رأيتها تلك الليلة تصلّي من جلوس وإنّ الحسين عليه السلام لما ودع أخته زينب عليها السلام وداعه الأخير قال لها: يا أختاه لا تنسيني في نافلة الليل فإذا تأمّل المتأمّل إلى ما كانت عليه هذه الطاهرة من العبادة لله تعالى والانقطاع إليه لم يشك في عصمتها صلوات الله عليها، وأنّها كانت من القانتات اللواتي وقّفن حركاتهنّ وسكناتهنّ وأنفاسهنّ للباري تعالى، وبذلك حصلن على المنازل الرفيعة والدرجات العالية، التّي حكت برفعتها منازل المرسلين ودرجات الأوصياء عليهم الصلاة والسلام

علمها وفضلها عليها السلام ومعرفتها بالله تعالى

زينب المتربية في مدينة العلم النبوي المعتكفة بعده بابها العلوي المتغذية بلبانه من أمها الصديقة الطاهرة سلام الله عليها، وقد طوت عمراً من الدهر مع الإمامين السبطين يزقانها العلم زقاً، فهي من عياب علم آل محمد عليهم السلام وعلب فضائلهم التي اعترف بها عدوهم الألد يزيد الطاغية بقوله في الإمام السجاد عليه السلام: إنه من أهل بيت زقوا العلم زقاً

وقد نص لها بهذه الكلمة ابن أخيها علي بن الحسين عليهما السلام

أنت بحمد الله عالمة غير معلمة وفهمة غير مفهمة، يريد: أن مادة علمها من منبع ما منح به رجالات بيتها الرفيع أفيض عليها إلهاماً، لا بتخرج على أستاذ وأخذاً عن مشيخة، وإن كان الحصول علىتلك القوة الربانية بسبب تهذ يبات جدها وأبيها وأمها وأخويها ولا شك أن زينب الطاهرة قد أخلصت لله كل عمرها، فماذا تحسب أن يكون المتفجر من قلبها على لسانها من ينابيع الحكمة كانت زينب عليها السلام لها نيابة خاصة عن الحسين عليه السلام، وكان الناس يرجعون إليها في الحلال والحرام حتى برأ زين العابدين عليه السلام من مرضه

وقال الطبرسي إن زينب عليها السلام روت أخباراً كثيرة عن أمها الزهراء عليها السلام

ويروى أنها في طفولتها كانت جالسة في حجر أبيها- وهو عليه السلام يلاطفها بالكلام فقال لها: يا بنيتي قولي: واحد، فقالت: واحد، فقال لها: قولي اثنين، فسكتت، فقال لها: تكلمي يا قرة عيني، فقالت عليها السلام: يا أبتاه ما أطيق أن أقول اثنين بلسان أجريته بالواحد، فضمها صلوات الله عليه إلى صدره وقبلها بين عينيها وأن زينب عليها السلام قالت لأبيها أتحبنا يا أبتاه؟ فقال عليه السلام: وكيف لا أحبكم وأنتم ثمرة فؤادي، فقالت عليها السلام: يا أبتاه إن الحب لله تعالى والشفقة لنا

وهذا الكلام عنها عليها السلام روي متوتراً، وإذا تأمله المتأمل رأى فيه علماً جماً، فإذا عرف صدوره من طفلة كزينب عليها السلام يوم ذاك بانت له منزلتها في العلم والمعرفة

أنها كانت تعلم علم المنايا والبلايا، كجملة من أصحاب أمير المؤمنين عليه السلام


حاجة العصر إلى زينب عليها السلام والنموذج الزينبي

لم تصنع رسالة الإسلام، رجالاً نبهاء فحسب.. بل لقد صنعت على هذا الدرب الطويل من الدعوة والكفاح، نساءً يقل لهنّ في دنيا النساء نظير ولا عجب إن كان صرح الإسلام الكبير قام على جهد الرجل - سيف علي -، وجهد المرأة - مال خديجة -؛ فإن مسيرة الإسلام تأبى إلا أن تستند خلال زحفها المجيد إلى هذه الاكتاف المنزهة، حتى تخوض معركة التصحيح؛ في يوم كان عند العالمين مشهودا

وهو ثورة الحسين عليه السلام وليس غريباً أن يصبح هذا نوعاً من الاستبدال التاريحي؛ حيث تتوزع الأدوار على إيقاع معنى واحد تحمله هذه السلالة الطيبة.. فعليٌ هو أبو الحسين، وخديجة الكبرى هي جدة زينب! وما كان لكربلاء أن تتحول إلى رسالة خالدة في الضمير المسلم.. وما كان لهذه التراجيديا المؤلمة أن تتشكل خريطتها النفسية والآيدولوجية في النفوس؛ لولا ذلك الدور الذي أدته زينب على أحسن وجه

كيف يمكن لامرأة في ذلك العصر الذي اشتهر بعزلة النساء وابتعادهنّ عن حركة المجتمع، ان تنهض بمثل هذا العبئ الرسالي؟ وكيف تستطيع هذه الأنثى التي خلقت للغنج والدلال، ان تتحوّل إلى أمّ للثوار ومرضعة للأجيال الحسينية المتدفقة على طريق الخلاص؟

إنّ فضاء هذه الشخصية من الرحابة بحيث لا يسمح بحصره في كلمات معدودات. وكيف يمكننا ذلك إزاء شخصية تعدّدت أبعادها وساهم في تشكيلها عدد من العظماء والأفذاذ وعباقرة النوع.. إنها أخت أكبر ثائر في تاريخ البشر.. وابنة عبقري لم يفر غيره فرية.. وابنة إمرأة هي خير نساء العالمين طراً، وحفيدة رسول الإنسانية قاطبة! إنها المرأة التي انطوت على هذه الدرر الماسيّة الوهاجة، وثمرة لهذه البذور الطيبة السماوية.. إنها زينب، زمرّدة بني هاشم، والقلب الوحيد الذي حافظ على نبضة في زمن رديء.. حيث انتشر الوباء، ومرضت وتمارضت القلوب

وأمام هذه الشخصية التاريخية البارزة، والنموذج الفريد في دنيا النساء، لا نجد أسلوباً أنجع في وصف سيدتنا زينب عليها السلام سوى بأن نزجّ بعصرنا كله في فضاء هذه الشخصية، عسانا نستمدّ من خبرتها الرسالية نوراً نستضيء به في حياتنا المعاصرة، حيث باتت الحاجة ملحّة لإعادة الضمير الزينبي المفقود للمرأة المسلمة المعاصرة

والسؤال الذي يلحّ في الطرح: كيف نجعل من زينب عليها السلام معاصرة لنا؟

إننا أمام زينب عليها السلام نموذج المرأة المسلمة كما أرادها الإسلام، وكما جعلها حجّة حيّة، نابضة بالحياة أمام أجيال المسلمين. كما أرادها الإسلام، وكما جعلها حجّة حية، نابضة بالحياة أمام أجيال المسلمين. وهكذا فحينما نريد أن نتعرف على المرأة المسلمة النموذجية كما دعا إليها الإسلام، نقرأ في شخصية زينب عليها السلام

وفي ضوء هذا التردِّي الذي تشهده المرأة المعاصرة في مجتمعاتنا.. وفي إطار هذه الردّة النسائية والضياع القيمي من حياة شعوبنا.. فإننا نجد أنفسنا يوماً بعد يوم، في حاجة إلى الثقافة الزينبية، التي تكون بديلنا عن كل تلك النماذج المستوردة من وراء البحار

فلنخرج تراث زينب عليها السلام دفائنها وكنوزها إلى الوجود، ولننفض عن عبائتها غبار التاريخ وكلّ ما أخرقه تعاقب الأحداث، لنبقي على زينب - النموذج - وكل زينب، نموذج لنجعلها حية نابضة كقلب كبير، ونواجه بها نموذج الأبالسة ومكرهم الذي قد تزول منه جبال القيم.. عسانا ننسخ هذا المسخ وهذا الضياع، باستقامة زينب وعبقريتها

ادريس الحسيني

فسلام لك ياسيدتي يوم اشرقت الارض بنورك

ويوم صعدت روحك الطاهرة اللى بارئها

ويوم تبعثين


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:31 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021492241.jpg


حملت السيدة زينب عليها السلام تدبير أمور أهل البيت، بل الهاشميين جميع، بعد استشهاد الامام الحسين عليه السلام فلذلك لقبت بعقيلة بني هاشم، وعقيلة الطالبين.

وهي التي لقبت بالعقيلة، والمؤثقة، والعارفة، والعالمة غير معلمة، والفاضلة، والكاملة، وعابدة آل عليّ والسيدة وهو اللقب الذي اذا اطلق لا ينصرف الا عليها

وهي كريمة الدارين، جمعت بين جمال الطلعة وجمال الطوية، وكانت عند أهل العزم أم العزائم، وعند أهل الجود والكرم أم هاشم، وكثيرا ما كان يرجع اليها أبوها واخوتها في الرأي، فسميت صاحبة الشورى، كما كانت دارها مأوى لكل ضعيف ومحتاج، فلقبت بأم العواجز

اوصافها


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021489501.png


كانت السيدةزينب عليها السلام مثالا حيا من مثل أهله، فكانت صوامة قوامة، قانتة لله تعالى تائبة اليه، تقضي أكثر لياليها متهجدة تالية للقرآن الكريم، ولم تترك كل ذلك حتى في أشد الليالي عليها كربا وهي ليالي كربلاء، فكانت مع أخيها الامام أبي عبد الله الحسين عليه السلام وأهل بيته، يقطعون الليل في تلاوة القرآن والعبادة، لا تغفل لهم عين ولا يهجعون

وما تركت نوافلها الليلية حتى في يوم استشهاد أخيها الامام الحسين واليوم الذي يليه، رغم المصائب والمحن التي نزلت بها. وكان لعبادتها عليها السلام وخشوعها لله تعالى، وسمو روحه، وكثرة اطلاعه، أكبر الأثر فيمن حوله، كما كان له كذلك تأثير في كلامها فنظمت الشعر الرفيع، ومنه

سهرت أعيـن ونامـت عيـون

لأمـور تكـون أو لا تـكـون

ان ربا كفاك ما كـان بالأمـسس

يكفيك فـي غـد مـا يكـون

فـادرأ الهـم مـا استطـعـت

عن النفس فحملانك الهموم جنون


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021489502.png


كانت السيدة العقيلة زينب عليها السلام المثل الاعلى في القناعة والزهد والبعد عن متاع الدنيا ونعيمه، فأعرضت عن زهرة الحياة من المال الوفير لدى زوجها عبد الله بن جعفر، كما أعرضت عن الولد والحشم والخدم، فخرجت مع أخيها الامام أبي عبد الله الحسين عليه السلام، باذلة النفس والنفيس في سبيل الحق ونصرة الدين، ورغم علمها بما قد يجري عليهم من المصائب والاحداث، مؤثرة الآخرة على الدني،"والآخرة خير وأبقى


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021489503.png


تحملت السيدة العقيلة الطاهرة عليها السلام ما تعرضت له من احداث الدهر من استشهاد امها وابيها وأخويها عليهم السلام صابرة محتسبة ومفوضة أمرها الى الله تعالى، راضية بقضائه وتدبيره، قائمة بما ألقي على كاهلها من عبء مراعاة العيال ومراقبة الصغار واليتامى من أولاد اخوتها وأهل بيته، رابطة الجأش بايمانها الثابت وعقيدتها الراسخة، حتى أنها قالت عندما وقفت على جسد أخيها الشهيد الامام الحسين سلام الله عليه وهو مقطع الأوصال

اللهم تقبل منا هذا القليل من القربان


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021489504.png


كانت قصة زينب عليها السلام ومسرحيتها على مسرح هذه الحياة تبدأ منذ أن قتل أبو عبد الله الحسين عليه السلام. ومنذ أن غرقت أرض كربلاء في الدماء الزكية من آل الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم. فمنذ تلك اللحظات الرهيبات ومن تلك الفترات المظلمات بدأت هذه السيدة العظيمة على مسرح تاريخ البطولات تسجل لنفسها تلك الصحائف البيض بمداد من النور. فلم تهب السلطة، ولم تخف السطوة، ولم تحذر القوة، ولم تقم لهم وزناً أبد، كما لم تحسب لهم أي حساب!! لانها رأت نفسها مع الحق والحقيقة، ولاحظتهم بأنهم مع الباطل


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021489505.png


اما فصاحتها وبلاغتها عليها السلام وقدرتها على الابانة والتعبير، والوصول والانتهاء الى حسن الكلام بسلاسة وسهولة مع تخير اللفظ واصابة معناه واستواء في التقسيم وتعادل في الاطراف وتشابه اعجازه بصدره وموافقة أواخره ببداءته، بحيث يصبح المنظوم مثل المنثور في سهولة مطلعه وجودة مقطعه وكمال صوغه وتركيبه، فيصير عذبا جزلا سهل، به رونق وحلاوة، يقبله الفهم الثاقب ولا يرده، ويستوعبه السمع الصائب ولا يمجه، فهذا كله مما ورثته السيدة الطاهرة العقيلة عن ابيها الامام علي بن ابي طالب عليه السلام. فقد كان عليه السلام معروفا بسيد الفصحاء وامام البلغاء، حتى لقد قيل عنه، كلامه فوق كلام المخلوق ودون كلام الخالق. هذه البلاغة العلوية والفصاحة الهاشمية، ورثتها السيدة الكريمة بشهادة العرب أنفسهم، وهم أهل البلاغة والفصاحة. وهكذا اصبحت تمتاز بمحاسنها الكثيرة وأوصافها الجليلة،وخصالها الحميدة. ومفاخرها البارزة، وفضائلها الظاهرة عن نساء العالمين. ولا عجب؟ فانها هي من تلك الشجرة التي فرعه، وأصلها في السماء؟


سيرتها وفضائلها

كانت عليها السلام عالمة غير معَلّمة ، وفهِمة غير مفهمة ، عاقلة لبيبة ، جزلة ، وكانت في فصاحتها وزهدها وعبادتها كأبيها أمير المؤمنين وأمّها الزهراء عليهما السلام

اتّصفت عليها السلام بمحاسن كثيرة ، وأوصاف جليلة ، وخصال حميدة ، وشيم سعيدة ، ومفاخر بارزة ، وفضائل طاهرة

حدّثت عن أمّها الزهراء عليها السلام ، وكذلك عن أسماء بنت عميس ، كما روى عنها محمّد بن عمرو ، وعطاء بن السائب ، وفاطمة بنت الإمام الحسين عليه السلام ، وجابر بن عبد الله الأنصاري ، وعَبَّاد العامري

عُرفت زينب عليها السلام بكثرة التهجّد ، شأنها في ذلك شأن جدّها الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ، وأهل البيت عليهم السلام

وذكر بعض أهل السِيَر : أنّ زينب عليها السلام كان لها مجلس خاص لتفسير القرآن الكريم تحضره النساء ، وأنّ دعاءها كان مستجاباً



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:32 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021469363.jpg


إمرأة أدارت نصف الصراع بين الحق والباطل

اشرقت شمس الكرامة والحرية في السنة السادسة من الهجرة الشريفة، إذ استقبل البيت العلوي الطاهر بكل فرح وسرور وغبطة وحبور المولود الثالث والبنت الاولى للامام أمير المؤمنين علي عليه السلام والسيدة فاطمة الزهراء سلام الله عليها، ففي اليوم الخامس من شهر جمادي الاولى ولدت السيدةزينب وفتحت عينها في وجه الحياة في دار يشرف عليها ثلاثة هم أطهر خلق الله تعالى؛ محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وعلي أمير المؤمنين وفاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين صلى الله عليهم أجمعين

وحين ولادتها أتى النبي صلى الله عليه وآله وسلم الى منزل ابنته فاطمة عليها السلام وقال

يا بنية إئتيني بابنتك المولودة، فلما أحضرتها اخذها النبي وضمّها الى صدره الشريف ووضع خده على خدها فبكى بكاءا شديداً عالياً وسالت دموعه على خديه، فقالت له الزهراء سلام الله عليها: مم بكاؤك، لا أبكى الله عينيك يا أبتاه؟، فقال أياابنتاه يا فاطمة إن هذه البنت ستبتلى ببلايا وترد عليها مصائب شتى ورزايا أدهى، يا بضعتي وقرة عيني إن من بكى عليها وعلى مصائبها يكون ثوابه كثواب من بكى على أخوانها، ثم سماها زينب

هكذا فان السيدةزينب عليها السلام تلقّت دروس التربية الرفيعة في ذلك البيت الطاهر والعلم بما في ذلك الفصاحة والبلاغة والإخبار عن المستقبل ومعرفة الحياة وقوة النفس وعزتها والشجاعة والعقل الوافر والحكمة في تدبير الأمور واتخاذ ما يلزم من موقف أو قرار تجاه ما يحدث، فكانت مدرسة للحياة في كل شيء، غير ان أبرز ما يميّزها هو ذلك الموقف العملاق الذي وقفته عليها السلام في يوم عاشوراء وما سبقه من ايام وما تلاهُ حتى وفاتها عليها السلام وذلك الموقف الذي أصبح أنموذجا يذكره القريب والبعيد ويقتدى به في كل زمان ومكان ومن قبل كل انسان، حيث قامت السيدةزينب عليها السلام بإدارة نصف الصراع الذي دار بين الحق والباطل في ملحمة كربلاء لتعطينا ونساءنا درسا عظيماً هو أن على نساءنا ان يقمن بدورهن في الجهاد ضد الظلم والطغيان

ففي يوم عاشوراء قامت بدور المشجّعة التي لا تفتر، حيث أثارت حميّة الهاشميين ونصحت النساء وحرضّت للجهاد بكل وسيلة ممكنة، وفي الكوفة حيث أحتشدت الجماهير حول القافلة العائدة من كربلاء ألقت عليها السلام خطايا فضحت فيه السلطات الحاكمة، حيث قالت

تعساً لكم وبعدا، فلقد خاب السعي وتبّت الايدي وخسرت الصفقة وبؤتم بغضب من الله ورسوله وضربت عليكم الذلة والمسكنة

وفي الشام حيث أحتفل يزيد في قصره الفخم وجاء بالاسارى ليستعرضهم أمام اعوانه، هنالك جاشت نفس زينب عليها السلام بروح الدفاع عن الاسلام ونسيت مقتل أخيها الحسين والشهداء عليها السلام تجاهلت كل تلك الحقائق وتذكرت ضرورة الدفاع عن الحق بالتوكل على الله وحده والثقة بنصره، فألقت خطاباً هزَّ عرش يزيد وأثار بعض الجالسين حول يزيد عليه حين قالت: "أظننت يا يزيد حين أخذت علينا أقطار الأرض وآفاق السماء فاصبحنا نساقُ كما تُساق الأسارى، أن بنا على الله هوانا وبك عليه كرامة؟ ، حتى قالت

ولئن جرّت علي الدواهي مخاطبتك إني لأستصغر قدرك واستعظم تقريعك واستكثر توبيخك لكن العيون عبرى والصدور حرّى، فكِد كيدك واسع سعيك وناصب جهدك فوالله لا تمحوا ذكرنا ولا تميت وحينا ولا تدفع عنك عارها

تلك كانت شجاعة الأنبياء ورثتها زينب من جدها الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وأرادت أن تورثها نساءنا اليوم لكي لا يخضعن لأي قوة تريد أن تسحق القيم أو تتلاعب بالمقدسات، لذلك فقد رسمت العقيلة زينب خطوطا عريضة للمرأة المسلمة في مواجهة الطاغوت وأفكاره الباطلة، وعلى نساءنا اليوم القيام بهذا الدور المهم، ولأنهن أمام مواجهة حضارية وثقافية كبيرة، انهن اليوم في مواجهة هذا الغزو الفكري والثقافي الأجنبي الذي يتعرض له مجتمعنا المسلم

فهذا الغزو يهدف أولا وآخراً الى سلخ المبادئ والقيم والأخلاق والتأريخ والثقة بالنفس والأعتماد على الله عن الانسان المسلم، ولهذا الغزو الذي بدأ منذ مدة ليست بالقصيرة وسائله الخاصة به وأهم الوسائل المستخدمة في هذه الفترة الحرجة هي سيل ـ بل سيول ـ البرامج التي تواجهنا بها وسائل الاعلام الاجنبي كالأفلام والمناهج التثقيفية الضالّة، وبرامج المحطات الفضائية بمجموعها هي الخطر المحدق بأجيالنا لنزعها عن شخصيتها التي أرادها الله لها، وإذا لم تسنح الفرصة للمرأة اليوم أن تقف الموقف الذي وقفته العقيلة زينب في ساحة المعركة، فعليها ان تقتدي بها في دور آخر لا يقل أهمية وهو اعداد الجيل الصالح لخدمة المجتمع بتعليمه مبادئ وقيم الدين الاسلامي من خلال التربية الصالحة، حيث إن الام مدرسة اذا اعددتها.... اعددت شعبا طيب الاعراق، كما يقول الشاعر

على المرأة اليوم أن تزداد وعيا لدينها ولمتغيرات التاريخ واتساعا في افق ثقافتها بصورة متواصلة، فلا تقتنع بمستوى ثقافي معين، حتى تكون قادرة على إعداد مجتمع صالح، فتكون خير خلف لخير سلف؛ فاطمة الزهراء وزينب الحوراء وخديجة الكبرى، قال تعالى

ولكم في رسول الله اسوة حسنة

وقال المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم

مثل اهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق وهوى


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:33 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021506301.png


على الكريمة قد حسبنا



على الكريمة قد حسبنا

ومن حسب حاشا يضام

ولهـا حـقـا اتيـنـا

بخضـوع واحـتـرام

طالبن عطف الكريمـة

والشراب يوم الزحـام

كعبـة الاسـرار حقـا

جدهـا خيـر الانــام

من بهـا حقـا توسـل

تقضى حاجاتـه تمـام

التوسـل امـر وسنـه

توسل ماحـى الظـلام

بصالح الاعمال توسـل

بصحبة العترة الكـرام

يـا كريمـة انظرينـا

نظرتك تشفـى السقـام

نظرة من عيـن قلبـك

للمـحـب المستـهـام

انا همت شوقا همت حبا

فى مديح بنـت الامـام

مدحكم حبى ونصيبـى

طالبين حسـن الختـام

مـادح الاخيـار حقـا

ينجو فى يـوم القيـام

انهـا تسمـع وتبصـر

وكـفـى رد الـسـلام

لم تنزل تغطى وتمنـح

للاحبـة يــا كــرام

يـا همامـة اوصلينـا

بالمظـلـل بالغـمـام

من يقبل ترب ارضـك

ينبـغـى الا يـــلام

انمـا التقبيـل حبا

سكـن المقـام

ليس اشراكـا وكفـرا

فاتركوا جهـل العولـم

من يجاهد قـد يشاهـد

ويـرى بنـت الهمـام

فى شهود قـد يراهـا

فى جنح ليـل او منـام

ايها الاحبـاب عـودوا

للـزيـاره كـــل ان

رب ارزقنـا المحـبـة

والزيارة علـى الـدوام



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:36 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021511711.png


خصوصيات السيدة زينب


هناك خصوصيات لزينب هي نفس خصوصيات فاطمة الزهراء عليها السلام

1- الولاية والقدرة التكوينية حيث إشارت بيدها إلى الناس وهي في الكوفة فارتدَّت الأنفاس وسكنت الأجراس وهذا يدل على سيطرتها التكويني على كلِّ شئ

2- العلم اللدني الذي اكتسبته زينب عليها السلام من الإمام الحسين عليه السلام وهو علم الإمامة، قال عنها الإمام زين العابدين عليه السلام فقد كانت "عالمة غير معلمة" وقد ظهر كلّ شئ في خطبتها العظيمة في الكوفة والجدير بالذكر أن الزهراء عليها السلام أخذت ابنتها زينب إلى المسجد وخطبت الخطبة الفدكيةو كانت زينب عليها السلام آن ذاك في السابعة من عمرها ، فكيف استطاعت أن تحفظ الخطبة بأكملها وتنقلها إلى الآخرين حتى تصل إلينا؟ فلولا اتصالها بالغيب لما استطاعت زينب أن تنقل هذه الخطبة الغراء ذات المحتوى العميق


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021511712.png



يا من ببيت الهدى والوحـــي منشاك

سبحان من بحلي الفضــــل حلاكّ

فالشمس تشهد والأفلاك اجمــــعهـــا

ان ليس للشمس شيء من مزاياك

كلا ولا للنجوم الزهر مثل ســــــــنا

اقمارك الغر او علـــــــــيا كعلياك

والبدر ما نال نـــــــــــــورا نلته ابدا

كلا ولا القبة الخضــــــراء ثرياك

انت التي حـــزت نــــورا في حقيقته

يعلو على نور اقمــــــــــــار وافلاك

برّاك ربك من ازكـــــــــــــى بريته

مـن معشر طهروا من كل إشراك

من شيبة الحمد من عمر والعلا كفى

شيــــــــــخ الأباطح والمختار جداك

والوالد المرتضى الكرار حيـــــدرة

ولام فاطم والسبطين صنــــــــــواك

من ذا يحاكيك في مجد وفي شــرف

والليث حمزة والطيار عمـــــــــاك

لو كنت يوما كساء الاهل حاضـرة

كان الكساء بذاك اليوم غطـــــــاك

لا تعجب الشام من كانت اسيرتــها

ظلت تقبل ما يعلوه نـــــــــــــعلاك


اي يوم عظيم واي ساعة عظيمة حينما تشرفت الكائنات والمخلوقات والكون كله بمولد النجمة الساطعة والدرة المنكونه والحفيدة البطله لرسول الانسانية محمد ابن عبدالله صلى الله عليه وآله وسلم تشرفت الدنيا ببطلة الانسانية وببطلة كربلاء وبشريكت الحسين في النهضة المبارك

والله ليعجزالمقكرين والادباء والملوك والسلاطين وغيرهم بان يحصى فضال هذه السيدة العظيمه التي تعد افضل نساء العالمين بعد امه الزهراء البتول عليها السلام

فالسلام عليك يابنت خير الانام

السلام عليك يابنت يعسوب الدين

السلام عليك اخت كريم اهل البيت

السلام عليك يااخت سيد الشهداء

السلام عليك ياعمة اولياء الله


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:36 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021511713.jpg


زيارة السيدة زينب عليها السلام


اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ سَيِّدِ الأَنْبِياءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ صاحِبِ الْحَوْضِ وَاللِّواءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَنْ عُرِجَ بِهِ إِلَى السَّماءِ وَوَصَلَ إِلَى مَقامِ قابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنى اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ نَبِيِّ الْهُدى وَسَيِّدِ الْوَرى وَمُنْقِذِ الْعِبادِ مِنَ الرَّدى اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا بِنْتَ صاحِبِ الْخُلُقِ الْعَظِيمِ وَالشَّرَفِ الْعَمِيمِ وَالآياتِ وَالذِّكْرِ الْحَكِيمِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ صاحِبِ الْمَقامِ الْمَحْمُودِ وَالْحَوْضِ الْمَوْرُودِ وَاللِّوآءِ الْمَشْهُودِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَنْهَجِ دِينِ الإِسْلامِ وَصاحِبِ الْقِبْلَةِ وَالْقُرْآنِ وَعَلَمِ الصِّدْقِ وَالْحَقِّ وَاْلإِحْسانِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ صَفْوَةِ الأَنْبِياءِ وَعَلَمِ الأَتْقِيآءِ وَمَشْهُورِ الذِّكْرِ فِي السَّماءِ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ خَيْرِ خَلْقِ اللهِ وَسَيِّدِ خَلْقِهِ وَأَوَّلِ الْعَدَدِ قَبْلَ إِيجادِ أَرْضِهِ وَسَماواتِهِ وَآخِرِ اْلأَبَدِ بَعْدَ فَناءِ الدُّنْيا وَأَهْلُهُ الَّذِي رُوحُهُ نُسْخَةُ اللاَّهُوتِ وَصُورَتُهُ نُسْخَةُ الْمُلْكِ وَالْمَلَكُوتِ وَقَلْبُهُ خَزانَةُ الْحَيِّ الَّذِي لا يَمُوتُ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ الْمُظَلَّلِ بِالْغَمامِ سَيِّدِ الْكَوْنَيْنِ وَمَوْلَى الثَّقَلَيْنِ وَشَفِيعِ الأُمَّةِ يَوْمَ الْمَحْشَرِ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ سَيِّدِ اْلأَوْصِياءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا بِنْتَ إِمامِ اْلأَتْقِيآءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ رُكْنِ الأَوْلِياءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ عِمادِ اْلأَصْفِيآءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ يَعْسُوبِ الدِّين اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ سَيِّدِ الْوَصِيِّينَ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ قائِدِ الْبَرَرَةِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ قامِعِ الْكَفَرَةِ وَالْفَجَرَةِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ وارِثِ النَّبِيِّينَ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ خَلِيفَةَ سَيِّدِ الْمُرْسِلِينَ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ ضِياءِ الدِّين اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ النَّبَأِ الْعَظِيمِ عَلَى الْيَقِينِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَنْ حِسابُ النَّاسِ عَلَيْهِ وَالْكَوْثَرُ فِي يَدَيْهِ وَالْنَصُّ يَوْمُ الْغَدِير عَلَيْهِ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَنْ قادَ زِمامَ ناقَتِها جِبْرائِيلُ وَشارَكَها فِي مُصابِها إِسْرافِيلُ وَغَضِبَ بِسَبَبِها الرَّبُّ الْجَلِيلُ وَبَكى لِمُصابِها إِبْراهِيمُ الْخَلِيلُ وَنُوحٌ وَمُوسَى الْكَلِيمْ فِي كَرْبَلاءِ الْحُسَيْنِ الشَّهِيدِ الْغَرِيبِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ الْبُدُورِ السَّواطِعِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ الشُّمُوسِ الطَّوالِعِ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ زَمْزَمَ وَصَفا اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَكَّةَ وَمُنى اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَنْ حُمِلَ عَلَى الْبُراقِ فِي الْهَوآءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَنْ أُسْرِيَ بِهِ مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصى اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَنْ ضَرَبَ بِالسَّيْفَيْنِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ مَنْ صَلَّى الْقِبْلَتَيْنِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ الْمُصْطَفى اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ عَلِيٍّ الْمُرْتَضى اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ فاطِمَةَ الزَّهْراءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ خَدِيجَةَ الْكُبْرى اَلسَّلامُ عَلَيْكِ وَعَلَى جَدِّكِ مُحَمَّدٍ الْمُخْتارِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ وَعَلَى أَبِيكِ حَيْدَرِ الْكَرَّارِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ وَعَلَى السَّاداتِ اْلأَطْهَارِ الأَخْيارِ وَهُمْ حُجَجُ اللهِ عَلَى الأَقْطارِ ساداتُ الأَرْضِ وَالسَّماءِ مِنْ أَخِيكَ الْحُسَيْنِ الشَّهِيدِ الْعَطْشانِ الظَّمآنِ وَهُوَ أَبُو التِّسْعَةِ اْلأَطْهارِ وَهُمْ حُجَجُ اللهِ فِي الشَّرْقِ وَالْغَرْبِ وَالأَرْضِ وَالسَّماءِ الَّذِينَ حُبُّهُمْ فَرْضٌ عَلَى أَعْناقِ كُلِّ الْخَلائِقِ الْمَخْلُوقِينَ لِخالِقِ الْقادِرِ السُّبْحانِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ وَلِيِّ اللهِ الأَعْظَمِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا بِنْتَ وَلِيِّ اللهِ الْمُعَظَّمِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا عَمَّةَ وَلِيِّ اللهِ الْمُكَرَّمِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا أُمَّ الْمَصائِبِ يا زَيْنَبُ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ أَيَّتُهَا الصِّدِّيقَةُ الْمَرْضِيَّةُ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ أَيَّتُهَا الْفاضِلَةُ الرَّشِيدَةُ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ أَيَّتُهَا التَّقِيَّةِ النَّقِيَّةِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا مَنْ ظَهَرَتْ مَحَبَّتُهَا لِلْحُسَيْنِ الْمَظْلُومِ فِي مِوارِدَ عَدِيدَةٍ وَتَحْمِلُ الْمَصائِبَ الْمُحْرِقَةِ لِلْقُلُوبِ مَعَ تَحَمُّلاتٍ شَدِيدَةٍ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا مَنْ حَفِظْتِ اْلإِمامَ فِي يَوْمِ عاشُورآءِ فِي قَتْلَه وَبَذَلَتْ نَفْسِها فِي نَجاةِ زَيْنِ الْعابِدِين عليه السَّلام فِي مَجْلِسِ أَشْقَى اْلأَشْقِياءِ وَنَطَقَتْ كَنُطْقِ عَلِيٍّ عَلَيْهِ السَّلامُ فِي سِكَكِ الْكُوفَةِ وَحَوْلَها كَثِيرٌ مِنَ اْلأَعْداءِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا مَنْ نَطَحَتْ جَبِينُها بِمُقَدَّمِ الْمَحْمِلِ إِذْ رَأَتْ رَأْسَ الشُّهَداءِ وَيَخْرُجُ الدَّمُ مِنْ تَحْتِ قِناعِها وَمِنْ مَحْمِلِها بِحَيْثُ يَرى مِنْ حَوْلِهَا اْلأَعْداءُ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا تَالِيَ الْمَعْصُومِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا مُمْتَحَنَةُ فِي تَحَمُّلاتِ الْمَصائِبِ كَالْحُسَين المظلُومِ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ

اَلسَّلامُ عَلَيْكِ أَيَّتُهَا الْبَعِيدَةُ الْمُتَحَيِّزَةُ فِي خَرابَةِ الشّامِ اَلسَّلامُ عَلَيْكِ أَيَّتُهَا الْمُتَحَيِّرَةُ فِي وُقُوفِكِ عَلَى جَسَدِ سَيِّدِ الشُّهَداءِ وَخَاطَبْتِ جَدَّكِ رَسُولِ اللهِ بِهذَا النِّداءِ صَلَّى عَلَيْكَ مَلِيكُ السَّماءِ هذا حُسَيْنٌ بِالْعَراءِ مَسْلُوبُ الْعِمامَةِ وَالرِّداءِ مُقَطَّعُ اْلأَعْضاءِ وَبَناتُكَ سَبايا وَإِلَى اللهِ الْمُشْتَكى وَقالَتْ يا مُحَمَّدُ صلّى الله عليه وآله وسلَّم هذا حُسَيْنٌ تُسْفِي عَلَيْهِ رِيحُ الصَّبا مَجْذُوذُ الرَّأْسِ مِنَ الْقَفى قَتِيلُ أَوْلادِ الْبَغايا وا حُزْناهُ عَلَيْكَ يا أَبَا عَبْدِ اللهِ اَلسَّلامُ عَلَى مَنْ تَهَيَّجَ قَلْبُها لِلْحُسَيْنِ الْمَظْلُومِ الْعُرْيانِ الْمَطْرُوحِ عَلَى الثَّرى وَقالَتْ بِصَوْتٍ حَزِينٍ بِأَبِي مَنْ نَفْسِي لَهُ الْفِداءِ بِأَبِي الْمَهْمُومِ حَتّى قَضى بِأَبِي الْعَطْشانِ حَتّى مَضى بِأَبِي مَنْ شَيْبَتُهُ تَقْطُرُ بِالدِّماءِ اَلسَّلامُ عَلَى مَنْ بَكَتْ عَلَى جَسَدِ أَخِيها بَيْنَ الْقَتْلى حَتّى بَكَى لبُكائِهَا كُلُّ عَدُوٍّ وَصَدِيقٍ وَرَأَى النّاسُ دُمُوعَ الْخَيْلِ تَنْحَدِرُ عَلَى حَوافِرِها عَلَى التَّحْقِيقِ اَلسَّلامُ عَلَى مَنْ تَكَلَّفَتْ وَاجْتَمَعَتْ فِي عَصْرِ عاشُوراءَ بَناتِ رَسُولِ اللهِ وَأَطْفالِ الْحُسَيْنِ وَقامَتْ لَهَا الْقِيامَةُ فِي شَهادَةِ الطِّفْلَيْنِ الْغَرِيبَيْنِ الْمَظْلُومَيْنِ اَلسَّلامُ عَلَى مَنْ لَمْ تَنَمْ عَيْنُها لأَجْلِ حَراسَةِ آل اللهِ فِي طَفِّ نَيْنَوى وَسارَتْ أَسِيراً ذَلِيلاً بِيَدِ الأَعْداءِ اَلسَّلامُ عَلَى مَنْ رَكِبَتْ بَعِيراً غَيْرَ وَطاءٍ وَنادَتْ أَخِيها أَبَا الْفَضْلِ بِهذَا النِّداءِ أَخِي أَبَا الْفَضْلُ أَنْتَ الَّذِي رَكّبْتَنِي إِذا أَرَدْتُ الْخُرُوجَ مِنَ الْمَدِينَةِ اَلسَّلامُ عَلَى مَنْ خَطَبَتْ فِي مَيَدانِ الْكُوفَةِ بُخُطْبَةٍ نافِعَةٍ حَتّى سَكَنَتِ اْلأَصْواتُ مِنْ كُلِّ ناحِيَةٍ اَلسَّلامُ عَلَى مَنِ احْتَجَّتْ فِي مَجْلِسِ ابْنِ زِيادٍ بِاحْتِجاجات وَاضِحَةٍ وَقالَتْ فِي جَوابِهِ بِبَيِّناتٍ صادِقَةٍ إِذْ قالَ ابْنُ زيادِ لِزَيْنَبِ سَلامُ اللهِ عَلَيْها كَيْفَ رَأَيْتِ صُنْعَ اللهِ بِأَخِيكِ الْحُسَيْنِ قالَتْ ما رَأَيْتُ إِلاَّ جَمِيلاً اَلسَّلامُ عَلَيْكِ يا أَسِيراً بِيَدِي اْلأَعْداءِ فِي الْفَلَواتِ وَرَأَيْتِ أَهْلَ الشَّامِ فِي حالَةِ الْعَيْشِ وَالسُّرُورِ وَنَشْرِ الرّاياتِ اَلسَّلامُ عَلَى مَنْ شُدَّ الْحَبْلُ عَلَى عَضُدِها وَعُنُقِ اْلإِمامِ زَيْنُ الْعابِدِينَ وَأَدْخَلُوها مَعَ سِتَّةِ عَشَرَ نَفَرٍ مِنْ آل رَسُولِ اللهِ وَهُمْ كَاْلأُسَراءِ مُقَرَّنِينَ بِالْحَدِيدِ مَظْلُومِينَ

وَقالَ عَلِيُّ بْنَ الْحُسَيْنِ عليه السَّلام لِيَزِيدُ: يا يَزِيدُ ما ظَنُّكَ بِرَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ لَوْ رآنا عَلَى هذِهِ الْحالَةِ ثُمَّ قالَتْ أُمُّ الْمَصَائِبِ زَيْنَبُ لَهُ قائِلاً

فَأَهَلُّوا وَاسْتَهَلُّوا فَرَحاً

ثُمَّ قالُوا يا يَزِيدُ لا تَشَلْ

مُتَنَحِّياً عَلَى ثَنايا أَبِي عَبْدِ اللهِ سَيِّدِ شَبابِ أَهْلِ الْجَنَّةَ تَنْكُثُها بِمَخْصَرَتِكَ ثُمَّ قالَتْ: وَلَئِنْ جَرّتْ عَلَيَّ الدَّواهِي مُخاطَبَتُكَ وَإِنِّي لأَسْتَصْغِرُ قَدْرَكَ وَأَسْتَعْظِمُ تَقْريعَكَ وَأَسْتَكْبِرُ تَوْبِيخَكَ لكِنَّ الْعُيُونَ عَبْرى وَالصُّدُورَ حَرّى أَلا فَالْعَجَبُ كُلّ الْعَجَبِ مِنِ إِقْدامِكَ لِقَتْلِ حِزْبِ اللهِ النُّجَباءِ بِحِزْبِ الشَّيْطانِ الطُّلَقاءِ وَلَئِنِ اتَّخَذْتَنا مَغْنَماً لَتَجِدنّا وَشِيكاً مَغْرَماً حِينَ لا تَجِدُ إِلاَّ ما قَدَّمَتْ يَداكَ وَما رَبُّكَ بِظَلاَّمٍ لِلْعَبيدِ وَإِلَى اللهِ الْمُشْتَكى وَعَلَيْهِ الْمُعَوَّلُ فِي الشِّدَّةِ وَالرَّخاءِ فَكِدْ كَيْدَكَ وَأَسْعَ سَعْيَكَ وَناصِبْ جَهْدَكَ فَوَاللهِ لا تَمْحُو ذِكْرَنا وَلا تُميِتُ وَحْيَنا وَلا تُدْرِكُ أَمَدَنا وَلا تُدْحَضُ عَنْكَ عارَها ومَا رَأْيُكَ إلاّ فَنَداً وَأَياَّمُكَ إِلاَّ عَدَداً وَجَمْعُكَ إِلاَّ بَدَداً يا يَزِيدُ أَما سَمِعْتَ قَوْلَ اللهِ تَعالى

وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللهِ أَمْواتاً بَلْ أَحْياءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ

وَحَسْبُكَ بِاللهِ حاكِماً وَبِمُحَمَّدٍ خَصْماً وَبِجَبْرِيلَ عَدُوّاً

ثُمَّ قالَتْ

اَلْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي خَتَمَ لأَوَّلِنا بِالسَّعادَةِ وَالْمَغْفِرَةِ وَلآخِرِنا بِالشَّهادَةِ وَالرَّحْمَةِ إِنَّهُ رَحِيمٌ وَدُودٌ وَهُوَ حَسْبُنا وَنِعْمَ الْوَكِيلُ وَصَلَّى اللهُ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ وَأَهْلِ بَيْتِهِ الطَّاهِرينَ الأَئِمَّةِ الْمَعْصُومِينَ آمِينَ يا رَبَّ الْعالَمِينَ

بلغنا الله واياكم في الدنيا زيارتها وفي الآخرة شفاعتها

نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:37 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022495381.jpg


انبارك لفاطمة


انبارك لفاطمة ابنتها هالله هالله

اشهل ثمينه الوالدتها هالله هالله

بحر زاخر لاكَيتها هالله هالله

هلا ابزينب يا زجيه

صلى وسلم عليها هالله هالله

والملائك حافيها هالله هالله

الحور فرحانين بيها هالله هالله

خل نزفلها تحيه

ارفع ايدك يالتحبها هالله هالله

زاجي وعالي نسبها هالله هالله

فاز كل كَلب اليحبها هالله هالله

يا سعد واحلى مسيه

حين جاعدها ابوها هالله هالله

كَال زينب دجيبوها هالله هالله

هاذي التحفظ اخوها هالله هالله

بالطفوف هيه الوصيه

الكل منكم صوت علوا هالله هالله

عالرسول الهادي صلوا هالله هالله

كل سنة هالحفل عملوا هالله هالله

وهنوا الهادي ووصيه

اشهل النجوم اشهل الثريا



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:38 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022492161.jpg


نشأتها


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022492162.png


كانت نشأة هذه الطاهرة الكريمة، وتربية تلك الدرة اليتيمة، زينب عليها السلام ، في حضن النبوة, ودرجت في بيت الرسالة، ورضعت لبان الوحي من ثدي الزهراء البتول (عليها السلام) وغذيت بغذاء الكرامة من كف ابن عم الرسول عليه السلام ، فنشأت نشأة قدسية، وربيت تربية روحانية، متجلببة جلابيب الجلال والعظمة، متردية رداء العفاف والحشمة، فالخمسة أصحاب العباء عليهم السلام هم الذين قاموا بتربيتها وتثقيفها وتهذيبها، وكفاك بهم مؤدبين ومعلمين

نعم، لقد نشأت السيدة زينب عليها السلام في حجر أبيها أمير المؤمنين عليه السلام وتربت على يديه، وتثقفت بثقافته حتى بلغت أشدها، وعندها اشتهرت من بين نساء قريش، ومخدرات بني هاشم، وبنات آل عبد المطلب، بكثرة العبادة والزهادة، وبتمام الحياء والعفة، وبوفور العقل والحكمة, وبكمال الأخلاق والآداب، وبنهاية المهابة والجلالة

بل انها عليها السلام أصبحت تمثل وبجدارة مليكة العرب والعجم السيدة خديجة الكبرى عليها السلام ومليكة الأنبياء فاطمة الزهراء عليها السلام ولذلك كان أبوها أمير المؤمنين عليه السلام يكن لها غاية الاحترام والتبجيل، حتى أنها إذا أرادت التشرف بزيارة جدها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كانت تتشرف ليلاً وذلك بعد أن يأمر أبوها أمير المؤمنينعليه السلام بإطفاء اضوية المسجد، وكان يصحبها هو وأخواها الإمامين: الحسن والحسين عليهما السلام ذهاباً وإياباً

تاريخ وفاتها ومحل دفنها عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022492163.png


اختلف المؤرخون في تحديد سنة وفاتها عليها السلام ، وان كان الأرجح عند كثير من الباحثين انها توفيت في سنة 62 هـ، لكن ذهب آخرون الى ان وفاتها سنة 65هـ

واتفق المؤرخون على ان وفاتها (عليها السلام) كانت في يوم الخامس عشر من شهر رجب المرجب

ومن اشراقات عظمة السيدة زينب عليها السلام ان تتنافس البقاع والبلدان على ادعاء شرف احتضان مرقدها ومثواها، ففي اكثر من بلد تقام الأضرحة وتشمخ القباب والمنائر باسم السيدة زينب عليها السلام

ولقد اختلف الباحثون في مكان وفاة السيدة زينب عليها السلام ومحل قبرها، وشاء الله تعالى ان يكون ذلك سبباً لاظهار عظمتها وابراز شأنها ومجدها

ولكن تشير بعض الروايات الى ان عبد الله بن جعفر رحل من المدينة، وانتقل مع السيدة زينب عليها السلام الى ضيعة كان يمتلكها قرب دمشق في قرية يقال لها راوية وقد توفيت السيدة زينب عليها السلام في هذه القرية ودفنت في المرقد المعروف باسمها

وقد ذكر بعض المحققين

ان الأمويين نفوا السيدة زينب عليها السلام من المدينة المنورة الى قرية من قرى الشام، حتى توفيت هناك ودفنت حيث مرقدها الآن، ومن المحتمل ان أعداء أهل البيت عليهم السلام من بني أمية قد دسوا السم الى عقيلة بني هاشم زينب عليها السلام فقضت نحبها مسمومة شهيدة، وذلك لما كانوا يرونه في حياتها من الخطر على عروشهم ويقع مقام السيدة زينب عليها السلام في الجهة الشرقية الجنوبية على بعد سبعة كيلومترات من دمشق، وقد أصبحت المنطقة تعرف كلها باسم السيدة زينب عليها السلام وهي تزدهر بنورها وترى اليوم في مقامها المقدس كثرة الزوار من مختلف بلاد العالم يتبركون بها وبمرقدها


رزقنا الله وإياكم في الدنيا زيارتهم وفي الآخرة شفاعتهم


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:39 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://i32.tinypic.com/2u70uf5.jpg



سـر أســـم زينــب


السلام على سيدتنا ومولاتنا العقيلة الصابره الحوراء زينب عليها السلام

لا يخفى أن السيدة الحوراء زينب عليها السلام رضيعة الرسالة

والعصمة وربيبة الوحي والقرآن وأول أبنة لقسيم الجنة والنار

وساقي الكوثر يوم الحشر والنشر

وأبنة فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين عليهم السلام

وكان أسمها زينب عليها السلام ، فإن أسمها المبارك الحوراء زينب


وزينب في اللغة


اسم شجر حسن المنظر طيب الرائحة

وبه سميت المرأة أو أن اسم مأخوذ من

زين اب يعني زينة ابيها وبهذا الاعتبار عبر البعض عنها بأنها عليها السلام

زين ابيها كما ان الزهراء عليها السلام ام ابيها وهو تقابل جيد حسن

وعليه فلو أخذ الحوراء زينب من زين اب بعد سقوط الالف

منها للتخفيف أو لكثرة الاستعمال ، فهو مما يناسبها

لأنها كانت بإيمانها وتقواها وعلمها وفضلها زينة وفخراً

في التاريخ لابيها أمير المؤمنين عليه السلام

بل لأهل البيت عليهم السلام اجمعين

من اسرار اسم السيده الحوراء زينب عليها السلام

أن كل حرف من حروف الهجاء الاربعة

لاسم الحوراء زينب يرمز الى عظيم من العظماء ويشير اليه

وينبيء عن انها قد ورثت العظمة منهم

فكانت خير وارث لمحاسنهم والخلف الصالح لهم

والدليل الصادق على مآثرهم


فالزاء


يرمز الى أمها الزهراء عليها السلام

لما ورثته من أمها عليها السلام

من الصبر والصمود والتضحية والفداء


والياء


يرمز الى أبيها علي عليه السلام

لما ورثته منه عليه السلام من الشجاعة

والشهامة والحلم والعلم


والنون


يرمز إلى أخويها الإمامين

الحسن والحسين عليهما السلام

لما ورثته منهما عليهما السلام

من فضائل ومكارم وأخلاق وأدب


والباء


يرمز إلى النبي جدها المختار الرسول الأعظم

صلى الله عليه وآله وسلم لما ورثته منه

صلى الله عليه وآله وسلم من عز وشرف وسؤدد وسيادة

وحيث أن الله تبارك وتعالى اراد بيان فضل هذه السيدة الكريمة

بضعة الرسالة وربيبة الامامة وكريمة اهل البيت وعقيلة بني هاشم

اصطفاها واختار لها لها اسم زينب وتسميتها باسم زينب

من قبل الله تبارك وتعالى هي منقبة عظيمة

لم ينلها الا خاصة من عباد الله المقربين


القاب السيدة الحوراء زينب عليها السلام


اللقب هو ما يسمى به الانسان بعد اسمه العلم

من لفظ يدل على المدح او الذم

ولما كانت هذه السيدة المباركة جامعة لكل الفضائل الحميدة

والصفات الخيرة كان البيان عاجزاً والقلم قاصراً

عن ذكر قليل من كثير ما اتصفت به سلام الله عليها

من الفضائل والمناقب فالمدح في حقها عليها السلام


يكون كما قال الشاعر


ألا أن ثوبا خيط من نسج تسعة

وعشرين حرفاً من معاليه قاصر


أسعد الله أيامنا وأيامكم بهذه المناسبة العطرة


أعاده الله علينا و عليكم و على الأمة الإسلامية جمعاء

بالخير و اليمين و البركات بحق محمد و آل محمد


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:40 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022499931.jpg


زينب يا أملي


زينب يا أملي

يا كعبة الرسل ِ - تزهو ببيت علي

بضعة حيدر - ساقي الكوثر

نورين من قلب السمى ويزهن سمعتين

نور الحسن والثاني شع من نور الحسين

مو فرحة وحدة المرتضى بقلبه فرحتين

زينب الشمعة الثالثة وشافتها كل عين

زينب تزدهر - زهى لها القمر - والأنجم الزهر

بنت الجوهر - ساقي الكوثر

مثل الحسين وفاطمة وبنفس الآمال

مثل الرسول ويا الحسن يتشابه الحال

حب حيدر لزينب صبح مضرب للأمثال

ميلاد زينب كل ملك بيه صرح وقال

زينب فاهمة - بالحق عالمة - والأم فاطمة

أما المحور - ساقي الكوثر

نزلت بشاير من لدن عالم الرحمن

يا الهادي هذه شمعتك للعفة عنوان

للحرة لو رايد إسم يا صاحب الشان

سميها زينب والإسم من رب الأكوان

زينب خالقها - كالشمس أشرقها

بالحق أنطقها فيها بشر - ساقي الكوثر

بارينه جاعل هالإسم سر من الأسرار

للوحي بلغ والوحي بلغ المختار

هادينه عن هذا الإسم بلغ الكرار

حيدر بهالفرحة قصد يم أم الأطهار

حيدر خبرها - بالإسم بشرها - بالسر نورها

وهو الأنور - ساقي الكوثر

بيت الوحي الليلة إنجعل بالفرحة مرصود

ميلاد زينب بت علي بالبهجة مشهود

بت حيدر وسر الإسم للخالق يعود

أم الصبر صبر القلب وياها مولود

الله شرفها - بالعلم أتحفها - والكل يعرفها

نورٌ يزهر - ساقي الكوثر


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:41 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022505211.jpg


التوسل بالعقيلة زينب


يا شفيعة العالمين يا سيدة الحياء

يازينب

يا عالم العفة و يا ناموس الكبرياء

يا زينب

يا سيدتي ومولاتي اقسم عليك

بحق جدك محمد المختار

و بحق أبيك علي حيدر الكرار

و بحق امك فاطمة الزهراء و ضلعها المكسور

و بحق اخيك الحسن المسموم و كبده المقطعة

و بحق اخيك الحسين المظلوم قتيل اولاد أهل البغايا

سيدتي بحق وداعك للحسين الشهيد

و بحق غربتك و غربة بنات رسول الله

و اطفال الحسين

اللهم رد كل غريب

يا زينب

و بحق ساقي عطاشى كربلاء قمر بني هاشم

كفيلك العباس بن أمير المؤمنين

يا زينب

و بمرض زين العابدين علي بن الحسين

اللهم شافي كل مريض

يا زينب

نتوسل بك بك في قضاء حوائجنا و الشفاعة لنا


يا وجيهة عند الله اشفعي لنا عند الله

يا وجيهة عند الله اشفعي لنا عند الله

يا وجيهة عند الله اشفعي لنا عند الله

اللهم بحق مولاتنا أم المصائب زينب بنت أمير المؤمنين

و بحق محمد وآله الطاهرين

استجب لنا يا رب العالمين

وارحمنا يا أرحم الراحمين


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:42 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022506901.jpg


أشرقت في هذا اليــوم الأكوان

بفتح الرايــه الحسينيه بفضل من الرحمن

ومن توفيق اللـه انه جعلها بنفس اليوم

افتتاحها وميلاد العقيله به تستبشر الأنس والجان

نفتـخر بوجودنـا بمثل هالـرايات

الي بارينــا صاغــها بـــ أحلى العبــارات

ونـدعــي ربي دووووووم

يكثـر من عـددنا يـوم بعـد يـوم

ونظل بالاخوه والمحـبة متمـسكين

بتجمعنــا على ولاية أمير المؤمنين


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:42 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022506902.jpg


السلام عليك يا زينب الكبرى


السلام عليك يا حفيدة المصطفى


السلام عليك يا بنت المرتضى


السلام عليك بضعة الزهراء


السلام عليك يا أخت المجتبى


السلام عليك يا أخت الشهيد


السلام عليك يا زينب الكبرى


السلام عليك يا حفيدة المصطفى


السلام عليك يا بنت المرتضى


السلام عليك بضعة الزهراء


السلام عليك يا أخت المجتبى


السلام عليك يا أخت الشهيد


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:43 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022506903.jpg


أهرقتُ أشرعتي على مرســـاكِ

وأتيتُ أرفلُ في سفيــــنِ رؤاكِ

وبصدريَ الأزمان خفقةُ ذاهـــلِ

يرنـــو بمقلتهِ عظيمَ سنــاكِ

من أنتِ؟ واشتبكت بسؤلي ساعـةٌ

فيها ولدت و كان بِدءُ عُــــلاكِ

أشرقتِ ملء الطُهر حيـن ترقرقت

من حولكِ زمرٌ من الأمــــلاك

والدارُ يسعاها الأمينُ ورهــطُه

خدماً لتغدوا في نعيم رضــــاكِ

كان النبي يُحيكُ منــكِ روايــةً

للمجدِ حينَ لصدرهِ أدنـــــاكِ

وبحيثُ قبَّل قام قطبُ مجـــرةٍ

للصبرِ، يُكملُ دورة الأفــــلاكِ

لكنَّ أفق الغيبِ أفصـحَ ســـرَّه

وبدى إليهِ ما يحــول مـــداكِ

فتقاطرت منه الدموع بمنــــظرِ

تسبين فيه على يدي أعــــداكِ

هو يومُ مولدكِ، ولكنَّ العنــــا

يطوي السنينَ فيستحيلُ أســـاكِ

ولربما اكتملت فصولُ حكـــايةٍ

من قبلِ أن تسري بوحي الحـاكي

أعقيلةَ الأطهارِ والشرفُ الـــذي

لاذتْ إليـــــهِ حقيـقةُ الإدراكِ

أبداً يصوغُ الدهر منكِ كمـــاله

وبكفهِ مـــلء اليقيـــن لواكِ

ذكراكِ سطرها الخلودُ بريشةِ الــ

تقوى وسيجها صفـاءُ هُـــداكِ

هل كان يُسْمعُ والخطوب مروعـةٌ

والرزء مزدحمٌ، سوى نجــواكِ؟؟

حتى إذا بلغَ المصابُ أشــــدَّه

كانتْ صلاةُ الليلِ من سلـــواكِ

يا ذروة العلياء حسبُكِ أنمــــا

يحوي الزمانُ من العلا عليـــاكِ

يا من تقاسمت البطولةَ والفِـــدا

أقسمتُ ما كان الهُدى لــــولاكِ

صلى عليكِ الله ما أمــــلاكُهُ

طافت مُقدَّسةً بقدسِ حِمــــاكِ


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:44 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022511531.jpg


نهني الصميدع حيدر سيد الناس

بميلادج الميمون يخت العباس

صاحب الراية والبطل عد الباس

نحَيٌ الميلاد بفرحه وبمسره

حيدر ابوهه وجدهه طه وامه

الزهره البتوله وحمزه اليصبح عمه

وهي العقيله زينب والاصله

بنت الامامة والنبوه الشجره

يوم الفرح يومج يبت الكرار

تحله القصايد والشعر والاذكار

وايامكم يحيوهه بس الاحرار

بس الذي يحب النبي والعترة

الحوراء ام الحكمة والشجاعه

ام الشرف والدين وكل اطباعه

بنت الاصول الشامخه المَناٌعَه

بنت الارحام الطاهره المعتبره


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:44 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021222792.png



لُذ بالعقيلة بضعـة الـزهراءِ

متوسّـلاً بكريـمـةِ الآبـاءِ

فهناك مهبطُ رحمةٍ تخظى بها

وهناك ما ترجـو مـن الآلاءِ

وافتَحْ بفاتحة الكتابِ ضريحَها

واقرأ سلامك ضارعاً بدعـاءِ

حتّى تنالَ الخيرَ مِن نَفَحاتهـا

وترى شعاعَ جلالةٍ وبـهـاءِ

فمزارها حَرَمٌ، ومهبطها حمىً

وهي اللّياذ لنـا من الـلأواءِ

فجوارحي تصبو لزَورةِ قبرِها

وجوانحي تهفو لهـا بـولاءِ

فالله شرَّف قدرَها ومقامَـهـا

والله يوفي الخيرَ للـسعـداءِ


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:48 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021503252.png


إنّ القصائد تستحـي يـا زينـبُ

إذ تمتطي سـرج المديـح وتركـبُ

أحرى بهـا هـذا الحيـاء يلفّهـا

نور الشموس أمام نـوركِ يغـربُ

ولد العفافُ وكـلّ ذكـر طيّـب

لمّا ولدتِ وأزهـرت بـكِ يثـربُ

ماذا عساي أقول بعـد ولـم يـزلْ

ثغـر الزمـانِ بزينـبٍ يتطـيّـبُ

تلك التي ضُـرب المثـال بصبرهـا

و عفافها هـو للمثـال المضـربُ

تلك التي من خدرهـا نهـل العـلا

شمس تشعّ وإن حواهـا المغـربُ

فالصبر فيهـا قـد تجـدّد روحـه

والبـذل فـي ينبوعهـا يتقـلّـبُ

هي في الفصاحة والتجلّـد حيـدر

ولفاطـمٍ ذاك العفـافُ الأعجـبُ

مَن مثلهـا؟ إلاّ التـي هـي أمّهـا

هي بنت فاطمة، فمن يستغـرب

وحفيـدة الهـادي النبـيّ محمّـدٍ

وكفاهُ فخراً مَـن لأحمـدَ يُنسَـبُ

وأبوها مولى المؤمنيـن ،فمـا تـرى

ستكون زينبُ والأمير هـو الأبُ

أخواها سبطا المصطفى هل مَن لهـا

أَخَـوانِ مثلهمـا بمجـدٍ تُغلَـبُ

لو غيـر فاطمـةٍ تراهـا أنجبـتْ

شمساً كزينبَ عنـد ذاكَ سنعجـبُ

لكنّ هذي الشمس من شمس زهـتْ

وهل الشموس سوى ضياء تنجبُ

حملـت فضائـل أمّهـا ومصائبـاً

منهـا الجبـال بحملهـا تتكبكـبُ

ظلّت بخـدر ليـس بعـده مثلُـهُ

حتّى أُعـدّتْ للحسيـن مراكـبُ

ظعنتْ لأمـر مـا سواهـا أهلـه

وكأنمـا خُلقـتْ لذلـك زينـبُ

شهد الزمانُ على عظيـم صنيعهـا

في الطفّ لمـا الطاهـرون تخضّبـوا

بدموعها شنّـت حروبـا زلزلـتْ

عرشا له الأعناق ظلّـتْ تُضـرَبُ

مازال ذكـرُكِ خالـداً يـا زينـبُ

نهر الخلود بطيب ذكـركِ يعـذُبُ

الناس تطـربُ للقريـض منمقـا ً

تشدو به حتـى وإن هـو يكـذبُ

لكـنْ بمـدح الطاهريـن فإنّـنـا

بالصدق قبل بديع نظمـه نطـربُ

نحن العطاش لفرحـة وقـد انبـرى

ميلاد زينب وهـو نعـم المشـرَبُ

به نرتـوي فرحـا وهديـا قيّمـا

يبقـى نميـرا طيبـا لا ينـضـبُ

والناس تهرب نحـو وهـم عندمـا

يجتاحها مـن طـول هـم غيهـب

ولنا بعتـرة أحمـد عنـد الأسـى

نعم المـلاذ بهـم ونعـم المهـربُ

و أقول للأخـوات هـذي زينـب

اطلبن زينب فهـي نعـم المطلـبُ

هيا اقتفيـن بوسـط ليـل نورهـا

و اهجرن ما لو أبصرتـه ستغضـبُ

أرسمن بعـض مسـرة فـي عينهـا

تلك الذي قضت الليالـي تنحـبُ

و اجعلنهـا تـدري بـأن مصابهـا

ما راح هدرا بل بكـن المكسـبُ

إنّ الحـروف تصيـر درّا ً حينمـا

ذكرا لزينب في الحناجـر تصحـبُ

و ترى المداد على السطـور كأنـه

من مدحها العطر الأريـج الطيّـب

إنّ السحاب أمـام زينـب ينحنـي

و النجم حاشا من علاهـا يقـربُ

و فـم الزمـان بذكرهـا مترنّـم

و جمـاره مـن روحهـا تتلهّـب

لمـا اللسـان يقـول زينـب إنمـا

يحكي العلا و يشعّ فيـه الكوكـبُ

فخر النساء و حقهـن فليـس فـي

جلّ الرجال بكـل عصـر زينـبُ

حوراء، سيّدتـي ، بحقـك، بالألـى

ادعـي بتفريـج لكـرب يكـرُبُ

ادعـي بإشعـاع لشمـس تختفـي

بغيابهـا فالظلـم يطغـى يغـلـبُ

بكِ أسأل المولـى لإخوانـي ولـي

عفـوا يغشّينـا وخيـراً يُسكَـبُ

وصلاة ربّـي والسـلام عليكمـو

ماظلَ فـي الدنيـا يـراعُ يكتـبُ



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:48 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13021469364.png



هي الثورة والتاريخ يحكيها

هي الدر وحلي الدر من فيها

هي الزهراء في المجد تلاقيها

هي الكرار في العزم سواعيها


متباركين با المولد


رشة عطر فاطمية

و سلة ورد حيدرية

لكل عائلة شيعية

بولادة الحوراء الإنسية

مولاتنا زينب الهاشمية


متباركين با المولد


أشرقت من نور طه ضياها

سبحان ربي زينب أسماها

نبارك لكم مولد الحوراء


متباركين با المولد


يا طيور الحب زوريهم

و على الجبين بوسيهم

و بمولد العقيلة هنيهم


متباركين با المولد


الكون ينشد فرحاً

والسماء تعزف طربا

والكائنات تتباهى تباركا

فبوركتم , بوركتم بولادة

الحوراء زينب ولادةً


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:49 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://smvip3.googlepages.com/zinab1.gif


مبروك ميلادج يازينب الحوراء

الشيعه بالميلاد تهني الزهراء

الدنيا فرحانه والارض مزدهره

تبعث تهانيهه الامج الزهره

الشيعه مسروره وتهني العتره

والطير غنالج واخضرت البيداء

عيد العقيله اليوم بت حيدر الكرار

بالسمه غنى الطير واركصت الاشجار

يم الوفه زينب حيرت الاشرار

يوم الذي وكفت بساعة الهيجاء

انهني الزهراء بنت النبي الهادي

ونكلها يازهراء حبكم هوه البادي

بذكر النبي وآله يبتشر افادي

بحب النبي وآله نرتفع للعلياء

يااغلى انسانه يالساكنه كلوبنه

انتي وابو السجاد والمهدي محبوبنه

نوصل تهانينه الشخصه مطلوبنه

هو الامل هو اليحطم الاعداء

مبروك الف مبروك يازينب الكبره

يمته نصل كبرج ونطوف بالحضره

لزيارتج والله اكلوبنه جمره

يمته نجي ونزور يازينب الشماء


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:50 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022513501.png


يا زينب


يا زينب قد ملئت كل آفاقي

ففيك ارتسمت كل المعاني

وكلك معنى يدل على معنى الحياةِ

أأنتي زينبُ أم زينبٌ

قد أشجنت كلماتِ

وبكل حب ترتأى حب

يملؤه حب من كل أعماقي

ألا تستحقين أن تكوني نعمى المكانة

أنتِ

ونعمى البطولة في مكان يعتلي

فأنت نعمى الفؤاد والفؤاد يترنح

لأنه فرط في حبك مرة

فكيف لا يتحين فرصة ليجلو بخاطره

مرة بعد مرة

لتكوني سليلة لعبق الآلام أم الأفراح

مهرولة

فأنتِ زكاة ونقاء أنصع من صفحة

بيضاء

في وجه السماء

يا بضعة قد روضت تلك الأوداجِ

وعلمتنا معنى الكلماتِ

وعرفتنا من نكون ومن لا نكون

وهل نحن حقا فعلنا نستحق أن نكون

لكِ شيعة وولاء

يا بضعة الزهراءِ

وفلذة الأطهارِ

وحب علي

والحسنِ والحسينِ والعباسِ

فقد عانقتِ سهام من حب وحنان

وعطف غامر قد غمر الأرجاءِ

لا يجلوه البصر من شدة ما ارتأى

فهلئلا أعطيتِ حقا

يا أمل الوفاء

ويا صبرا أجلد من صبر الجبل الشامخِ

في أرضِ الكرباتِ

ألستِ أنتِ زينبُ

ألستِ أنتِ النقاء

فرفرفي علينا برايتك الحانية

قبل وعدِ السماءِ

يا بضعة الأطهارِ

قد تتململ الكلماتُ شوقا

وتركض مهرولة سراعِ

لكي تحضن ذاك الضريح

بملء الأكف ِ والأذراعِ

فهل يستطيع قلبك أن يصل

إلى أعماقِ ذاك الجدارِ

لتحتوي ما بي قلبِ زينبُ

فزينبٌ أنشودة تترنم في التاريخِ

في كلِ صبح ومساءِ

دلالة على الطهر والعفافِ

وأنها أنبل النبلاءِ

وأنها أنصع من سحاب في تلك السماء

الهوجاء

فكوني دوما معنا

يا بضعة لستِ أنموذجا يتكرر

في كلِ الأزمان

بل أنموذج لا يتكرر

بل هو واحد

هو أنتِ

يا زينب

يا بطلة في الأكوانِ

ونبع لكلِ حنانِ


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
08-04-2011, 02:52 PM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948304.png



نورُ بنتِ النبيِّ زينبَ يَعلو


مسجداً فيه قَبرُها والمزارُ


قد بناهُ الوزيرُ صدرُ المعالي


يوسفٌ وهو للعُلى مُختارُ


زادَ إجلالَهُ كما قُلتُ أرِّخْ


مسجدٌ مشرقٌ به أنوارُ



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

محمد صادق
08-04-2011, 11:17 PM
يا من ببيت الهدى والوحـــي منشاك

سبحان من بحلي الفضــــل حلاكّ

فالشمس تشهد والأفلاك اجمــــعهـــا

ان ليس للشمس شيء من مزاياك

كلا ولا للنجوم الزهر مثل ســــــــنا

اقمارك الغر او علـــــــــيا كعلياك

والبدر ما نال نـــــــــــــورا نلته ابدا

كلا ولا القبة الخضــــــراء ثرياك

انت التي حـــزت نــــورا في حقيقته

يعلو على نور اقمــــــــــــار وافلاك

برّاك ربك من ازكـــــــــــــى بريته

مـن معشر طهروا من كل إشراك

من شيبة الحمد من عمر والعلا كفى

شيــــــــــخ الأباطح والمختار جداك

والوالد المرتضى الكرار حيـــــدرة

ولام فاطم والسبطين صنــــــــــواك

من ذا يحاكيك في مجد وفي شــرف

والليث حمزة والطيار عمـــــــــاك

لو كنت يوما كساء الاهل حاضـرة

كان الكساء بذاك اليوم غطـــــــاك

لا تعجب الشام من كانت اسيرتــها

ظلت تقبل ما يعلوه نـــــــــــــعلاك

نهنىء العالم الاسلامي اجمع وجميع شيعة ال محمد
خاصة في هذه المناسبة المباركة
ونسال الله العلي القدير ان يوفق الجميع لكل خير
بحق بطلة كربلاء عليها السلام

دمعة شوق
09-04-2011, 10:18 AM
اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


<<< محمد صادق >>>


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020963461.png


بارك الله فيك وجزيت خير الجزاء

وربي يسعد أيامك بحق الحوراء

وربي يعودنا وإياك

على مثل هذه المناسبة السعيدة


نسألكم الدعاء

دمعة شوق
09-04-2011, 10:56 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png (http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png)


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023189151.jpg (http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023189151.jpg)


خطبهـا عليها السلام

لقضية الحسين عليه السلام جانبان

الأول جانب التضحية والفداء

والقتال في سبيل الله تعالى, والصبر على البلاء, وقد وقع هذا الجانب على الرجال, على الحسين - عليه السلام -, وأهل بيته, وأصحابه, فصبروا وقاتلوا مقتدين بقول سيدهم لا أعطيكم بيدي اعطاء الذليل, ولا أقر لكم اقرار العبيد

الثاني جانب التبليغ

وتعريف الأمة بحقيقة الأمر, وقد وقع الكاهل الاعظم من هذا الجانب على نساء أهل البيت - عليهم السلام -, وبالأخص زينب - سلام الله عليها -. فبالإضافة لما مر من كلامها في كربلاء والكوفه والشام, و أثناء الوقائع والأحداث, لها خطبتان مشهورتان في الكوفه والشام

خطبتها عليها السلام في الكوفه

قال حذيم الأسدي: لم ار والله خفرة قط انطلق منها, كأنها تنطق وتفرغ عن لسان علي عليه السلام وقد اشارت إلى الناس بأن أنصتوا, فارتدت الأنفاس, وسكنت الأجراس, ثم قالت بعد حمد الله تعالى, والصلاة على رسوله صلى الله عليه وآله وسلم

أما بعد ياأهل الكوفه, يا أهل الختل والغدر و الخذل, أتبكون!! فلا رقأت العبرة, ولاهدأت الزفرة, إنما مثلكم كمثل التي نقضت غزلها من بعد قوة انكاثا, تتخذون أيمانكم دخلا بينكم, هل فيكم إلا الصلف و العجب والشنف و الكذب وملق الإماء وغمز الأعداء, أو كمرعى على دمنة, أو كقصة على ملحودة, ألا بئس ما قدمت لكم أنفسكم, أن سخط الله عليكم وفي العذاب أنتم خالدون

أتبكون أخي؟! أجل والله فابكوا فإنكم أحرى بالبكاء, فابكوا كثيرا و اضحكوا قليلا, فقد ذهبتم بعارها, ومنيتم بشنارها, ولن ترحضوها أبدا, وأنى ترحضون قتل سليل خاتم النبوة, ومعدن الرسالة, وسيد شباب أهل الجنة, وملاذ حربكم, ومقر سلمكم, وأسى كلمكم, ومفزع نازلتكم, والمرجع اليه عند مقاتلتكم, ومدرة حججكم, ومنار محجتكم

ألا ساء ما قدمت لكم أنفسكم, وساء ماتزرون ليوم بعثكم, فتعسا تعسا, ونكسا نكسا, لقد خاب السعي, وتبت الأيدي, وخسرت الصفقة, وبؤتم بغضب من الله, وضربت عليكم الذلة والمسنكة

أتدرون وليكم أي كبد لمحمد - صلى الله عليه و آله وسلم - فريتم؟! وأي عهد نكثتم؟! وأي كريمة له أبرزتم؟! وأي حرمة له هتكتم؟! وأي دم له سفكتم؟! لقد جئتم شيئا إدّا, تكاد السماء يتفطرن منه, وتنشق الأرض؛ وتخر الجبال هدّا. لقد جئتم بها شوهاء, صلعاء, سوداء, فقماء, فرقاء, كطلاع الأرض أو ملء السماء

أفعجبتم أن تمطر السماء دما, ولعذاب الآخرة أخزى وهم لا ينصرون, فلا يسخفنكم المهل, فإنه عز وجل لا يحفزه البدار, ولايخشى عليه فوات الثار, كلا إن ربك لبالمرصاد

ثم أنشأت تقول

ماذا تقولون اذ قال النبي لكم ماذا صنعتم وأنتم آخر الامم

بأهل بيتي وأولادي وتكرمتي منهم أسارى ومنه ضرجوا بدم

ماكان ذاك جزائي اذ نصحت لكم أن تخلفوني بسوء في ذوي رحمي

اني لأخشى عليكم أن يحل بكم مثل العذاب الذي أودى على رام

قال حذيم فرأيت الناس حيارى قد ردوا أيديهم في أفواههم, فالتفت إلى شيخ في جانبي يبكي وقد اخضلت لحيته بالبكاء, ويده مرفوعه إلى السماء وهو يقول: بأبي أنتم وأمي, كهولهم خير كهول, ونساؤهم خير نساء, وشبابهم خير شباب, ونسلهم نسل كريم, وفضلهم فضل عظيم

ثم أنشد

كهولهم خير الكهول ونسلكم إذا عد نسل لايبور ولا يخزى


خطبتها عليها السلام في الشام

لما سمعت زينب بنت علي عليهما السلام يزيد يتمثل بأبيات ابن الزبعري

ليت أشياخي ببدر شهدوا جزع الخزرج من وقع الأسل

لأهلوا واستهلوا فرحا ثم قالوا يا يزيد لا تشل

قد قتلنا القوم من سادتهم وعدلنا ببدر فاعتدل

لعبت هاشم بالملك فلا خبر جاء ولا وحي نزل

لست من خندف إن لم أنتقم من بني أحمد ماكان فعل


قالت الحمد الله رب العالمين وصلى الله على رسوله وآله أجمعين

صدق الله سبحانه حيث يقول


ثم كان عاقبة الذين أساؤوا السوأى أن كذّبوا بآيات الله وكانوا بها يستهزؤون

سورة الروم، آية 10

أظننت يا يزيد حيث أخذت علينا أقطار الأرض وآفاق السماء, فأصبحنا نساق كما تساق الأسارى, أن بنا على الله هوانا وبك عليه كرامة, وأن ذلك لعظم خطرك عنده, فشمخت بأنفك, ونظرت في عطفك جذلان مسرورا حين رأيت الدنيا لك مستوسقة, والأمور متسقة, وحين صفا لك ملكنا وسلطاننا. مهلا, أنسيت قول الله تعالى

ولاتحسبنّ الذين كفورا إنّما نملي لهم خيراً لأنفسهم إنما نملي لهم ليزدادوا إثماً ولهم عذاب مهين

سورة آل عمران، آية 178

أمن العدل يا ابن الطلقاء تخديرك حرائرك و إماءك وسوقك بنات رسول الله سبايا, قد هتكت ستورهن و أيديت وجوههن, تحدو بهن الأعداء من بلد إلى بلد, ويستشرفهن أهل المناهل والمعاقل, ويتصفح وجوههن القريب والبعيد, والدني والشريف, ليس معهن من حماتهن حمي, ولا من رجالهن ولي, وكيف يرتجي مراقبة من لفظ فوه أكباد الأزكياء, ونبت لحمه من دماء الشهداء, وكيف يستبطأ في بغضنا أهل البيت من نظر إلينا بالشنف والشنآن, والإحن والأضغان, ثم تقول غير متأثم ولامستعظم

لأهلوا واستهلوا فرحا ثم قالوا يا يزيد لا تشل

منحنيا على ثنايا أبي عبدالله سيد شباب أهل لبجنة تنكتها بمخصرتك, وكيف لا تقول ذلك وقد نكأت القرحة, واستأصلت الشأفة, باراقتك دماء ذرية محمد - صلى الله عليه وآله وسلم , ونجوم والأرض من آل عبد المطلب, وتهتف بأشياخك, وزعمت أنك تناديهم, فلتردن وشيكا موردهم, ولتودن أنك شللت وبكمت ولم تكن قلت ما قلت وفعلت ما فعلت

يارب خذ لنا بحقنا, وانتقم ممن ظلمنا, وأحلل غضبك بمن سفك دماءنا

وقتل حماتنا. فولله ما فريت إلاجلدك, ولاخززت إلا لحمك, ولتردن على رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - بما تحملت من سفك دماء ذريته, وانتهكت من حرمته في عترته ولحمته, حيث يجمع الله شملهم ويلم شعتهم ويأخذ بحقهم

ولاتحسبنّ الذين قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياء عند ربهم يرزقون

سورة آل عمران، آية 169

وحسبك بالله حاكما, وبمحمد - صلى الله عليه و آله وسلم - خصيما, وبجبرائيل ظهيرا, وسيعلم من سول لك ومكنك من رقاب المسلمين, بئس للظالمين بدلاً, وأيكم شر مكانا وأضعف جندا. ولئن جرت علي الدواهي مخاطبتك, إني لأستصغر قدرك, واستعظم تقريعك, واستكثر توبيخك, ولكن العيون عبرى والصدور حرى

ألا فالعجب كل العجب لقتل حزب الله النجباء بحزب الشيطان الطلقاء, فهذه الأيدي تنطف من دمائنا, والأفواه تتحلب من لحومنا. وتلك الجثث الطواهر الزواكي تنتابها العواسل, وتعفرها أمهات الفراعل, ولئن اتخذتنا مغنما لتجدنا وشيكا مغرما, حين لا تجد إلا ما قدمت يداك , وما ربك بظلام للعبيد, وإلى الله المشتكى وعليه المعول

فكد كيدك, واسع سعيك, وناصب جهدك, فوالله لا تمحو ذكرنا, ولا تميت وحينا, ولا يرحض عنك عارها. وهل رأيك إلا فند, وأيامك إلاعدد, وجمعك إلا بدد, يوم ينادي المنادي ألا لعنة الله على الظالمين, والحمد الله رب العالمين, الذي ختم لأولنا بالسعادة والمغفرة, ولآخرنا بالشهادة والرحمة, ونسأ الله أن يكمل لهم الثواب, ويوجب لهم المزيد, ويحسن علينا الخلافة إنه رحيم ودود, وحسبنا الله ونعم الوكيل

فقال يزيد

يا صيحة تحمد من صوائح ما أهون النوح على النوائح


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png (http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png)

دمعة شوق
09-04-2011, 10:58 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023189155.png


إستجابة دعائها عليها السلام

قد استجاب الله عزّ وجلّ دعاء العقيلة زينب - عليها السلام - في يوم عاشوراء مرات عديدة, كيف لا وهي المظلومة المهضومة المسبية, وقد عرفنا أنّ دعوة المظلوم أنفذ من السهم, ونذكر هنا بعضاً من المواقف التي استجاب الله دعاءها - سلام الله عليها -

روى أهل المقاتل

أن شامياً تعرّض لفاطمة بنت أمير المؤمنين عليه السلام, فدعت عليه زينب عليها السلام , فقالت - سلام الله عليها الحمدُ لله الذي عجّل لك بالعقوبة في الدنيا قبل الآخرة

أن امرأة في الكوفة تسمّى أُم حجام أهانت رأس الحسين عليه السلام

عند المرور به على قصرها, فدعت زينب على قصرها بالهجوم, فوقع القصر في الحال وهلك مَن فيه, وكانت هذه المرأة الخبيثة من نساء الخوارج

ودعت على رجلٍ سلبهم في كربلاء, فقالت عليها السلام

قطع الله يديكَ ورجليكَ وأحرقكَ الله بنار الدنيا قبل نار الآخرة. فوالله مامرّت الأيام حتى ظهر المختار وفعل به ذلك ثم أحرقه بالنار

شِعرهــا عليها السلام

للعقيلة شأن أسمى من الشعر وارفع من الأدب, فهي العالمة غير المعلّمة, وهي التي تُفسر القرآن الكريم لجماعة النسوة, ولها مجلس لتعليم الفقه, لكن مأساة كربلاء, وماتلاها من مشاهد الحزن والأسى, جعلتها تنفّس عن آلامها برثاء أخيها الشهيد, ولعلّها كانت تستهدف بهذه المراثي غايةً أهم من الرثاء, وهي تعرية الظالكين, والنيل منهم والتحريض عليهم

لما رأت رأس الحسين عليه السلام قالت


يا هلالاً لمّا استتم كمالا

غلاه خسفه فأبدى فروبا

ماتوهّهمت ياشقيق فؤادي

كان هذا مقدّراً مكتوبا


ولها عليها السلام في رثاء الحسين عليه السلام


على الطف السّلام وساكنيه

وروح الله في تلكَ القباب

نُفوسُ قدّست في الأرض قدساً

وقد خُلقت من النطف العذاب

مضاجعُ فتية عبدوا فناموا

هجوداً في الفدافد والروابي

عَلتهم في مضاجعهم كعاب

باردات منعّمة رطاب

وصيّرت القبور لهم قصوراً

مناخاً ذات أفنية رحاب


قالت بعد خطبتها في الكوفه


ماذا تقولون إذ قال النبي لكم

ماذا صنعتم وأنتم آخر الأمم

بأهل بيتي وأولادي وتكرمتي

منهم أُسارى ومنهم ضرّجوا بدم

ما كان ذاك جزائي إذ نصحت لكم

أن تخلفوني بسوء في ذوي رحمي

إني لأخشى عليكم أن يحل بكم

مثل العذاب الذي أودى على إرم


ولمّا رأت عليها السلام رأس أخيها بكت وأنشأت


أتشهرونا في البرّية عنوة

ووالدنا أوحى إليه جليل

كفرتم بربّ العرش ثم نبيّه

كأن لم يجئكم في الزمان رسول


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:00 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023189154.jpg


قبرهــا عليها السلام


المشهور والمعروف لدى الناس أنّ قبرها - سلام الله عليها - في الشام, في الموضع الذي تزوره الناس الآن, لكن هنالك من نفى ذلك وقال إنّ قبرها في مصر , مثل العبيدلي المتوفّى سنة 277هـ , والسيّد محسن الأمين في أعيان الشيعة

روى العبيدلي عدّة روايات تؤّيد كلامه في كتاب أخبار الزينبيات

قال: وحدّثني أبي, قال: روينا يالإسناد المرفوع إلى علي بن محمد بن عبدالله , قال لمّا دخلتُ مصر في سنة 14 هـ سمعتُ عسامة المعافري يقول: حدّثني عبد الملك بن سعيد الأنصاري, قال حدثي, وهب بن سعيد الأوسي, عن عبدالله بن عبد الرحمن الأنصاري قال رأيت زينب بنت علي بمصر بعد قدومها بأيام , فو الله ما رأيتُ مثلها, ووجهه كأنّه شقة قمر

وبالسند المرفوع إلى رقية بنت عقبة بن نافع الفهري, قال: كنتُ فيمن استقبل زينب بنت علي لمّا قدمت مصر بعد المصيبة, فتقدم إليها مسلمة بن مخلد وعبدالله بن الحارث وأبو عميرة المزني, فعزّاها مسلمة وبكى, فبكيت وبكى الحاضرون, وقالت: هذا ما وعد الرحمن وصدق المرسلون, ثم احتملها إلى داره بالحمراء, فأقامت به أحد عشر شهراً وخمسة عشر يوماً وتوفّيت وشهدتُ جنازتها وصلَّى عليها مسلمة بن مخلد في جمعٍ بالجامع, وراجعوا بها فدفنوها بالحمراء بمخدعها من الدار بوصيّتها

حدّثتني إسماعيل بن محمد المصري عابد مصر ونزيلها قال حدّثني حمزة المكفوف, قال أخبرني الشريف أبو عبدالله القرشي, قال: سمعتُ هند بنت أبي رافع بن عبيد الله بن رقيّة بنت عقبة بن نافع الفهري تقول: توفّيت زينب بنت عبس عشية الأحد لخمسة عشر يوماً مضت من رجب سنة 62 من الهجرة , وشهدتُ جنازتها, ودفنت بمخدعها بدار مسلمة المستجده بالحمراء القصوى حيث بساتين عبدالله بن عبد الرحمن بن عوف الزّهري

وناقش السّيد محسن الأمين هذه المسألة في أعيانه في موضعين

الأول قال

يجب أن يكون قبرها في المدينة المنوّرة, فإنّه لم يثبت أنها بعد رجوعها للمدينة خرجت منها وإن كان ترايخ وفاتها ومحل قبرها بالبقيع, وكم من أهل البيت أمثالها مَن جهل محلّ قبره وتأريخ وفاته وخصوصاً النساء

وفيما أُلحق برسالة نزهة أهل الحرمين في عمارة المشهدين في النجف وكربلاء ’ المطبوعة بالهند نقلاً عن رسالة ’’ تحية أهل القبور بالمأثور ’ عند ذكر قبور أولاد الأئمة عليهم السلام مالفظه: ومنهم زينب الكبرى بنت أمير المؤمنين عليه السلام وكنيتها أم كلثوم, قبرها في قرب زوجها عبدالله ابن جعفر الطيّار خارج دمشق الشام معروف, جاءت مع زوجها عبدالله بن جعفر أيام عبد الملك بن مروان إلى الشام سنة المجاعة ليقوم عبدالله بن جعفر في ما كان له من القرى والمزارع خارج الشام حتى تنقضي المجاعة, فماتت زينب هناك, ودفنت في بعض تلك القرى, هذا هو التحقيق في وجه دفنها هناك, وغيره غلط لا اصل له فاغتنم, فقد وهم في ذلك جماعة فخبطوا العشواء

وفي هذا الكلم الخبط عشواء مواضع

أوّلاً

إنّ زينب الكبرى لم يقل أحد المؤرخين إنها تكنّى أم كلثوم, فقد ذكرها المسعودي والمفيد وابن طلحة وغيرهم, ولم يقل أحد منهم إنّه تكنّى أم كلثوم, بل كلهم سموها زينب الكبرى, وما استظهرناه من أنها تكنّى أم كلثوم ظهر لنا أخيراً فساده, كما مرّ في ترجمة زينب الصغرى

ثانياً

قوله قبرها في قرب زوجها عبدالله بن جعفر ليس بصواب ولم يقله أحد, فقبر عبدالله بن جعفر في الحجاز, ففي عمدة الطالب والاستيعاب وأُسد الغابه والإصابة وغيرها: أنّه مات بالمدينه ودفن بالبقيع, وزاذ في عمدة الطالب القول بأنّه مات بالأبواء ودفن بالأبواء , ولا يوجد قرب القبر المنسوب إليه برواية قبر ينسب لعبد الله بن جعفر

ثالثاً

مجيئها مع زوجها عبدالله بن جعفر إلى الشام سنة المجاعة لم نره في كلام أحد من المؤرخين مع مزيد من التفتيش والتنقيب, وإن كان ذكر في كلام أحد من أهل الأعصار الأخيرة فهو حدس واستنباط كالحدس والاستنباط من صاحب التحيّه, فإنّ هؤلاء لمّا توهمّوا أن زينب الكبرى, وأنّ ذلك أمر مفروغ منه مع عدم ذكر أحد من المؤرخين لذلك, استنبطوا لتصحيحه وجوهاً بالحدس والتخمين لا تستند إلى مستندهُ

فبعض قال إنّ يزيد عليه اللعنه طلبها من المدينة, فعظم ذلك عليها فقال لها ابن أخيها زين العابدين - عليه السلام -: ’’ إنكِ لا تصلين دمشق ’’ فماتت قبل دخولها, وكأنه هو الذي عدّه صاحب التحيّةغلطاً لا أصل له ووقع في مثله, وعدّه غنيمة وهو ليس بها, وعدّ غيره خبط العشواء وهو منه, فاغتنم فقد وهم كل منَ زعم أنّ القبر الذي في قرية زاوية منسوب إلى زينب الكبرى, ينسب إلى السيّدة زينب سبق إلى ذهنه زينب الكبرى؛ لتبادر الذهن إلى الفرد الأكمل, فلمّا أثراً يدل على ذلك لجأ إلى استنباط العلل العليلة

ونظير هذا أنّ في مصر قبراً ومشهداً يقال له مشهد السيّدة زينب, وهي زينب بنت يحيى, والناس يتوهمون أنّه قبر السيدةزينب - عليها السلام - بنت أمير المؤمنين - عليه السلام -, ولا سبب له إلا تبادر الذهن إلى الفرد الأكمل, وإذا كان بعض الناس اختلق سبباً لمجيء زينب الكبرى إلى الشام ووفاتها فيها, فماذا يختلقون لمجيئها مصر, ومالذي أتى بها إليها, لكن بعض المؤلّفين من غيرنا رأيت له كتاباً مطبوعاً بمصر غاب عني الآن اسمه ذكر لذلك توجيهاً, بأنه يجوز أن تكون نقلت إلى مصر بوجه خفي على الناس, مع أنّ زينب التي بمصر هي زينب بنت يحيى حسينية أو حسنية, وحال زينب التي براوية حالها

رابعاً

لم يذكر مؤرّخ أن عبدالله بن جعفر كان له قرى ومزارع خارج الشام, حتى يأتي إليها ويقوم بأمرها, وإنما كان يفد على معاوية فيجيزه, فلا يطول أمر تلك الجوائز في يده حتى ينفقها, بما عرف منه من الجود المفرط, فمن أين جاءته هذه القرى والمزارع, وفيأي كتاب ذكرت من كتب التواريخ

خامساً

إن كان عبدالله بن جعفر له قرى ومزارع خارج الشام كما صوّرته المخيّلة, فما الذي يدعوه للإتيان بزوجته زينب معه, وهي التي أُتي بها إلى الشام أسيرة بزّي السبايا وبصورة فظيعة, واُدخلت على يزيد مع ابن أخيها زين العابدين وباقي أهل بيتها بهيئة مشجبة, فهل من المتصّور أن ترغب في دخول الشام ورؤيتها مرّة ثانية وقد جرى عليها بالشام ماجرى, وإن كان الداعي للإتيان بها معه هو المجاعة بالحجاز, فكان يمكنه أن يحوّل غلاّت مزارعه الموهومه إلى الحجاز أو يبيعها بالشام ويأتي بثمنها إلى الحجاز, فإن جعفر لم يكن معدماً إلى هذا الحد, مع أنّه يتكلّف من نفقة إحضارها وإحضار أهله أكثر من نفقة قوتها, فما كان ليحضرها وحدها إلى الشام ويترك باقي عياله بالحجاز جياعى

سادساً

لم يتحقق أنّ صاحبة القبر الذي في راوية تسمّى زينب لو لم يتحقق عدمه, فضلاً عن أن تكون زينب الكبرى, وإنما هي مشهورة بأم كلثوم كما مرّ في ترجمة زينب الصغرى لا الكبرى, على أنّ زينب لا تكنّى بأم كلثوم, وهذه مشهورة بأمُ كلثوم

الثاني

قال السّيد الأمين تحت عنوان قبرالست الذي في راوبة

يوجد في قرية تسمّى راوية على بعد فرسخ من دمشق إلى جهة الشرق قبر ومشهد يسمى قبر الست, ووجد على هذا القبر صخرة رأيتها وقرأتها كتب عليها: هذا قبر السيّدة زينب المكنّاة بأم كلثوم بنت سيّدنا علي - رضي الله عنه-, وليس فيها تأريخ, وصورة خطّها تدل على أنها كتبت بعد الستمائة من الهجرة, ولا يثبت بمثلها شيء, ومع مزيد التتبّع والفحص لم أجد من أشار إلى هذا القبر من المؤرخين سوى ابن جبير في رحلته, وياقوت في مجعمه, وابن عساكر في تأريخ دمشق, وذلك يدلّ على وجود هذا القبر من زمان قديم واشتهاره

قال ابن جبير في رحلته التي كانت في أوائل المائة السابعه عند الكلام على دمشق مالفظه ومن مشاهد أهل البيت رضي الله عنهم مشهد أُم كلثوم بنت علي بن أبي طالب عليه السلام, ويقال لها زينب الصغرى, وأم كلثوم كنية أوقعها عليها النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - لشبهها بابنته أم كلثوم عليها السلام , والله أعلم بذلك. ومشهدها الكريم بقرية قبلي البلد تعرف براوية على مقدار فرسح, وعليه مسجد كبير وخارجه مساكن وله أوقاف, وأهل هذه الجهات يعرفونهب قبر الست أم كلثوم, مشينا إليه وبتنا به وتبرّكنا برؤيته, نفعنا الله بذلك

وقال ياقوت المتوفى سنة 622هـ في معجم البلدان: قرية من غوطة دمشق, بها قبرأُم كلثوم

وقال ابن عساكر من أهل أوئل المائة الخامسة عند ذكر مساجد دمشق: مسجد راوية مسجد على قبر أُم كلثوم, وهي ليست بنت رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - التي كانت عند عثمان؛ لأنّ تلك ماتت في حياة النبي - صلى الله عليه وآله وسلم -, ودفنت بالمدينة, ولا هي أم كلثوم بنت علي من فاطمة التي تزوّجها عمر بن الخطاب؛ أنها ماتت هي وابنها زيد بن عمر بالمدينة في يوم واحد ودفنا بالبقيع, وإنما هي امرأة من أهل البيت سُميت بهذا الأسم ولا يحفظ نسبها, ومسجدها هذا بناه رجل قرقوبي من أهل حلب

فابن جبير وإن سمّاها زينب الصغرى وكنّاها أُم كلثوم حاكياً أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كنّاها بذلك’ إلاّ أن القبر الظاهر أنّ ذلك اجتهاد منه بدليل قوله: إنّ أهل هذه الحجة يعرفونه بقبرالست أُم كلثوم, ما دلَّ على أنها مشهورة بأُم كلثوم دون زينب, وقوله أولاً الله أعلم بذلك, مشعر تشكيكه في ذلك

وياقوت وابن عساكر كما سمعتَ لم يُصرحا باسم أبيه

و بأنّها تسمّى زينب بل اقتصرا على تسميتها بأُم كلثوم فقط. ومن هنا قد يقع الشك في أنّها بنت علي عليه السلام فضلاً عن أن أسمها زينب، أنها امرأة من أهل البيت لم يحفظ نسبها كما قاله ابن عساكر, وإن كان مااعتمد عليه في ذلك غير صواب لتعدّد من تُسمّى بأُم كلثوم من بنات علي وعدم انحصارهن في زوجة عمر بن الخطاب

وكيف كان فلو صح بأنّها زينب الصغرى فهي التي كانت تحت محمد بن عقيل, فما الذي جاء بها إلى راوية دمشق, ولكن ذلك لم يصح كما عرفت

وإن كانت أُم كلثوم كما هو الظاهر لدلالة كلام ابن جبير وياقوت وابن عساكر على اشتهارها بذلك, فليست أم كلثوم الكبرى, لِما مرّ عن ابن عساكر, فيتعيّن كونها أمّا أُم كلثوم الوسطى زوجة مسلم بن عقيل التي تزّوجها عبدالله بن جعفر بعد قتل زوجها ووفاة أختها زينب الكبرى

وإما أم كلثوم الصغرى التي كانت متزوجة ببعض ولد عقيل, وحينئذٍ فمجيء إحداهما إلى الشام ووفاتها في تلك القرية وإن كانَ ممكناً عقلاً لكنه مستبعد عادةً

هذا على تقدير صحة انتساب القبر الذي في راوية إلى أم كلثوم بنت علي, لكن قد عرفت أنّه ليس بيدنا مايصحح ذلك لو لم يوجد ماينفيه, ثم أنّه ليس في كلام مَن تقدّم نقل كلامهم ما يدّل على أن مَن تسمَى بزينب تكّنى بأم كلثوم سوى كلام المفيد


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:01 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023189153.jpg


بعضُ ما رُويَ عن السيدة زينب

من القطع واليقين أنّ السيدةزينب الكبرى عليها السلام كانت قد سمعت ما لا يُحصى من الأحاديث من جدّها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وأبيها أمير المؤمنين عليه السلام وأخويها : الإمام الحسن والإمام الحسين عليهما السلام ورَوت عنهم الشيء الكثير الكثير

ومنها

1- خطبة السيدة فاطمة الزهراء

والعجب كل العجب أنّ السيدةزينب رافقت السيدة فاطمة الزهراء ـيومذاك إلى المسجد ، وسجّلت الخطبة كلّها في قلبها وذكراتها وهي في سن السادسة ، لتكون راويةً لخطبة أمّها ، ولتكون همزة وصل في إيصال صوت أمّها إلى مسامع الأمم والمِلَل ، وجهازاً إعلاميّاً في بثّ هذه الخطبة إلى العالم ، وعلى مرّ الأجيال والقرون ونقلها لنا الائمة المعصومين

2 ـ حديث أمّ أيمَن

سمعت مِن أمّ أيمن حديثاً يتعلّق بمستقبلها ومُستَقبَل أُسرتها حديثاً يَقشَعرّ منه الجلود ، وتتوتّر منه الأعصاب ، لأنّه إخبار عن مُستقبل محاط بشتّى أنواع الفجائع والكوارث ، والمآسي والإضطهاد والأهوال ، وهو مقتل أخيها الإمام الحسين عليه السلام وأُسرته وأهل بيته

3- مع الحسنان

روي أنّ السيدةزينب عليها السلام كانت جالسة ذات يوم ، وعندها أخواها الإمامان الحسن والحسين (ليهما السلام وهما يتحدّثان في بعض أحاديث رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقالت السيدةزينب سمعتُكُما تقولان : إنّ رسول الله قال

الحلال بَيّن ، والحرامُ بيّن ، وشُبُهاتٌ لا يعلمها كثير من الناس

ثمّ استمرّت السيدةزينب تُكمل الحديث وتقول

مَن تَركها أي تَرَك الشبهات صَلُحَ له أمر دينه وصَلُحت له مُروءَته وعِرضه ، ومن تلبّس بها ووقع فيها واتّبعها كان كمن رعى غنمه قرب الحِمى ومن رعى ماشيته قرب الحمى نازعته نفسه أن يرعاها في الحمى ، ألا وإنّ لكلّ مَلِكٍ حِمى ، وإنّ حمى الله محارمه

4- عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم

رُوي عنها عليها السلام أيضاً يقول جدّي الرسول الكريم

إذا صلّت المرأةُ خَمسَها ، وصامَت شَهرها ، وحَفَظت فرجَها ، وأطاعت زوجها ، قيل لها أُدخُلي الجنّة من أيّ أبواب الجنّة شئتِ

5- عن الزهراء عليها السلام

روَت السيدة فاطمة بنت الإمام الحسين عليهما السلام عن عمّتها زينب الكبرى عليها السلام أنّها قالت : رأيتُ أمّي فاطمة عليها السلام قامَت في محرابها ليلة جُمُعَتِها ، فلم تزل راكعة ساجدة ، حتى اتّضح عمود الصبح ، وسَمِعتُها تدعو للمؤمنين والمؤمنات ، وتُسمّيهم وتُكثر الدعاء لهم ، ولا تدعو لنفسها شيء . فقال لها أخي الحسين ـ ذات يوم ـ يا أُمّاه ! لِمَ لا تَدعين لنفسكِ كما تَدعين لغيركِ ؟
قالت بُنَي ! الجارُ ثمّ الدار

6- عن أمير المؤمنين عليه السلام

رُويَ عن السيدةزينب عليها السلام أيضاً أنّها قالت كان آخرُ عهد أبي إلى أخَوَي عليهما السلام أنّه قال لهما : يا بنيّ إذا أنا متّ فغسّلاني ثمّ نشّفاني بالبُردة التي نُشِّف بها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وفاطمة ، وحَنّطاني وسَجّياني على سريري ، ثم انظرا حتى إذا ارتفعَ لكما مقدّم السرير ، فاحمِلا مُؤخّره

قالت

فخَرجتُ أُشيّع جنازة أبي ، حتّى إذا كُنّا بظَهر الكوفة وقَدِمنا بظهر الغَري رُكزَ المُقدّم ، فوضعنا المُؤخّر ، ثمّ برزَ الحسن مرتدياً بالبُردة التي نُشِّفَ بها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وفاطمة وأمير المؤمنين عليهم السلام ثمّ أخذ المِعوَل فَضَرَب ضربَةً فانشقّ القبر عن ضريح فإذا هو بساجَةٍ مكتـوب عليهـا سطـران بالسريانية

بسم الله الرحمن الرحيم ، هذا قبرٌ حَفَره نوح النبي لعلي وصيّ محمد قبلَ الطوفان بِسَبعمائة عام


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:02 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023204771.jpg



ماواجب النساء


واجبكن يانساء الشيعة و يابناتهم

أن تقتدين بسيدة الطهر زينب التي حولت صول

الخيل ـوقعقعة السيوف بفضل ذكائها، وصبرها

ورباطة جأشها ،وبقربها الروحي

مع الله إلى معركة روحية

حصدت نتائجها الأمة الإسلامية خيرا وفيرا

وإذا كان الإسلام محمدي الوجود

حسيني البقاء ،فإن الثورة الحسنية المقدسة

حسينية الوجود زينبية البقاء والخلود


نقطة عبور


هيا يا نساء الجعفرية

استنهضوا الهمم ،وشمرن السواعد

فقد حان دوركن في خدمة مستقبل النساء

والفتيات المسلمات

هنا استلهموا الدروس والعبر من سيرة الطاهرة

واقتدين بها

فهي لم تكن مربية لأبنائها الشهداء فحسب

بل كانت خطيبة ، وبلاغية ، ونحوية

وفقيهة عالمة غير معلمة

فلا تنشغلن بأمور الموضة وأمور التربية

وتنسين دوركن المكمل لدور التربية

وهو إنجاح موسم عاشوراء

القادم ليس في كثرة البكاء

والنواح والعويل ولكن ايضا في حث الأخريات

واستنهاضهن ودفعهن نحو المشاركة

المجتمعية الفاعلة ، والمشاركة السياسية

ليكون لهن دور فاعل ومؤثر

كما السيدة الفاضلة زينب أبان معركة الظفر

كربلاء ،وبعدها والتي بقيت آثارها خالدة حتى يومنا هذا

وأخيرا أقول أن على الفتاة

والمرأة الشيعية الجعفرية بل كل مسلمة تتوق

لنيل السعادة السرمدية

والموفقية الأبدية ، أن تعلن عن نفسها بقوة

فلقد آن الاوان لتكون كسيدة الصمود

والطهر ،والكفاح والصبر، كما وان

عليها طي صفحات الإنكفاء والصمت

وان تستلهم استراتيجية حياتها من دستور

كعبة الطهر ، وركن العفاف

وقلعة الصمود ، وحصن البطولة والفداء

زينب بنت علي صنوة الزهراء وحجة الجبار

وأم السادة الأطهار عليهم سلام الله وصلواته

ولا تنسي الحجاب الزينبي

اتركي ما جاء بالموضه وغيرها من ألوان

وموديلات وتستري جيدا بالحجاب الزينبي فهو

طريقك لله




نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:03 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023206211.png


وُلدتِ كما يُشرقُ الكوكبُ


وُلدتِ كما يُشرقُ الكوكبُ فأُمٌ تُباهي ويزهو أبٌ


عليٌ وفاطمةٌ أنجبكِ عيناً مِن الخير لا ينضبُ


وجاء آبكِ جدكِ المُصطفى ليختارَ لاسمِكِ مايــعجبُ


فقالَ: ولستُ- كما تعلما نِ اسبقُ ربي بــا ينسبُ


وهذا اخي جبرئيلُ اتى بـــأمر من الله يُستعذَبُ


يقولُ إلهكَ ربً الجلالِ تقبلتها واسمها زينــــبُ


وكفلتها بأخيها الحسين ويــــوم يعز به المشربُ


لتحملَ أعباءهُ كالليوث فيــسرى بأطفاله المركبُ


أُسارى إلى الشام من كربلا ءَ وسوطٌ على ظهرهم يلعبٌ



لـ الشاعر الأديب السيد محمد رضا القزويني



مبارك عليكم جميعا ً

ميلاد عقيلة الطالبين السيدة

زينب عليها السلام



رزقنا الله زيارتها في الدنيا وشفاعتها في الآخـرة



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:04 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023208301.jpg


لماذا نقول يا زينب ؟


يتسأل البعض لماذا تقول الشيعة يا محمد ، يا علي، يا حسين أو يا زينب ؟

الاستغاثة بالنبي صلى الله عليه وآله وسلّم وبإخوانه النبيين والمرسلين وبالأوصياء والصالحين ، هي عبارة عن سؤال الشفاعة منهم لقضاء الحوائج ودفع النوائب وتفريج الكروب ، ولا ريب أن كل من يناديهم من المؤمنين ، فهو عالم أنه لا يعبد إلاّ الله ، ولا يفعل ما يريد ويمنح ما يطلب إلاّ الله ، وليس هؤلاء إلاّ شفعاء فقط ، وقد أرشدنا الله ورسوله للاستغاثة بعباد الله الصالحين من الأنبياء والأوصياء بقوله

يا أيّها الذين آمنوا اتّقوا الله وابتغوا إليه الوسيلة

المائدة آية 35

عباد مكرمون * لا يسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون

الأنبياء 36.37

وقد ورد في بعض الأخبار أن المقصود من الوسيلة هو أمير المؤمنين علي " عليه السلام" ، فعندما تنادي الشيعة بكلمة يا زينب في الواقع تتوسل بها "عليها السلام" إلى الله تعالى لما تحمله من المنزلة والمقام الرفيع والقرب من المولى عزّ وجل


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:04 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023210251.jpg


أشرقت في هذا اليــوم الأكوان

بفتح الرايــه الحسينيه بفضل من الرحمن

ومن توفيق اللـه انه جعلها بنفس اليوم

افتتاحها وميلاد العقيله به تستبشر الأنس والجان

نفتـخر بوجودنـا بمثل هالـرايات

الي بارينــا صاغــها بـــ أحلى العبــارات

ونـدعــي ربي دووووووم

يكثـر من عـددنا يـوم بعـد يـوم

ونظل بالاخوه والمحـبة متمـسكين

بتجمعنــا على ولاية أمير المؤمنين


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:06 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023215771.png


العقيلة زينب عليها السّلام المتهجّدة العابدة

أشبَهَت عقيلةُ بني هاشم عليها السّلام أمَّها سيّدةَ نساء العالمين فاطمةَ الزهراء عليها السّلام في عبادتها، فكانت تقضي ليلها بالصلاة والتهجّد، ولم تترك نوافلها حتّى في أحلَك الظروف وأصعبها، فقد روي عن الإمام زين العابدين عليه السّلام أنّه قال إنّ عمّته زينب ما تَرَكت نوافلها الليليّة مع تلك المصائب والمحن النازلة بها في طريقهم إلى الشام

لم تَقعُد بها تلك المصائب الراتبة التي تَهدّ الجبالَ عن أن تتهجّد وتُناجي ربّها الكريم

ونُقل عن ريحانة رسول الله صلّى الله عليه وآله، الإمام الحسين عليه السّلام، أنّه لمّا ودّع أخته زينب عليها السّلام وَداعَه الأخير قال لها: يا أُختاه، لا تنسيني في نافلة الليل

وروى الجواهري في مثير الأحزان

عن فاطمة بنت الإمام الحسين عليه السّلام أنّها قالت وأمّا عمّتي زينب فإنّها لم تَزَل قائمةً في تلك الليلة أي ليلة العاشر من المحرّم ـ في محرابها تستغيث إلى ربّها، فما هدأت لنا عين ولا سكنت لنا رَنّة

وروي عن الإمام زين العابدين عليّ بن الحسين عليه السّلام إنّه قال

إنّ عمّتي زينب كانت تؤدّي صلواتها من قيام ـ الفرائض والنوافل ـ عند سير القوم بنا من الكوفة إلى الشام، وفي بعض المنازل كانت تصلّي من جلوس، فسألتها عن سبب ذلك، فقالت: أصلّي من جلوس لشدّة الجوع والضعف منذ ثلاث ليال؛ لأنّها كانت تُقسّم ما يُصيبها من الطعام على الأطفال، لأنّ القوم كانوا يدفعون لكلّ واحد منّا رغيفاً واحداً من الخبز في اليوم والليلة

وفي هذه الأخبار

دلالة لا أوضح منها على أنّ السيّدة زينب عليها السّلام كانت من القانتات اللائي وَقَفنَ حركاتهنّ وسكناتهنّ وأنفاسهنّ للباري تعالى، فحصلن بذلك على المنازل الرفيعة والدرجات العالية التي حَكَت برفعتها منازلَ المُرسلين ودرجات الأوصياء عليهم الصلاة والسلام


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:06 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023215772.jpg


هي الثورة والتاريخ يحكيها

هي الدر وحلي الدر من فيها

هي الزهراء في المجد تلاقيها

هي الكرار في العزم سواعيها


متباركين با المولد


رشة عطر فاطمية

و سلة ورد حيدرية

لكل عائلة شيعية

بولادة الحوراء الإنسية

مولاتنا زينب الهاشمية


متباركين با المولد


أشرقت من نور طه ضياها

سبحان ربي زينب أسماها

نبارك لكم مولد الحوراء


متباركين با المولد


يا طيور الحب زوريهم

و على الجبين بوسيهم

و بمولد العقيلة هنيهم


متباركين با المولد


الكون ينشد فرحاً

والسماء تعزف طربا

والكائنات تتباهى تباركا

فبوركتم , بوركتم بولادة

الحوراء زينب ولادةً


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:08 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023224031.jpg


من عظمة السيدة زينب عليها السلام


أدركت السيدة زينب عليها السلام جدها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم فهي على الاصطلاح صحابية وأدركت أمها فاطمة الزهراء عليها السلام ورأت مصيبتها ، وسمعت خطبتها في المسجد النبوي الشريف، وروت ذلك كما أشرنا إليه في كتاب من فقه الزهراء عليها السلام

راجع من فقه الزهراء عليها السلام ج2 ص59

وشاهدت أذى القوم لها، وكسر ضلعها وسقط جنينها واستشهادها وتشييعها ودفنها عليها السلام ليلاً
وأدركت أبيها الإمام أمير المؤمنين علي عليه السلام ، وكانت حاضرة خطبه وجهاده واستشهاده وسمعت جبرائيل عليه السلام ينادي بين السماء والأرض تهدمت والله أركان الهدى

بحار الأنوار ج42 ص282 ب127 ح58

وأدركت أخيها الإمام الحسن عليه السلام ، ومصائبه، وتسميمه ، وقذف كبده من فمه، وتشييعه ، ورمي جنازته بالسهام حيث جندت عائشة مروان وبعضاً من بني أمية وقادتهم على بغلة شهباء لمنع دفن الإمام الحسن عليه السلام في حجرة جده المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم

راجع تاريخ اليعقوبي ج2 ص124 وغيره من كتب التاريخ

وحضرت كربلاء بكل قضاياها الفريدة في العالم وأدركها الأسر، ولأول مرة تؤسر بنات رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) وكانت عليها السلام هي التي أوصلت صوت الإمام الحسين عليه السلام إلى العالم بأجمعه

واُحضرت مجلس ابن زياد ومجلس يزيد، ومن ثم عودتها إلى مدينة جدها صلى الله عليه وآله وسلّم بكل مآسيها، وفي المدينة المنورة تلقتها نساء أهل البيت ونساء المسلمين بكل لوعة وأسى ومن جملة من تلقتها من النساء أم لقمان وكانت صديقة لزينب عليها السلام فلما رأتها لم تعرفها، فقالت لزينب عليها السلام من أنت يا أُخيَّة؟ بينما لم يكن بُعدها عنها أكثر من أشهر، وإنما لم تعرفها لشدة تأثير المصائب عليها، فرأتها امرأة متحطمة مغبرة الوجه من حر الشمس، مبيضة الشعر لذا قالت من أنت يا أخيّة ؟

فقالت زينب عليها السلام لك الحق أن لا تعرفيني ، أنا زينب.. فعلا نحيبها وبكت بكاء شديدا قلّ مثيله

وهكذا تلقت السيدة زينب عليها السلام هذه المصائب نعم إن رفعة درجات الآخرة رهينة بكثرة الابتلاءات والمشاكل في دار الدنيا، ألم يقل رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم لأُمها فاطمة عليها السلام يا فاطمة تعجلي مرارة الدنيا لنعيم الآخرة غداً

بحار الأنوار ج16 ص143 ب7 ح9

وقد قالوا عليهم السلام

أفضل الأعمال أحمزها

بحار الأنوار ج70 ص191 ب53 ح2، والبحار ج70 ص237 ب54 ح6

ولا فرق في ذلك بين الأحمز طبيعة، كالصيام في الحر بالنسبة إلى الصيام في البرد ، وبين الأحمز اختيارا، ولذا كان الإمام الحسن عليه السلام يذهب إلى الحج ماشيا راجلا، والنجائب الخيول العربية الأصيلة تساق بين يديه

راجع بحار الأنوار: ج43 ص351 ب6 ح27

وفيه عن أبي عبد الله عليه السلام كان الحسن بن علي عليه السلام يحج ماشيا وتساق معه المحامل والرحال

وقد ذكروا في الفقه

راجع موسوعة الفقه، كتاب القواعد الفقهية، ص 177

قاعدة التيسير، وفيهان المراد بالأحمز الأصعب ذاتاً، لا الأصعب فرداً، وانهم عليهم السلام حيث كانوا بيدهم الحكم والاسوة، كان اللازم ان يسلكوا ذلك المسلك الجمع بين هذا الحديث وبين قوله سبحانه

يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر

سورة البقرة 185


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:08 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023215774.jpg


العصمة الصغرى


وهكذا السيدة زينب الكبرى عليها السلام ، فان التراب لا يأكل اجساد هؤلاء الطاهرين فان لها من المقام عند الله سبحانه ما يجعلها في المرتبة الثانية من المعصومين عليهم السلام ولذا صرح بعض العلماء بأن لها العصمة الصغرى

ومع كل ذلك فكيف لا يكون لمرقدها الشريف تلك المنزلة ؟

إنها وإن لم نرَ في الروايات هبوط الملائكة على قبرها، كما هو مذكور في متواتر الأحاديث حول قبر أخيها الإمام الحسين عليهما السلام لكن استظهار ذلك من بعض الآثار غير بعيد، ولعل المتتبع يجد ما لم نجده

كما لا يخفى على المتتبع في مختلف الروايات أن بيوت المؤمنين تكون مهبطا ومزارا للملائكة الكرام، وخاصة البيوت التي تقام فيها صلاة الليل ويكثر فيها قراءة القرآن والدعاء و التهجد في الليل.. فكيف ببقعتها الطاهرة

وما أعظمها من كلمة

شاء الله أن يراهن سبايا

راجع بحار الأنوار ج44 ص346 ب37 ح2.وفيه إن الله قد شاء أن يراهن سبايا

فالله الذي أعظم من كل عظيم يرى بمشيئته شيئاً كبيرًا لا نتمكن من وصفه، ودرك كنهه أليس يحق لها فوق ما نتصوره من العظمة ؟

بلى.. وأكثر


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:10 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023228111.gif


الشفيعة زينب عليها السلام


أصبت بشبه أزمة قلبية في وسط محرم الحرام فأحضروا حولي بعض الأطباء فقال أحدهم كيف أحضرتموني على رأس ميت؟

وأخيراً قرروا نقلي الى المستشفى، فنقلت على سرير وكان وعيي كاملا حيث وضعت على سريري في المستشفى فأخذني النوم، فرأيت في المنام أن السيدة زينب عليها السلام واقفة متصلة بسريري وهي تنظر أليَّ
وبعد أن صحوت من النوم تعجبت من هذا الحلم، فإني لم أرَ السيدة زينب (عليها السلام) قبل ذلك طيلة عمري، ثم لم يكن يتبادر الى ذهني أن أتوسل بها (عليها السلام)، حتى يحتمل أنه بسبب ذلك وبعد ساعة جاء أخي

آية الله العظمى السيد صادق الشيرازي دام ظله

إلى زيارتي فنقلت له الرؤيا، فقال: نعم، لقد طلبت ـ قبل مجيئي ـ من الأهل والأولاد أن يتوسلوا بالسيدة زينب عليها السلام في شفائك، فتوسلوا بها وأخذوا يقرؤون القرآن اهداءً لها، ولعل ذلك هو السبب


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:12 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023228112.jpg


كتب في كراماتها


ينبغي أن تكتب عدة كتب في كرامات السيدة زينب عليها السلام التي ظهرت منها ، فانها لا تعد ولا تحصى، ولعله يرى منها عليها السلام ما لا يقل من كرامة أو كرامات في كل يوم ويوم فكما أن النور يشع مهما كان ضعيفاً، فأهل البيت عليهم الصلاة والسلام بأجمعهم لهم الإشعاع، حتى في الطبقات غير العالية منهم، فكيف بالمستويات الرفيعة كالسيدة زينب عليها السلام ومن أشبهها

وقد ورد في زيارة السيدة المعصومة عليها السلام

من زارها وجبت له الجنة

بحار الأنوار ج48 ص317

مع أنا لا نعرف عنها ـ حيث انه لم يصلنا فيها من التواريخ والروايات ـ حتى عشر ما للسيدة زينب عليها السلام نعم الشيء مهما كان كبيراً دنيوياً، لا قيمة له فانه يزول، والشيء مهما كان صغيراً، إلا أنه إذا ارتبط بالله سبحانه وتعالى، فهو أكبر من كل كبير

فإنهم عليهم الصلاة والسلام أطاعوا الله تعالى فكانوا مثله كما في الحديث القدسي

أقول للشيء كن فيكون، وتقول للشيء كن فيكون

راجع بحار الأنوار ج90 ص376 ب24 ح16 وفيه يا ابن آدم أنا أقول للشيء كن فيكون، اطعني فيما أمرتك أجعلك تقول للشيء كن فيكون

هذا بالنسبة إلى كراماتها سلام الله عليها


أما مكانتها الكونية


فلا شك أن المعنويات في مكانتها الكونية، أعظم وأجل من الماديات فيها، وقد قال الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم لعلي عليه السلام لئن يهدي الله بك رجلاً واحداً كان خيراً لك مما طلعت عليه الشمس

راجع بحار الأنوار ج21 ص3 ب22 وفيه لئن يهدي الله بك رجلاً واحداً خير من أن يكون لك حمر النعم

إن ما طلعت عليه الشمس أمور مادية، والأمور المادية لها مدة محدودة، أما الأمور المعنوية فلا زوال لها ولا انقضاء ، ولا يعرف أبعادها إلا الله سبحانه ومن اختارهم إن إحاطتهم

أي السيدة زينب عليها السلام ومن شابهها من الأولياء عليهم السلام

بالكون فوق ما نتصور، وهي عليها السلام وإن كانت في مرتبة أنزل من المعصومين عليهم السلام إلا أنها في درجة رفيعة لا نتمكن أن نتصور منزلتها العظيمة، فمن غير المعقول أن يستوعب الظرف الأقل حجما على ما هو أكثر من ذلك، ومن هنا يعرف قوله صلى الله عليه وآله وسلّم لعلي عليه السلام

يا علي ما عرف الله إلا أنا وأنت، ولا عرفني إلا الله وأنت، ولا عرفك إلا الله وأنا

تأويل الآيات ص145 سورة النساء

ومن الواضح إن معرفة الإمام أمير المؤمنين عليه السلام للنبي صلى الله عليه وآله وسلّم ومعرفته عليه السلام والرسول صلى الله عليه وآله وسلّم لله سبحانه، يراد بذلك القدر الممكن منها ، وإلا فلا يمكن للممكن معرفة الله كما هو هو، مهما كان الممكن رفيعاً، ولو كان سيد الكائنات وأشرف المخلوقات


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:14 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023234781.jpg


التوسل بهؤلاء الأطهار


كانت السيدة زينب عليها السلام تملك مرتبة عالية من الذكاء الفطري، بالإضافة إلى مواهبها الإلهية وعلمها الربّاني، وقد حفظت خطبة أمها فاطمة الزهراء عليها السلام في المسجد النبوي الشريف وعمرها حينذاك ما يقارب الخمس سنوات، وهي الناقلة للخطبة التي وصلت إلينا عبر التاريخ

راجع كتاب من فقه الزهراء عليها السلام ج2 ص 57 الهامش وص 59، وعوالم العلوم فاطمة الزهراء عليها السلام ج2 ص652-697 ب5ح1، وص744-748 ب6ح2

نعم رفعة الأبوين ـ خصوصاً بتلك المنزلة العالية ـ مع شدٌة مواظبتها للطاعات والعبادات وقابليتها التي منحها الله عزوجل، خَلقت منها أنبل شخصية، وأرفع إنسانة مقرَّبة عند الله تبارك وتعالى فعلى الإنسان وخاصة رجال الدين أن يتوسلوا بهؤلاء الأطهارعليهم السلام فان لهم عند الله مقاماً محموداً ودرجة عظيمة، وقد سبق قوله تعالى:

وابتغوا إليه الوسيلة

سورة المائدة 35

وقال عليه السلام

نحن الوسيلة

بحار الأنوار ج25 ص22 ب1 ح38

إن أحد تلامذة الشيخ مرتضى الأنصاري قدس سره الشريف كان لا يفهم درس الشيخ قدس سره بصورة جيدة وكان يعاني من ذلك، فتوسل بالإمام أمير المؤمنين عليعليه السلام في أن يتفضل الله سبحانه عليه بالفهم، فإنَّ العلم نور يقذفه الله في قلب من يشاء

مصباح الشريعة: ص16 وشبهه في منية المريد: ص 167

فرأى الإمام علي عليه السلام في المنام، فلقّنه بسم الله الرحمن الرحيم فلما قام من منامه أخذ ذهنه يستوعب الشيء الكثير الكثير

فجاء إلى درس الشيخ قدس سرٌه فرأى نفسه يتفهم الدرس بعمق، فأخذ يناقش الأستاذ في بعض المباحث، ولما انتهى الدرس، مرٌ الشيخ قدس سرٌه من قربه وهمس في أذنه قائلاً: إن الذي علمك البسملة، قد علمني سورة الحمد بأكملها، إشارة إلى أن ما معي من علم فهو من الإمامعليه السلام ، ولكنه اكثر مما عندك بهذه النسبة فلا تغتر بما عندك

نعم.. من كان مع الله ومع أوليائه كان الله معه، ومن توجه إليه تعالى وتوسل بأوليائه في أموره كلها، جعل الله له الفرج والمخرج إذن من اللازم على طلاب العلوم الدينية خاصة: أن يواظبوا أشد المواظبة على الطاعات والانتباه لعدم الانحراف عن طريقه سبحانه، وإلا كان عاقبة أمره خسراً والعياذ بالله

إشارة إلى قوله تعالى

فذاقت وبال أمرها وكان عاقبة أمرها خسراً

سورة الطلاق 9

قال الشاعر

أزمَّةُ الأمورِ طرّاً بيــده والكل مستمدً من مَدَدِه


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:15 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023234782.jpg


السيدة زينب عليها السلام و الشعائر الحسينية

قد اهتمت السيدة زينب عليها السلام بالشعائر الحسينية أكبر اهتمام، فعلاً وقولاً وتقريراً فبكت، وأبكت، ولطمت وجهها، ونطحت رأسها بمقدم المحمل حتى جرى الدم، وخطبت خطباً، وأنشأت أشعاراً، وعقدت مجالس العزاء والبكاء على الإمام أبي عبد الله الحسين عليه السلام ففي صبيحة عاشوراء حينما كانت عند ابن أخيها الإمام السجاد عليه السلام تمرضه، سمعت أخاها الإمام الحسينعليه السلام يقول

يا دهر أفٍّ لك من خليـل كم لك بالإشراق و الأصيل

يعيدها المرتين أو الثلاثة، فلم تمتلك نفسها أن وثبت وخرجت حتى انتهت إليه عليه السلام منادية واثكلاه ليت الموت أعدمني الحياة، اليوم ماتت أمي فاطمة وأبي علي وأخي الحسن، يا خليفة الماضين وثمال الباقين فنظر إليها الإمام الحسين عليه السلام وترقرقت عيناه بالدموع قائلاً لها: يا أُخيّة.. لو ترك القطا يوماً لنام، فقالت يا وليتاه ذلك أقرح لقلبي وأشد على نفسي، ثم لطمت وجهها وهوت إلى جيبها فشقَّته وخرَّت مغشياً عليها

عوالم العلوم.. سيدة النساء : ج2 ص962

كما في رواية الإمام السجاد عليه السلام

ولما كان اليوم الحادي عشر وأراد ابن سعد حمل النسوة والأسرى من آل بيت الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم إلى الكوفة، طلبن النسوة أن يمروا بهن على مصرع أبي عبد الله عليه السلام والشهداء، فمروا بهن، فلما نظرن إلى القتلى صحن ولطمن الوجوه، وأخذت زينب عليها السلام تندب أخاها الحسينعليه السلام وتنادي بصوت حزين وقلب كئيب

يا محمداه، صلّى عليك مليك السماء، هذا حسينك مرمَّل بالدماء، مقطَّع الأعضاء، وبناتك سبايا، و إلى الله المشتكى ثم بسطت يديها تحت بدنه المقدس ورفعته نحو السماء وقالت إلهي تقبَّل منَّا هذا القربان، وفي الحديث: انها أبكت والله كل عدوٍّ وصديق

راجع بحار الأنوار : ج45 ص58 . عوالم العلوم: سيدة النساء: ج2 ص964. مقتل الإمام الحسين عليه السلام للسيد المقرم: ص396

وعندما أُدخل السبايا من آل البيت عليهم السلام الكوفة وأخذت أم كلثوم تخاطب الناس، إذا بضجة قد ارتفعت، فإذا هم أتوا بالرؤوس يقدمهم رأس الحسين عليه السلام وهو رأس زهري قمري أشبه الخلق برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ، ولحيته كسواد السبج قد انتصل منها الخضاب، ووجهه دارة قمر طالع، والريح تلعب بها يميناً وشمالاً، فالتفتت زينب عليها السلام فرأت رأس أخيها فنطحت رأسها بمقدَّم المحمل حتى رأينا الدم يخرج من تحت قناعها، وأومأت إليه بخرقة


وجعلت تقول


يا هلالاً لمّا استتمَّ كمالا

غاله خسفه فأبدا غروبا

ما توهَّمتُ يا شقيق فؤادي

كان هذا مقدَّراً مكتوبا


وقد خطبت السيدة زينب عليها السلام عندما جيء بهنَّ أسارى إلى الكوفة، فأومأت إلى الناس بالسكوت والإنصات، فارتّدت الأنفاس وسكنت الأجراس، ثم قالت في خطبتها بعد حمد الله تعالى والصلاة على رسوله

أما بعد يا أهل الكوفة، يا أهل الختر والغدر أتبكون على أخي ؟! أجل والله فابكوا، فإنكم والله أحق بالبكاء، فابكوا كثيراً واضحكوا قليلاً أتدرون ويلكم أي كبد لمحمد صلى الله عليه وآله وسلّم فريتم؟ وأي عهد نكثتم؟ وأي كريمة له أبرزتم؟ وأي حرمة له هتكتم؟ وأي دم سفكتم؟

ثم أنشأت تقول


ماذا تقولون إذ قال النبي لكم

ماذا صنعتم وأنتم آخر الأمم؟

بأهل بيتي وأولادي ومكرمتي

منهم أسارى ومنهم ضرَّجوا بدم؟


بحار الأنوار ج45 ص115


إلى آخر الخطبة التي هزت ضمائر الناس وعروش الطواغيت، حتى قال الراوي: فلم أرَ والله خَفِرة أنطق منها، كأنّما تنطق وتفرغ عن لسان أمير المؤمنين عليه السلام وقال مشيراً إلى مدى تأثر الناس يومئذ بخطبتها: فوالله لقد رأيت الناس يومئذٍ حيارى يبكون وقد وضعوا أيديهم في أفواههم، ورأيت شيخاً واقفاً إلى جنبي يبكي حتى اخضلَّت لحيته وهو يقول: بأبي أنتم وأمي كهولكم خير الكهول وشبابكم خير الشباب ونساؤكم خير النساء ونسلكم خير نسل لا يخزي ولا يبزي

وهنا قال الإمام زين العابدين عليه السلام

يا عمة أنت بحمد الله ـعالمة غير معلَّمة، فهمة غير مفهَّمة

بحار الأنوارج45 ص162، اللهوف على قتلى الطفوف:ص64

كما وقد أمرتنا السيدة زينب عليها السلام بإقامة مآتم البكاء على سيد الشهداء قائلة

يا قوم اِبكوا على الغريب التريب

ناسخ التواريخ ج2 ص522 . و رياض الشهادة ، و مفتاح البكاء

وهي عليها السلام التي استفادت من كل فرصة تتاح لها في ذلك، حتى أنها عليها السلام لما عادت إلى كربلاء مع حرم الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم العائدات من الأسر وتراءت لهن القبور، ألقت بنفسها على قبر أخيها ثم أخذت تعدَّد مصائبها لأخيها وهي تبكي كالثكلى وترثيه بأبيات، فأنَّت وبكت بكاءً شديداً حتى أبكت أهل الأرض والسماء، كما ورد في الحديث

ناسخ التواريخ: ج2 ص504

وقد تنبَّأت سيدتنا العالمة مستقبل القضية الحسينية

فقالت لابن أخيها الإمام زين العابدين عليه السلام

لقد أخذ الله ميثاق أناس من هذه الأمَّة، لا تعرفهم فراعنة هذه الأمة، وهم معروفون في أهل السماوات، إنهم يجمعون هذه الأعضاء المتفرقة فيوارونها، وهذه الجسوم المضرَّجة، وينصبون بهذا الطف عَلَمَاً لقبر أبيك سيد الشهداء لا يدرس أثره، ولا يعفو رسمه على كرور الليالي والأيام، وليجهدنَّ أئمة الكفر وأشياع الضلالة في محوه وتطميسه فلا يزداد إلا ظهوراً وأمره إلا علواً

كامل الزيارات: ص263

و قالت ليزيد فإلى الله المشتكى و عليه المعوَّل، فَكِدْ كَيْدك، واسعَ سَعْيَك، وناصِب جُهدك، فوالله لا تمحو ذِكْرنا، ولا تميت وَحْينا، ولا تُدرك أمدنا، ولا ترحض عنك عارها

اللهوف ص79


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:15 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023243962.jpg

يا أخي فاطم الصغيرة


يا أخي فاطم الصغيرة كلَّمها

فقد كاد قلبها أن يذوبا

يا أخي قلبك الشفيق علينا

ماله قد قسى وصار صلبا

يا أخي لو ترى عليّاً لدى الأسر

مع اليتم لا يطيق وجوبا

كلّما أوجعوه بالضرب ناداك

بذلّ بغيض دمعاً سكوبا

يا أخي ضُمّه إليك وقرِّبه

وسكّن فؤاده المرعوبا

ما أذل اليتم حين ينادي

بأبيه، ولا يراه مجيبا


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:16 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023243961.jpg


خصائص السيّدة زينب الكبرى عليها السّلام

أمام الباحث المتأمّل في شخصيّة عقيلة الهاشميّين عليها السلام طريقان لتحديد ملامح تلك الشخصيّة الفذّة

أ ـ دراسة سيرتها الذاتيّة وكلامها وخُطبها عليها السّلام

ب ـ دراسة كلام المعصومين عليهم السّلام في شأنها، وكيفيّة تعاملهم معها

في هذه المقالة نتحدّث عن شخصيّة السيّدة زينب عليها السلام من خلال كلمات النبيّ صلّى الله عليه وآله وأئمّة الهُدى عليهم السّلام في شأنها عليها السّلام والطريقة التي كانوا يتعاملون بها معها

النبيّ صلّى الله عليه وآله يسمّي زينب عليها السّلام

أطلّت السيّدة زينب عليها السّلام على الدنيا في الخامس من شهر جمادى الأولى في السنة الخامسة للهجرة في بيتٍ أذن اللهُ أن يُرفع ويُذكر فيه اسمُه، وفتحت الوليدة المباركة عينيها تتطلّع إلى وجوهٍ أكرمها ربّ العزّة عن أن تسجد لصنمٍ قطّ، مُتسلسلةً في أصلاب الطاهرين وأرحام المطهّرات

وحَمَلت سيّدةُ نساء العالمين فاطمة عليها السّلام وليدتها إلى خير الخلق بعد رسول الله صلّى الله عليه وآله: أميرِ المؤمنين عليّ بن أبي طالب عليه السّلام تسأله أن يختار للنسمة الطاهرة المباركة اسماً، فأبى أن يَسبِق رسولَ الله صلّى الله عليه وآله ـ وكان غائباً يومذاك ـ في تسميتها، ثمّ عاد النبيُّ صلّى الله عليه وآله إلى المدينة، فحملت الزهراء عليها السّلام وليدتها إلى أشرف الكائنات وخاتم الرسل صلّى الله عليه وآله من الوحي اسماً لها، فسمّاها زينب

لماذا بكى رسول الله صلّى الله عليه وآله في ولادة زينب ؟

من غير المعهود أنّ الأب أو الجدّ إذا رُزِق ولداً أو حفيداً بكى وانتحب وذرف الدموع سِخاناً، فلماذا يحدّثنا التاريخ أن الحسين عليه السّلام حَمَل إلى أبيه أمير المؤمنين عليه السّلام بشارةَ ولادة أخته زينب، وأنّ أمير المؤمنين عليه السّلام بكى ـ بأبي هو وأمّي ـ لمّا بُشّر بولادتها، فسأله الحسينُ عليه السّلام عن علّة بكائه، فأخبره أنّ في ذلك سرّاً ستبيّنه له الأيّام

ثمّ حُملت الوليدة الطاهرة إلى جدّها الحبيب محمّد صلّى الله عليه وآله، فاحتضن رسولُ الله صلّى الله عليه وآله الطفلةَ الصغيرة وقبّل وجهها، ثمّ لم يتمالك أن أرخى عينَيه بالدموع

وكان جبرئيل عليه السّلام الذي هبط باسم زينب من ربّ العزّة قد أخبر حبيبه المصطفى صلّى الله عليه وآله بأنّ هذه الوليدة ستشاهد المصائب تلو المصائب، وأنّها ستُفجَع بجدّها رسول الله صلّى الله عليه وآله، وبأمّها فاطمة سيّدة النساء عليها السّلام، وبأبيها أمير المؤمنين عليه السّلام، وبأخيها الحسن المجتبى عليه السّلام سِبطِ رسول الله صلّى الله عليه وآله، ثمّ تُفجع بمصيبةٍ أعظمَ وأدهى، هي مصيبة قتل أخيها الحسين عليه السّلام سيّد شباب أهل الجنّة في أرض كربلاء

أُمّ المصائب

تُسمّى العقيلة زينب سلام الله عليها أمَّ « المصائب »، وحقّ لها أن تُسمّى بذلك، فقد شاهَدَت مصيبةَ جدّها رسول الله صلّى الله عليه وآله، ومحنةَ أمّها فاطمة الزهراء سلام الله عليها، ثمّ وفاتها؛ وشاهدت مقتلَ أبيها الإمام عليّ بن أبي طالب سلام الله عليه، ثمّ شاهدت محنةَ أخيها الحسن سلام الله عليه ثمّ قَتْله بالسمّ، وشاهدت أيضاً المصيبةَ العظمى، وهي قتل أخيها الحسين عليه السّلام وأهل بيته، وقُتل ولداها عَونٌ ومحمّد مع خالهما أمام عينها، وحُملت أسيرةً من كربلاء إلى الكوفة، وأُدخلت على ابن زياد في مجلس الرجال، وقابلها بما اقتضاه لُؤمُ عنصره وخِسّةُ أصله من الكلام الخشن الموجع وإظهار الشماتة المُمِضّة. وحُملت أسيرةً من الكوفة إلى ابن آكلة الأكباد بالشام، ورأسُ أخيها ورؤوس ولدَيها وأهل بيتها أمامها على رؤوس الرماح طول الطريق، حتّى دخلوا دمشق على هذه الحالة، وأُدخلوا على يزيد في مجلس الرجال وهم مُقرّنون بالحبال

ثواب البكاء على مصائب زينب عليها السّلام

روي أنّ جبرئيل عليه السّلام لمّا أخبر النبيّ صلّى الله عليه وآله بما يجري على زينب بنت أمير المؤمنين عليهما السّلام من المصائب والمحن، بكى النبيّ صلّى الله عليه وآله وقال: من بكى على مصاب هذه البنت، كان كمن بكى على أخوَيها الحسن والحسين عليهما السّلام

ومن الجليّ أنّ البكاء على مصائب أهل البيت عليهم السّلام والتلهّف والتوجّع لِما أصابهم، يتضمّن معنى مواساتهم والوفاء لهم وأداء بعض حقوقهم التي افترضها الله تعالى في آية المودّة وغيرها، فقال عزّ مِن قائل: قُل لا أسألُكُم عليه أجراً إلاّ المودّةَ في القُربى

وقد روى علماء المسلمين أنّه لمّا نزلت هذه الآية الكريمة قالوا

يا رسول الله، مَن قَرابتُك الذين وَجَبَت علينا مودّتُهم ؟ قال صلّى الله عليه وآله: عليّ وفاطمة وابناهما

كما يتضمّن البكاء على مصائب العترة الطاهرة انتماءً من المؤمن الباكي إلى صفّ أهل البيت عليهم السّلام، وإعلاناً منه لنفوره من أعداء أهل البيت عليهم السّلام وقتلتهم، وإدانةً منه لتلك الجرائم البشعة التي ارتُكبت في حقّ العترة الطاهرة، وإعلاناً من الباكي عن استعداده للسير تحت لوائهم والانضواء في رَكبهم والالتزام بنهجهم صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين

احترام الإمام الحسين عليه السّلام لأخته زينب عليها السّلام

نُقل عن الإمام الحسين عليه السّلام أنّه كان إذا زارته زينب عليها السّلام، يقوم إجلالاً لها، وكان يُجلِسُها في مكانه

وقال السيّد جعفر آل بحر العلوم الطباطبائي

ويكفي في جلالة قَدْرِها ونَبالةِ شأنها ما ورد في بعض الأخبار من أنّها دخلت على الحسين عليه السّلام، وكان يقرأ القرآن، فوضع القرآن وقام لها إجلالاً

نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:18 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023243963.jpg


السيّدة زينب عليها السّلام مفسّرة القرآن

ذكر أهلُ السِّيَر أنّ العقيلة زينب عليها السّلام كان لها مجلس خاصّ لتفسير القرآن الكريم تحضره النساء، وليس هذا بمُستكثَر عليها، فقد نزل القرآن في بيتها، وأهلُ البيت أدرى بالذي فيه، وخليقٌ بامرأةٍ عاشت في ظِلال أصحاب الكساء وتأدّبت بآدابهم وتعلّمت من علومهم أن تحظى بهذه المنزلة السامية والمرتبة الرفيعة

ذكر السيّد نور الله الجزائري في كتاب الخصائص الزينبيّة أنّ السيّدة زينب عليها السّلام كان لها مجالس في بيتها في الكوفة أيّام خلافة أبيها أمير المؤمنين عليه السّلام، وكانت تفسّر القرآن للنساء

وفي بعض الأيّام كانت تفسّر كهيعص إذ دخل عليها أمير المؤمنين عليه السّلام فقال لها يا قرّةَ عيني، سمعتكِ تفسّرين « كهيعص » للنساء، فقالت نعم

فقال عليه السّلام

هذا رمز لمصيبة تُصيبكم عترة رسول الله صلّى الله عليه وآله ثمّ شرح لها تلك المصائب، فبكت بكاءً عالياً

السيّدة زينب عليها السّلام المحدِّثة العالِمة

رُوي أن العقيلة زينب عليها السّلام خَطَبت في الكوفة خُطبتَها الغرّاء فتركت أهل الكوفة يَموجُ بعضُهم في بعض، قد رَدُّوا أيديهم في أفواههم، حيارى يبكون وقد تمثّل لهم هولُ الجناية التي اقترفوها، قال الإمام زين العابدين عليه السّلام لعمّته زينب عليها السّلام: أنتِ بحمد الله عالِمةٌ غيرُ مُعلَّمة، فَهِمةٌ غيرُ مُفهَّمة

وكلام الإمام زين العابدين عليه السّلام يدلّ ـ بما لا غبار عليه ـ على المنزلة العلميّة الرفيعة التي ارتقت إليها عقيلة الهاشميّين عليها السّلام، فهي عالمة بالعلم اللدُنّيّ المُفاض من قِبل ربّ العزّة تعالى وليس بالعلم المتعارَف الذي يُكتسب بالدرس والبحث

وقال الشيخ المامقانيّ في تنقيح المقال في معرض حديثه في السيّدة زينب عليها السّلام: زينب، وما زينب! وما أدراك ما زينب! هي عقيلة بني هاشم، وقد حازت من الصفات الحميدة ما لم يَحُزْها بعد أمّها أحد، حتّى حقّ أن يُقال: هي الصدّيقة الصغرى، هي في الحجاب والعفاف فريدة، لم يَرَ شخصَها أحدٌ من الرجال في زمان أبيها وأخوَيها إلى يوم الطفّ، وهي في الصبر والثبات وقوّة الإيمان والتقوى وحيدة، وهي في الفصاحة والبلاغة كأنّها تُفرِغ عن لسان أمير المؤمنين عليه السّلام كما لا يَخفى على مَن أنعم النظر في خُطبتها. ولو قلنا بعصمتها لم يكن لأحد أن يُنكر ـ إن كان عارفاً بأحوالها في الطفّ وما بعده. كيف ولولا ذلك لما حمّلها الحسين عليه السّلام مقداراً من ثقل الإمامة أيّام مرض السجّاد عليه السّلام، وما أوصى إليها بجملة من وصاياه، ولَما أنابَها السجّادُ عليه السّلام نيابةً خاصّة في بيان الأحكام وجملة أخرى من آثار الولاية

العقيلة تُحدِّث بعهد رسول الله صلّى الله عليه وآله

للسيّدة زينب عليه السّلام مواقف عديدة في الذبّ عن إمام زمانها، فنراها تستمر في مواقفها في المنافحة عن الإمام زين العابدين عليه السّلام بعد استشهاد أبيه سيّد الشهداء الحسين عليه السّلام، تعزّيه تارةً وتصبّره، وتحافظ عليه من القتل وتَفديه بنفسها تارة أخرى. وقد نقل لنا التاريخ ـ من ضمن مواقفها ـ أنّها شاهدت حزنَ الإمام زين العابدين عليه السّلام الشديد على أبيه الحسين عليه السّلام، فقالت له ما لي أراك تجود بنفسك يا بقيّةَ جدّي وأبي وإخوتي؟

فقال عليه السّلام

وكيف لا أجزَع وأهلَع وقد أرى سيّدي وأخوتي وعُمومتي ووُلد عمّي مُصرَّعين بدمائهم مُرمَّلين بالعراء مُسلَّبين لا يُكفَّنون ولا يُوارَون ولا يُعرّج عليهم أحد، ولا يَقرَبُهم بشرٌ، كأنّهم أهلُ بيتٍ من الدَّيلم والخَزَر ؟

فقالت عليها السّلام

لا يُجزعَنّك ما تَرى، فواللهِ إنّه لَعهدٌ من رسولِ الله صلّى الله عليه وآله إلى جدّكَ وأبيكَ وعمّك، ولقد أخذ اللهُ ميثاقَ أُناسٍ من هذه الأمّةِ لا تَعرِفُهم فَراعنةُ هذه الأمّة، وهم معروفون في أهل السماوات، أنّهم يجمعون هذه الأعضاءَ المتفرّقةَ فيوارونها، وهذه الجسومَ المضرّجة، ويَنصِبون بهذا الطفّ عَلماً لقبرِ أبيك سيّد الشهداء لا يُدرَسُ أثرُه، ولا يَعفو رسمُه على كُرور الليالي والأعوام، ولَيجهَدَنّ أئمّةُ الكفر وأشياعُ الضلالةِ في مَحوه وتَطميسه، فلا يزدادُ إلاّ ظهوراً، وأمرُه إلاّ عُلوّاً

إخبار أمير المؤمنين عليه السّلام ابنتَه العقيلةَ بواقعة الطفّ

روى الشيخ المجلسيّ عن السيّدة زينب عليها السّلام في حديث طويل أنّها قالت لمّا ضَرَب ابنُ مُلجَم لعنه الله أبي عليه السّلام، ورأيتُ أثرَ الموت منه، قلت له: يا أبَه، حَدَّثَتني أمُّ أيمن بكذا وكذا، وقد أحببتُ أن أسمعه منك فقال يا بُنيّة، الحديثُ كما حدّثتكِ أمُّ أيمن، وكأنّي بكِ وببنات أهلكِ سبايا بهذا البلد أذلاّء خاشعين تخافون أن يَتخطّفكم الناس، فصبراً صبراً! فَوَالذي فَلَق الحبّةَ وبرأ النسمةَ، ما للهِ على ظهر الأرض يومئذٍ وليٌّ غيركم وغير محبّيكم وشيعتكم، ولقد قال لنا رسولُ الله صلّى الله عليه وآله حين أخبرَنا بهذا الخبر: إنّ إبليسَ في ذلك اليوم يطير فَرَحاً فيجول الأرضَ كلَّها في شياطينه وعَفاريته فيقول: يا معشرَ الشياطين، قد أدركنا من ذريّةِ آدم الطَّلِبَة، وبَلَغنا في هلاكهم الغايةَ، وأورثناهُمُ النارَ إلاّ من اعتصمَ بهذه العصابة، فاجعلوا شُغلكم بتشكيك الناس فيهم، وحَملِهم على عداوتهم، وإغرائهم بهم وأوليائهم، حتّى تستحكمَ ضلالةُ الخلق وكُفرهم، ولا ينجو منهم ناجٍ، ولقد صَدّق عليهم إبليسُ وهو كذوب، أنّه لا ينفع مع عداوتكم عملٌ صالح، ولا يضرّ مع محبّتكم وموالاتكم ذنب من غير الكبائر


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:18 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023243964.jpg


السيّدة زينب عليها السّلام تنقل خطبة أمّها الزهراء عليها السّلام

قال أبو الفرج الإصفهانيّ

والعقيلةُ هي التي روى ابنُ عبّاس عنها كلامَ فاطمةَ عليها السّلام في فدك، فقال حَدّثتني عقيلتُنا زينبُ بنت عليّ عليه السّلام

وروى الشيخ الصدوق بإسناده عن أحمد بن محمّد بن جابر

عن زينب بنت عليّ عليه السّلام قالت قالت فاطمة عليها السّلام في خطبتها في معنى فدك للهِ فيكم عَهدٌ قَدَّمه إليكم، وبقيّةٌ استخلفها فيكم: كتاب الله بيّنة بصائره، وآيٌ منكشفة سرائره، وبرهان متجلّية ظواهره، مديمٌ للبريّة استماعُه، وقائد إلى الرضوان اتّباعُه، ومُؤدٍّ إلى النجاة أشياعَه، فيه تِبيانُ حُجج الله المنيرة ومَحارمِه المحرّمة، وفضائله المدوّنة، وجُمَله الكافية، ورُخَصه الموهوبة، وشرائعه المكتوبة، وبيّناته الجالية؛ فَفَرَض الإيمانَ تطهيراً من الشِّرك، والصلاةَ تنزيهاً من الكِبْر، والزكاةَ زيادةً في الرزق، والصيامَ تثبيتاً للإخلاص، والحجَّ تسيليةً للدِّين، والعدلَ مَسْكاً للقلوب، والطاعةَ نظاماً للملّة، والإمامةَ لَمّاً من الفُرقة، والجهادَ عِزّاً للإسلام، والصبرَ مَعونةً على الاستيجاب، والأمرَ بالمعروف مصلحةً للعامّة، وبِرَّ الوالدين وِقايةً عن السخط، وصِلةَ الأرحام مَنْماةً للعَدد، والقِصاصَ حَقْناً للدماء، والوفاءَ للنَذرِ تعرّضاً للمغفرة، وتوفيةَ المكائيل والموازين تغييراً للبخسة، واجتنابَ قَذف المُحصَناتِ حَجْباً عن اللعنة، واجتنابَ السرقةِ إيجاباً للعِفّة، ومُجانبةَ أكلِ أموالِ اليتامى إجارةً عن الظلم، والعدلَ في الأحكامِ إيناساً للرعيّة، وحرّمَ اللهُ عزّوجلّ الشِّركَ إخلاصاً للبربويّة، فاتّقوا الله حقَّ تُقاته فيما أمَرَكم به، وانتَهُوا عمّا نهاكم عنه

ثمّ ذكر الشيخ الصدوق أنّه يروي هذا الحديث بطريقين آخرين عن السيّدة زينب عليها السّلام

السيّدة زينب عليها السّلام تروي قصّة ولادة أخيها الحسين عليه السّلام

روى الخزّاز القمّي بإسناده عن الإمام زين العابدين عليه السّلام، عن عمّته زينب بنت عليّ عليها السّلام، عن فاطمة عليها السّلام، قالت: دخل إليَّ رسولُ الله صلّى الله عليه وآله عند ولادة ابني الحسين، فناولتُه إيّاه في خِرقةٍ صفراء، فرمى بها وأخَذ خِرقةً بيضاءَ فلفّه بها ، ثمّ قال: خُذيه يا فاطمة، فإنّه الإمام وأبو الأئمّة؛ تسعةٌ من صُلبه أئمّة أبرار، والتاسع قائمهم

العقيلة تروي عبادةَ أمّها الزهراء عليها السّلام

وروي عن عبدالله بن الحسن، عن أمّه فاطمة الصغرى، عن أبيها الحسين عليه السّلام وعمّتها زينب بنت أمير المؤمنين عليه السّلام، أنّ فاطمة عليها السّلام قامت في محرابها في جُمعتِها، فلم تَزَل راكعةً ساجدةً حتّى اتّضحَ عمود الصبح، وكانت تدعو للمؤمنين والمؤمنات وتُسمّيهم وتُكثِرُ الدعاءَ لهم ولا تَدعو لنفسِها بشيء، فقال لها الحسين عليه السّلام ألا تَدعِينَ لنفسكِ كما تَدعِينَ لغيرِك ؟ فقالت الجارُ ثمّ الدار

العقيلة تروي قصّة دفن أمير المؤمنين عليه السّلام

وروي عن السيّدة زينب عليها السّلام أنّها قالت: كان آخر عهدِ أبي إلى أخوَيّ عليهما السّلام أنّه قال لهما: يا بَنيّ، إذا أنا متُّ فغَسِّلاني ثمّ نَشّفاني بالبُردةِ التي نُشّفَ بها رسول الله صلّى الله عليه وآله وفاطمة، وحيِّظاني وسَجّياني على سريري، ثمّ انظُرا حتّى إذا ارتَفَع لكما مُقدَّمُ السرير فاحمِلا مؤخَّره قالت فخرجتُ أُشيّعُ جنازةَ أبي، حتّى إذا كنّا بظهرِ الكوفة وقَدِمنا بظهرِ الغَريّ ركزَ المقدَّم، فوَضَعنا المؤخّر، ثمّ بَرَز الحسنُ عليه السّلام مُرتدياً بالبُردةِ التي نُشِّف بها رسولُ الله صلّى الله عليه وآله وفاطمةُ وأميرُ المؤمنين عليهما السّلام، ثمّ أخذَ المِعوَلَ فضرَبَ ضربةً فانشَقّ القبرُ عن ضريح، فإذا هو بساجةٍ مكتوبٍ عليها سطران بالسُّريانيّة: بسم الله الرحمن الرحيم، هذا قبرٌ حَفَره نوحٌ النبيّ لعليٍّ وصيِّ محمّدٍ قَبلَ الطُّوفان بسبعمائة عام

قالت عليها السّلام سمعتُ ناطقاً لنا بالتعزية وهو يقول

أحسَنَ اللهُ لكم العزاءَ في سيّدكم وحجّة الله على خلقه


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:19 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023243965.jpg


السيّدة زينب عليها السّلام تروي قصّة نزول طعام الجنّة

روى عماد الدين الطوسيّ عن زينب بنت عليّ عليهما السّلام، قالت: صلّى رسول الله صلّى الله عليه وآله صلاة الفجر ثمّ أقبل على أمير المؤمنين عليه السّلام فقال: هل عندكم طعام ؟ فقال لم آكل منذ ثلاثة أيّام طعاماً، وما تركتُ في بيتنا طعاماً

فقال صلّى الله عليه وآله سِرْ بنا إلى فاطمة

فلمّا دخلا على فاطمة نظرا إليها وقد أخَذَها الضَّعف من الجوع وحولَها الحَسَنان عليهما السّلام، فقال رسول الله صلّى الله عليه وآله يا فاطمة فِداكِ أبوكِ، هل عندكِ شيء من الطعام ؟ فاستَحيَت فاطمةُ أن تقول لا.. وقامت واستقبلت القِبلة لتصلّي ركعتَين، فأحسّت بحسيس، فالتفتت وإذا بصُحفة ملأى ثَريداً ولحماً، فأتت بها ووضعتها بين يدَي أبيها صلّى الله عليه وآله، فدعا رسولُ الله صلّى الله عليه وآله بعليّ والحسن والحسين، ونظر عليّ عليه السّلام إلى فاطمة متعجّباً وقال

يا بنتَ رسول الله، أنّى لكِ هذا ؟

فقالت هو من عند الله، إنّ الله يَرزقُ من يشاء بغير حساب

العقيلة زينب عليها السّلام المتهجّدة العابدة

أشبَهَت عقيلةُ بني هاشم عليها السّلام أمَّها سيّدةَ نساء العالمين فاطمةَ الزهراء عليها السّلام في عبادتها، فكانت تقضي ليلها بالصلاة والتهجّد، ولم تترك نوافلها حتّى في أحلَك الظروف وأصعبها، فقد روي عن الإمام زين العابدين عليه السّلام أنّه قال إنّ عمّته زينب ما تَرَكت نوافلها الليليّة مع تلك المصائب والمحن النازلة بها في طريقهم إلى الشام

لم تَقعُد بها تلك المصائب الراتبة التي تَهدّ الجبالَ عن أن تتهجّد وتُناجي ربّها الكريم

ونُقل عن ريحانة رسول الله صلّى الله عليه وآله، الإمام الحسين عليه السّلام، أنّه لمّا ودّع أخته زينب عليها السّلام وَداعَه الأخير قال لها: يا أُختاه، لا تنسيني في نافلة الليل

وروى الجواهري في (مثير الأحزان عن فاطمة بنت الإمام الحسين عليه السّلام أنّها قالت وأمّا عمّتي زينب فإنّها لم تَزَل قائمةً في تلك الليلة ـ أي ليلة العاشر من المحرّم ـ في محرابها تستغيث إلى ربّها، فما هدأت لنا عين ولا سكنت لنا رَنّة

وروي عن الإمام زين العابدين عليّ بن الحسين عليه السّلام إنّه قال إنّ عمّتي زينب كانت تؤدّي صلواتها من قيام ـ الفرائض والنوافل ـ عند سير القوم بنا من الكوفة إلى الشام، وفي بعض المنازل كانت تصلّي من جلوس، فسألتها عن سبب ذلك، فقالت: أصلّي من جلوس لشدّة الجوع والضعف منذ ثلاث ليال؛ لأنّها كانت تُقسّم ما يُصيبها من الطعام على الأطفال، لأنّ القوم كانوا يدفعون لكلّ واحد منّا رغيفاً واحداً من الخبز في اليوم والليلة وفي هذه الأخبار دلالة لا أوضح منها على أنّ السيّدة زينب عليها السّلام كانت من القانتات اللائي وَقَفنَ حركاتهنّ وسكناتهنّ وأنفاسهنّ للباري تعالى، فحصلن بذلك على المنازل الرفيعة والدرجات العالية التي حَكَت برفعتها منازلَ المُرسلين ودرجات الأوصياء عليهم الصلاة والسلام

العقيلة زينب عليها السّلام وصيّة الإمام الحسين عليه السّلام

ومن الشرف الذي لا يَلحقه شرفٌ أنّ الإمام الحسين عليه السّلام ائتمن أختَه العقيلةَ عليها السّلام على أسرار الإمامة، فقد روى الشيخ الصدوق بإسناده إلى أحمد بن إبراهيم، قال دخلتُ على حكيمة بنت محمّد بن عليّ الرضا أخت أبي الحسن عليّ الهادي العسكريّ عليهم السّلام في سنة 262 هـ بالمدينة، فكلّمتُها من وراء حجاب وسألتُها عن دِينها، فسَمَّت لي مَن تأتمّ بهم، ثمّ قالت: فلان ابن الحسن عليه السّلام، فسَمّته يقصد سَمَت الإمام الحجّة بن الحسن العسكريّ عليه السّلام

فقلتُ لها

جَعَلني اللهُ فِداكِ، مُعايَنةً أو خَبَراً ؟

فقالت

خبراً عن أبي محمّد عليه السّلام كَتَب به إلى أمّه

فقُلت لها

فأين المولود ؟

فقالت

مستور

فقلت

فإلى مَن تَفَزَعُ الشيعة ؟

فقالت

إلى الجدّةِ أمّ أبي محمّد عليه السّلام

فقلت لها

أقتدي بمَن وصيّتُه إلى امرأة ؟

فقالت

اقتداءً بالحسين بن عليّ عليه السّلام؛ إنّ الحسين بن عليّ عليه السّلام أوصى إلى أخته زينب بنت عليّ بن أبي طالب عليه السّلام في الظاهر، وكان ما يخرج عن عليّ بن الحسين عليه السّلام من عِلم يُنسَب إلى زينب بنت عليّ، سَتراً على عليّ بن الحسين عليه السّلام. ثمّ قالت: إنّكم قومٌ أصحابُ أخبار، أما رَوَيتُم أنّ التاسع من وُلد الحسين عليه السّلام يُقسّم ميراثَه وهو في الحياة ؟

وروي أنّه كانت لزينب عليها السّلام نيابة خاصّة عن الحسين عليه السّلام

وكان الناس يرجعون إليها في الحلال والحرام، حتّى برئ زينُ العابدين عليه السّلام من مرضه


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:23 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023257111.jpg


السيّدة زينب عليها السّلام المدافعة عن حريم الولاية

مع أمير المؤمنين عليه السّلام

نافحت عقيلة الهاشميين عليها السّلام عن حريم الولاية، ووقفت إلى صفّ إمام زمانها عليه السّلام تدافع عنه وتجاهد في الذبّ عنه، فقد رُويَ أنّ أمير المؤمنين عليه السّلام لمّا توجّه لقتال الناكثين الذين نكثوا بيعته وألّبُوا عليه في البصرة، وقال في حقّهم كلاماً جاء فيه «... واللهِ، إنّ طلحة والزبير لَيعلَمان أنّهما مُخطئان وما يَجهلان، ولربّما عالم قَتَلَه جَهْلُه وعِلْمُه معه لا ينفعه! واللهِ لَينبحنّها كلابُ الحَوْأب، فهل يَعتبر مُعتبر، أو يَتفكّر متفكّر ؟! ثمّ قال: قد قامت الفئةُ الباغية، فأين المُحسنون ؟

ونُقل أنّ عائشة أرسلت إلى حفصة كتاباً تقول فيه

ما الخبر ما الخبر ؟‍! إنّ عليّاً كالأشقر، إن تَقَدّم عُقِر، وإن تأخّر نُحِر. فجمعت حفصةُ نساءَ قومها وصِرن يَضرِبنَ بالدُّفوف ويَردِّدنَ ذلك الكلام، فأُخبِرت زينب عليها السّلام بذلك، فعمدت إلى الخروج إليهنّ وخرجت تَحفُّ بها الإماء ومعها أمّ سَلَمة زوجةُ رسولِ الله صلّى الله عليه وآله وأمّ أيمن، حتّى دخلت على النسوة، فلمّا رأتها حفصةُ استحيت وفَرّقت النساء، فقالت لها زينب عليها السّلام: إن تَظاهرتُما على أبي فلقد تَظاهرتُما على رسول الله صلّى الله عليه وآله مِن قبلُ

مع الحسين الشهيد عليه السّلام

أمّا دفاعها عن أخيها وإمامها الحسين الشهيد عليه السّلام، فقد رافقته إلى كربلاء، ووقفت إلى جانبه خلال تلك الشدائد التي يَشيبُ لها الوِلدان، وقدّمت ابنَيها عوناً ومحمّداً شهيدَين في طفّ كربلاء، ولم يُنقَل عنها عليها السّلام أنّها نَدبت ابنَيها بكلمةٍ ولا ذَرَفت لفقدهما دمعة، فقد كان همّها الشاغل مواساة أخيها الحسين عليه السّلام بكلّ وجودها

روي أنها عليه السّلام دخلت على أبي عبدالله الحسين عليه السّلام في خِبائه ليلةَ عاشوراء، فوجدته يَصقِلُ سَيفاً له ويقول

يا دهرُ أُفٍّ لك من خليلِ الأبيات، فذُعِرت وعَرَفت أنّ أخاها قد يئس من الحياة، وأنّه مقتول لا محالة، فصرخت نادبةً أخاها وقالت: وا ثُكلاه! ليتَ الموتَ أعدَمني الحياة! اليومَ ماتت فاطمةُ أمّي وعليٌّ أبي وحسن أخي، يا خليفةَ الماضي وثُمالَ الباقي

وروي أنّ عليّ الأكبر ابن الإمام الحسين عليه السّلام لما بَرَز إلى القوم وقاتل حتّى استُشهد، جاء إليه الحسين عليه السّلام وهو يقول: قَتَل اللهُ قوماً قتلوك، ما أجرأهُم على الرحمان وعلى رسوله وعلى انتهاكِ حُرمةِ الرسول، على الدنيا بَعدَك العَفا


قال الراوي

فكأنّي أنظر إلى أمرأةٍ مسرعةٍ تنادي بالويل والثبور وتقول يا حبيباه يا ثمرةَ فؤاداه يا نورَ عيناه

فسألتُ عنها فقيل

هي زينب بنت عليّ عليه السّلام. فجاءت وانكبّت عليه، فجاء الحسين عليه السّلام فأخذ بيدها ورَدَّها إلى الفِسطاط

وروى أصحابُ المقاتل

أنّ الإمام الحسين عليه السّلام لمّا هَوى من ظهر جوادِه وقد أثخنته الجراح، دون أن يُضعِف ذلك من عزمه أو يَفُتّ في عَضُده، حتّى قال عنه أحدُ الذين قاتَلوه: فواللهِ ما رأيتُ مكسوراً مكثوراً قطُّ قد قُتِل وُلدُه وأهلُ بيته وأصحابُه، أربَطَ جأشاً، ولا أمضى جَناناً، ولا أجرأ مَقدَماً منه، واللهِ ما رأيتُ قَبلَه ولا بعدَه مِثلَه، إن كانت الرجّالةُ لَتنكشِفُ من عن يمينه انكشافَ المِعزى إذا شَدَّ فيها الذئب

قال فواللهِ إنّه لكذلك إذ خرجت زينبُ ابنةُ فاطمة أختُه... وهي تقول: لَيتَ السماء تَطابقتْ على الأرض! ثمّ خاطبت عمر بن سعد وقد دنا من الحسين، فقالت: يا عمر بن سعد! أيُقتَلُ أبو عبدالله وأنت تَنظر إليه ؟ فصرف عمر بن سعد وجهَه عنها

وروى المجلسي

أنّ الإمام الحسين عليه السّلام لمّا طُعن في خاصرته فسقط عن فرسه إلى الأرض على خدّه الأيمن، خرجت زينب من الفسطاط وهي تنادي: وا أخاه واسيّداه وا أهلَ بيتاه! لَيت السماء أطبقت على الأرض، وليت الجبال تدكدكت على السهل

وروي أنّ جيش عمر بن سعد أخرجوا النساء من الخيمة وأشعلوا فيها النار، فخَرجنَ حَواسِرَ حافياتٍ باكياتٍ، وقُلنَ: بحقِّ الله إلاّ ما مَررتُم بنا على مصرع الحسين

قال الراوي

فواللهِ لا أنسى زينبَ بنت عليّ عليه السّلام وهي تندبُ الحسينَ وتنادي بصوتٍ حزين وقلبٍ كئيب وا محمّداه صلّى عليك مَليكُ السماء، هذا حسينٌ مُرمَّلٌ بالدماء، مُقَطَّعُ الأعضاء، وبَناتُك سبايا، إلى الله المُشتكى وا محمّداه هذا حُسين بالعراء، يَسفي عليه الصَّبا، قتيلُ أولادِ البغايا، يا حُزناه يا كَرباه! اليوم مات جدّي رسول الله. يا أصحابَ محمّداه، هؤلاء ذريّةُ المصطفى يُساقُونَ سَوقَ السبايا!

مع الإمام زين العابدين عليه السّلام

تولّت عقيلة بني هاشم عليها السّلام تمريضَ الإمام زين العابدين عليه السّلام ورعايتَه والمحافظةَ عليه في كربلاء والكوفة والشام. وكان من المواقف التي خلّدها لها التاريخ في دفاعِها عن إمام زمانها: الإمام زين العابدين عليه السّلام بعد شهادة أبي عبدالله الحسين عليه السّلام، موقفٌ في مجلس ابن زياد في الكوفة، فقد خاطبها ابن زياد فقال: الحمد لله الذي فضحكم وأكذب أُحدوثتكم! فقالت

إنّما يُفتَضَحُ الفاسقُ ويُكذَبُ الفاجرُ، وهو غيرنا

فقال ابن زياد كيف رأيتِ صُنعَ الله بأخيكِ وأهل بيتكِ ؟

فقالت ما رأيتُ إلاّ جميلاً. هؤلاءِ قومٌ كَتَب اللهُ عليهم القتلَ فبَرزوا إلى مَضاجِعهم، وسيجمعُ اللهُ بينك وبينهم فتُحاجَّ وتُخاصَم، فانظُرْ لِمَن الفَلج يومئذٍ ثَكَلَتْكَ أمُّك يا ابنَ مَرجانة ثم التفتَ ابنُ زياد إلى عليّ بن الحسين فقال: مَن هذا ؟

فقيل عليّ بن الحسين

فقال أليس قد قَتلَ اللهُ عليَّ بن الحسين ؟

فقال عليّ قد كان لي أخ يُسمّى عليّ بن الحسين قَتَله الناس

فقال ابن زياد بل اللهُ قَتَله

فقال عليّ عليه السّلام اللهُ يَتوفّى الأنفُسَ حينَ مَوتِها والتي لَم تَمُت في مَنامِها

فقال ابنُ زياد ولكَ جرأةٌ على جوابي ؟! اذهَبوا به فاضربوا عُنُقَه

فسَمِعَت عمّتُه زينبُ ذلك فقالت يا ابنَ زياد، إنّك لَم تُبقِ منّا أحداً، فإن عَزَمتَ على قتلهِ فاقتُلني معه

وقد تطرّقنا إلى خطبتَي عقيلة بني هاشم عليها السّلام في الكوفة وفي الشام، اللتين أبانت بهما حقيقةَ النهضة الحسينيّة، وفضحت مَكْر بني أميّة ومحاولتهم تصوير الإمام الحسين عليه السّلام بأنّه خارجيّ خرج على خليفة زمانه، فكانت كلمات العقيلة عليها السّلام استمراراً لنهضة أخيها الشهيد عليه السّلام، وكان ثباتها وصمودها وصبرها السُّورَ الحصين الذي صان مُعطيات الثورة الحسينيّة المباركة، والترجمانَ الصادق الذي نقل للأجيال تفاصيل تلك النهضة الظافرة

فسلام الله عليكِ يا عقيلةَ الهاشميّين يوم وُلدتِ، ويوم التَحقتِ بالرفيقِ الأعلى، ويوم تُبعثينَ حيّةً فيوفّيكِ اللهُ تبارك وتعالى جزاءك بالكأسِ الأوفى مع جدّكِ المصطفى، وأبيكِ المرتضى، وأمّكِ الزهراء، وأخيك الحسن المجتبى، وأخيكِ الشهيد بكربلاء


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:24 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023266301.jpg



اليوم در نور الزجيه



اليوم در نور الزجيه ونور

والكون بالوان العقيله تعطر

مدللة حيدر زينب وضبيه بر

والصبر يم صبرج يحره تكسر

فضلج يبنت الحيد ما يتقدر

ولا تكدر اهل العاجله تردلج دين

ابتشرت يصبر حسين بيج الزهره

وصدر الامام اليوم يسجب عبره

جرح بكلب عباس انتي وحسره

وجمره لمصابج مو مثل كل جمره

ماهمته سيوف التولت نحره

همه الخدر واجناب دارت صوبين

يا زينب العباس ما دار العين

عنج ولا فاركت روحه اسم حسين

ضل يلهج بجلمة اوفي انه الدين

لابن الزجيه وروحي اله تصير ثنين

صح مني وسفه اليوم طاحن جفين

بس روحي يم الحره بنت النورين

عباس يا زينب بصوبج روحه

ضلت تهم وتناسه كل جروحه

الركبه منه مكطعه ومذبوحه

ودمومه بسهام الغدر مسفوحه

والرايه صح يم النهر مطروحه

بس روحه صارت رايه وترف لحسين

الدنيا يا حوراء تنعى لحالج

وضيم النوايب والهضم يبرالج

بت حيدر انتي وماكو حره عدالج

وصبر الصبر دنك الراس كبالج

يالما خطر ون الطفوف ابالج

تبقين مدرسة الصبر للكونين

تبقين رايه تصيح وين ابن امي

افديك خويه بنور عيني ودمي

هنا يالغريب اليوم لاوح همي

لا بو الفضل والكوم تفتر يمي

يحسين ريت الموت كبلك دكني

ولاشوف بعيوني دواليب البين


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:25 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023264082.png


زينب


حفيدة الرسول، المشعل الذي أنار الدرب للثائرين من أجل العقيدة


زينب


ابنة علي، البطلة التي أجّجت الثورة في وجه الباطل، ومزّقت دنيا الظالمين


زينب


بضعة الزهراء، التي تحمّلت المسؤولية كاملة بصمود وإخلاص في أداء الرسالة الخالدة


زينب


شقيقة الحسنين، التي شاركت في الدّور القيادي للدعوة وامتداد كلمتها


من كلمات السيد محمد بحر العلوم


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:26 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023264083.jpg


العقيله الدين والدر


العقيله الدين والدر منزل له

وصبر ايوب يشرب منزله

تساجت من محمد منزل له

وخذت من حيدره روح الحميه

المصايب بالمهد زينب وعنه

اعتناهه الضيم جن كاصد وعنه

يعين اهل الرده عليهه وعنه

على الهضمات ونواع الاذيه

خذت حيلي النوايب وانه داري

وعندي ايتام ناحت وانه اداري

بيوت الناس نشعه وانه داري

صفت هيمه وتعت لوعات بيه


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:27 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023264084.jpg



وُ لدتِ كما يُشرقُ الكوكـب



وُ لدتِ كما يُشرقُ الكوكـب

فـأُمٌّ تُباهـي ويَزهـو أبُ

علـيٌ وفاطمـةٌ انجَـبـاكِ

عَيناً من الخير لا يَنضـبُ

وجاءا بكِ جَدّكِ المصطفـى

ليختار لاسمكِ مـا يُعجِـبُ

فقال : ولَستُـكمـا تَعلَمـا

نِـأسبقُ ربّي بمـا يَنسِـبُ

وهذا أخي جبرئيـل أتـى

بأمـرٍ مـن الله يُستَعـذبُ

يقول إلهـك ربّ الجـلال

تقبّلتهـا و اسمهـا زينـب

وكفّلتها بأخيهـا الحسيـن

ويومٍ يَعُـزّ بـه المَشـرَبُ

لِتَحمـلَ أعبـاءَه كالليـوث

فيَسري بأطفالـه المَركَـبُ

أُسارى إلى الشام من كربلاءَ

وسوطٌ على ظهرهم يلهَبُ

أقائدةَ الركـب يـا زينـب

تَغَنّى بكِ الشرق والمغـربُ

خَطبتِ فدوّى بسمع الزمـان

صوتٌ إلى الآن يُسترهَبُ

أخاف الطغاة على عرشه

مفظنّوا عليّـاً بـدا يخطـبُ

وأسقطتِ قبل فنـاه يزيـد

وضاق على رأيه المَذهـبُ

ووَلّـت أميّـة مـدحـورة

و ما ظل ذكر لهـم طيّـبُ

وأنتِ التي كُنـتِ مأسـورةً

وما لكِ في الشام مَن يُنسَبُ

لكِ اليوم هذا الندى والجـلال

مثالاً لأهل النُهى يُضرَبُ

وقبرٌ يطوف بـه اللائـذونَ

رَمزاً و ما عنده يُطلَـبُ

مناراً يَشِعُّ بأفـق السمـاء

فيُعلِنُهـا هـذه زينـب


لـ الشاعر الأديب السيد محمد رضا القزويني



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:27 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023264085.jpg


كل وردة تزغرد


كل وردة تزغرد من اجلك يابنت الاطهار

احضر في المولد وابعثلك باقة من الازهار

افتح تقويم اسيادي نورك هجري وميلادي

كل وردة تزغرد من اجلك يابنت الاطهار

وردة وفاحت لك في الجنه وحبك ضل مكشوف

كل عاشق في دربك غنى ومن عشقك مخطوف

من زينب في الحضرة اتمنى تجيك مثل الطيوف

كل نغمة في جوالي تبعث رنه للوالي

ارفع والصوت اعمالي يالوصفك موصوف

شيعة وتكتب رسائل بخط العريض المائل

وقربك العذب الهائل بالابرة والصوف

لو اكتب لك وش مااكتب ماتوفي الاشعار

كل مفتاح في دربي يشهب ريحة عطر الدار

جلوة هلت علينا حطوا الحنه بيدينا

لو اكتب لك وش مااكتب ماتوفي الاشعار

كل وردة تزغرد من اجلك يابنت الاطهار

احضر في المولد وابعثلك باقة من الازهار

افتح تقويم اسيادي نورك هجري وميلادي

كل وردة تزغرد من اجلك يابنت الاطهار

يافهرس في دفتر قلبي وتشهد لك الاوراق

مغرم وافدي لك كل حبي وكلي لك مشتاق

امشي لك وكل خطوة بدربي يالحبك اشواق

اشرف واطهر انسانه والعين ضلت سهرانه

حتى الشفه ذبلانه شفت احلى الاذواق

نظرة منك تحييني يفداك عمري وسنيني

ابعث شوقي وحنيني خل تحكي العشاق

كل مااشرب من حبك تعطش موج الانهار

اعشق كل من يكتب اسمك بالجنه والنار

جيتك وتسبقني الفرحه لايق عليك الطرحه

كل مااشرب من حبك تعطش موج الانهار

كل وردة تزغرد من اجلك يابنت الاطهار

احضر في المولد وابعثلك باقة من الازهار

افتح تقويم اسيادي نورك هجري وميلادي

كل وردة تزغرد من اجلك يابنت الاطهار




نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:29 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023275631.jpg


نشارك فرحة الزهراء ونبارك بمولد الحوراء

جينا نبعث لك الامل ونحيي الذكرى

هنوا علي خير العمل محلى هالبشرى

جينه وهنينا وابيات غنينا تحلى اليوم جمعتنا يالله يالله

نبعث للهادي وعترة اسيادي باقة شوق بهجتنا يالله يالله

مسرورة هالعترة وتبارك للزهرة بميلاد نور شمعتنا يالله يالله

ونعلن للمختار وحيدر الكرار نرفع صوت جلوتنا يالله يالله

حبها عذب وفاق الخيال ولااله الا الله

لايق عليك كل الخصال ولااله الا الله

ماكو مثلها في الجمال ولااله الا الله

ست الحسب وبنت الدلال ولااله الا الله

يانسوة شوفوا طيبتها محلاها ومحلى زينتها

اسمك مثل طعم العسل بحلوه وبمره

هنوا علي خير العمل محلى هالبشرى

نشارك فرحة الزهراء ونبارك بمولد الحوراء

جينا نبعث لك الامل ونحيي الذكرى

هنوا علي خير العمل محلى هالبشرى


نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:29 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام



http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13023273812.png


اطيافي تعشقها


اطيافي تعشقها وبلساني ناطقها

وجهك نور لو شمعة قوة قوة

اطبعلك قبلاتي وانثرلك آهاتي

من قلبي وبيه سمعه قوة قوة

يادرة مكنونه وياحلوة مزيونه

فيك الماس وكل لمعة قوة قوة

شلناها شيله محلاها هالليلة

انثر شوق كل دمعة قوة قوة

صلواعلى بنت البتول ولااله الا الله

وعلى الوصي وعلى الرسول ولااله الا الله

هلت عليك كل الفصول ولااله الا الله

كل طفلة ترقص وتقول ولااله الا الله

هلاهل زفت بمكه يانسوة ارفعوا الصفقة

نبارك الى المهدي بعجل وجدته الكبرى

هنوا علي خير العمل محلى هالبشرى

نشارك فرحة الزهراء ونبارك بمولد الحوراء

جينا نبعث لك الامل ونحيي الذكرى

هنوا علي خير العمل محلى هالبشرى

اسم الله عليها وعلى من صلى عليها

يامن تحبها روح الحضرة وبارك اليها

لو تطلب عيوني فدوة وبروحي افديها

يمتى اشوفها واقبل راسها وتالي ايديها



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:30 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022976131.gif



نور من الهدى



نور من الهدى بل غيث من الكرم

جود تلألأ كالأقمار في الظلم

هانت لديه نجوم وانطوت شعل

وبات يخفق في الآفاق كالعلم

نور تألق في أعطاف من نشأت

في حجر خير نساء العرب والعجم

في حجر فاطمة والوحي يكلؤها

بعطفه ونبي الحق بالشمم

في حجر من أشرقت كالشمس وارتفعت

فوق النجوم بأسمى الخلق والشيم

في حجر جدٍ تعالي الله كرمه

فبات أفضل أهل الأرض كلهم

في حجر طه نبي الهدى من بزغت

من صدره شعلة الأمجاد والقيم

للعلم للحلم للعلياء من ملكت

ضلوعة همة تسمو على القمم

في ظل من سيفة أودى بمن كفروا

وطأطأو هامهم للشرك والصنم

في ظل من سما بالبذل وانطلقت

يمينه باللذي بالجود والكرم

أكرم بها بضعة من قلب حيدرة

وفاطم اصبحت نوراً على علم

فجدها أحمد باتت له شرفٌ

وحيدر في سماء الحق كالهرم

يا زينب الطهر يا من بات موكبها

في الخالدين لواء الطهر والعصم

سارت على نهج جديها وما وهنت

منها الجوانح وانصاعت لمنتقم

في صدرها نفس حر لا تزعزعه

سوء الخطوب ولا صولات منتقم

تسمو ببذل واقدام وتضحية

وتزدري بظلوم غاشم فدم

فهي المشعة في الدنيا وما برحت

تزهو بخلق على الأفلاك والنجم

وهي الرفيقة من باتت لعزتها

تحنى الجباه من أمست بكل فم

وهي العظيمة ما ناءت مناكبها

عن حمل اقدم ما في الأرض من قمم

يا زينب الطهر يا من بات موكبها

في الخالدين رفيع القدر والقيم

ناضت دافعت عن دين وعن شرف

وليش من صانه المولى بمنهدم

حُملت لأثقل ما يلقى على بشر

فكنت اثبت من طود ومن هرم

وكنت كالمرتضى خلقا وعارفة

وكنت ابلغ من سحبان في الكلم

غدوت قبلة زوار وافئدة

طمأى وبت لها كالكوثر الشَّهم

يطاف في روضة كالخلد وارفة

تبيت من سدرة الرحمن في أضم

تموج طيبا وتبدو للورى شرفا

فيحاء مشرقة في الصدر كالحلم

ترف في افقها الأقداس ناشؤةً

نوراً من الله ترياقاً لذي سقم

تهافتت كوكب في الأرض موتلقا

يشيح عن نوره الوضاء كل عمي

تهافتت حولها الأرواح ناشدةً

فخر الأنام علي كاشف الغمم



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

دمعة شوق
09-04-2011, 11:31 AM
http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948301.png


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


ذكرى ميلاد الحوراء زينب عليها السلام


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13022976132.gif


مليكة الدنيا


مليکة الدنيا عقيلة النسا

عديلة الخامس من أهل الکسا

رضيعة الوحي شقيقة الهدي

ربيبة الفضل حليفة الندي

ربة خدر القدس والطهارة

في الصون والعفاف والخفارة

بل هي ناموس رواق العظمة

سيدة العقائل المعظمة

ما ورثته من نبي الرحمة

جوامع العلم أصول الحکمة

سر أبيها في علو الهمة

والصبر في الشدائد الملمة

ثباتها ينبئ عن ثباته

کأنّ فيها کل مکرماته

بيانها يفصح عن بيانه

کأنها تفرغ عن لسانه



نسألكم الدعاء


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13020948303.png

حسين الكربلائي
09-04-2011, 04:06 PM
نورُ بنتِ النبيِّ زينبَ يَعلومسجداً فيه قَبرُها والمزارُ

قد بناهُ الوزيرُ صدرُ المعالي يوسفٌ وهو للعُلى مُختارُ

زادَ إجلالَهُ كما قُلتُ أرِّخْ مسجدٌ مشرقٌ به أنوارُ

نرفع أسمى ايات التهاني و التبريكات

إلى الحبيب المصطفى والوصي المرتضى

وفاطمة الزهراء و الحسن المجتبى والحسين الشهيد بكربلاء والتسعة المعصومين

من ذريته لا سيما صاحب العصر والزمان وخليفة الرحمن وشريك

القرآن الإمام المهدي (عج) والى جميع مراجعنا وعلمائنا

الاعلام والى الأمة الإسلامية و إلى أعضاء منتدانا الغالي


((انوار الهدى ))

كل عام والفرحه دايمه بمولد الأئمه الأطهار

وكل عام وانتو بخير يا احلى اعضاء

النور الحيدري
10-04-2011, 05:05 AM
http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6398alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6398alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6398alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6398alsh3er.gif
http://up.2sw2r.com/upfiles/cph05930.gifhttp://up.2sw2r.com/upfiles/cph05930.gifhttp://up.2sw2r.com/upfiles/cph05930.gifhttp://up.2sw2r.com/upfiles/cph05930.gif


http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5864alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5864alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5864alsh3er.gif


http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5870alsh3er.gif


http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5869alsh3er.gif http://up.2sw2r.com/upfiles/Otr36167.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5869alsh3er.gif
هي الحوراء والباري مسميها ~ هي النور والنور مشع فيها
هي الدهر إذا يحكي معانيها ~ هي شمس سحاب الغم تجليها
هي نور سطع رغم أعاديها ~ هي الثورة والتاريخ يحكيها
هي الدر وحلي الدر من فيها ~ هي الزهراء في المجد تلاقيها



http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6399alsh3er.gif
http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5659alsh3er.gif
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد وال محمد خاتم النبيين وتمام عدة المرسلين
وصل على عليٍ أمـــير المؤمنين ووصي رسول رب العالمين وقائد الغر المحجلين
وصل على الصـــديقةالطاهرة فاطمةالزهراء سيدة نـــساء العالمين من الأولين والآخرين
وصل على الحسن والحسين سيدي شباب أهل الــجنة
وصل على التــــ 9 ـــــسعة المعصومين من ذرية الحسين الأطـــهار
صلوات الله وسلامه علـــيهم اجمعين
http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gif
http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6401alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6401alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6401alsh3er.gif
اللهم صلِّ •'´¯)¸. •'´ '•.¸(¯`'•.على محمد¸•'´¯)¸.•'´ ¯`'•.¸(¯`'•وآل محمد•'´¯)¸.•'´ (¯`'•.الطيبين¸•'´¯)¸.•'´ ¯`'•.¸(¯`'•الطاهرين•'¸.•'´¯)الله¸.•'´¯)محمد¸.•'´¯) علي¸.•'´¯) فاطمة¸.•'´¯)حسن¸.•'´¯)حسين¸.•'´¯)السجاد¸.•'´¯ ) ¸.•'´¯)الباقر¸.•'´¯)الصادق¸.•'´¯)الكاظم¸.•'´¯) الرضا¸.•'´¯)الجواد¸.•'´¯)الهادي¸.•'´¯)http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gifالعسكري¸.•'´ ¯) ¸.•'´¯)المهديhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gif




http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6400alsh3er.gif




http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6401alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6401alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6401alsh3er.gif
أتقدم بأحر وأعطر التهاني والتبريكات لمقام صاحب العصر والزمان والأمة الإسلامية جمعاء بذكرى
ميلاد بطلة كربلاء الحوراء زينب عليها السلام.. سائلاً الله العلي القدير أن يعودنا على هذه الليال المباركة بأفضل الأحوال

http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6402alsh3er.gif http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/6402alsh3er.gif
http://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5894alsh3er.gifhttp://www.amal-alalam.net/forum/imgcache/2/5894alsh3er.gif

دمعة شوق
10-04-2011, 09:05 AM
اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


OO حسين الكربلائي OO


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13024074755.png


مبارك عليك ميلاد الحوراء الهاشمية


بنت النورين حيدرا والدرة الفاطمية



نسألكم الدعاء

دمعة شوق
10-04-2011, 09:09 AM
اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


O_O النور الحيدري O_O


http://center.jeddahbikers.com/uploads/jb13024075861.png


بورك مرورك وجــــــزيت خــير الجزاء

ورزقت بجنات النعيم ببركة الحوراء

وكل عام وأنت بألف خير وصحة وسلامه


نسألكم الدعاء